الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم

بواسطة: نشر في: 3 يناير، 2022
mosoah
متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم

متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم ؟ هناك الكثير من الأسئلة التي تراود النساء عن مسحة عنق الرخم ومنها كيف يتم عمل المسحة وكيف يتم أخذ العينة؟، كل تلك الأسئلة سنقدم لكم الإجابة عليها خلال الفقرات التالية عبر موقع موسوعة، فالهدف من مسحة عنق الرحم هو التأكد من وجود ورم أم لا واحتمال أن يكونا لورم حميد أو خبيث لذا يلجأ الطبيب إلى مسحة عنق الرحم، كما ان المسحة تساعد على تحديد مدى سرعة تطور السرطان لتحديد كيفية السيطرة عليه والتي تعد هل الخطوة الأولى من مراحل الشفاء.

متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم

اختبار عنق الرحم هو أحد الاختبارات التي يستلزم على النساء إجراءها للتأكد من الإصابة بسرطان عنق الرحم أو لا، ويتم ذلك من خلال أخذ عينة من السائل الموجود في منطقة عنق الرحم، كما تساعد تلك المسحة على اكتشاف بعض الأمراض الأخرى والتي قد تُنقل للمرأة جنسيًا، ولمن قامت بعمل مسحة عنق الرحم نقدم لكِ الإجابة على السؤال عن موعد ظهور نتيجة مسحة عنق الرحم.

  • متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم؟
    • لا يوجد موعد محدد لظهور نتيجة مسحة عنق الرحم حيث أن الموعد يختلف باختلاف الطبيب ومعمل الفحص.
    • قد تحتاج إلى أكثر من يوم وذلك ليس بسبب شيء إلا أن المعمل لديه الكثير من الاختبارات الأخرى من قبل.
    • في حالة الرغبة في الحصول على نتيجة مسحة العنق في وقت أسرع يمكن التواصل مع المعمل لإنهاء الفحص والحصول على النتيجة في أسرع وقت ممكن.
  • في المعمل يتم اختبار العينة ويتم خلال الفحص البحث عن خلايا عنق الرحم غير الطبيعية.
    • بعد وجود الخلايا غير الطبيعية لإجراء الفحص عليها.

ما هي مسحة عنق الرحم

مسحة عنق الرحم أو اختبار عنق الرحم هو اختبار معملي لا يعرف عنه الكثيرين إلا من طلب منهم إجراءها لذا سنقدم لكم خلال هذه الفقرة كل ما يجب أن تعرفونه عن مسحة عنق الرحم ومتى يجب إجراءها؟

  • اختبار عنق الرحم هو الام المعروف لاختبار لطاخة عنق الرحم وهو عبارة عن إجراء يتم للتأكد من وجود سرطان عنق الرحم أو لا عند النساء.
  • يتم من خلال أخذ عينة من المخاط الموجود في منطقة عنق الرحم وهو الجزء الأسفل من الرحم ويوجد أعلى منطقة المهبل.
  • من خلال اكتشاف الإصابة بالسرطان يمكن أن يتم العلاج في وقت مبكر مما يساعد على الشفاء في وقت أسرع.
  • قد لا تكون المرأة مصابة بسرطان عنق الرحم لكن اختبار مسحة عنق الرحم يساعد على اكتشاف احتمالية الإصابة به في المستقبل وبذلك يمكن اتخاذ الاحتياطات التي تساعد على عدم الإصابة بسرطان عنق الرحم.
  • بالرغم من كون مسحة عنق الرحم من أكثر الاختبارات التي تساعد على اكتشاف سرطان عنق الرحم ولكنه من الصعب إجراء الاختبار بسهولة حيث يجب أن يتم اختيار العينة بالعين البشرية، وبسبب القيود في المجتمعات يتم أخذ العينة بطريقة عشوائية.
  • يتم إجراء اختبار مسحة عنق الرحم في الوقت ذاته التي يتم فيه إجراء فحص الحوض خاصة للنساء بعد عمر 30 عامًا.
  • من خلال اختبار مسحة عنق الرحم يتم تحديد العدوى ومنها:
    • أنواع المبيضات.
    • المشعرات المهبلية.
    • فيروس الهربس.
    • فيروس مضخم الخلايا.

كيفية إجراء اختبار مسحة عنق الرحم

ليس الأمر بالصعوبة التي قد تتخيلها الكثير من النساء، الصعوبة في الأمر هو أن أخذ العينة يحتاج إلى تحديد العينة بالعين البشرية وبسبب القيود المجتمعية في عالمنا العربي تشعر المرأة بالحرج وقد لا ترغب في إجراء الاختبار، وتتم أخذ عينة مسحة عنق الرحم وفقًا لما يلي:

  • على المرأة الاستلقاء ويتم تثبيت الأقدام بدعامة، ومن ثم يقوم الطبيب بأخذ عينة من الخلايا الموجودة في منطقة عنق الرحم والتي تشبه المخاط.
  • يحتاج الطبيب إلى استخدام منظار المهبل من أجل أن يظل جدار المهبل مفتوحًا حتى يتمكن من رؤية عنق الرحم.
  • يقوم الطبيب بأخذ عينة من خلايا سطح عنق الرحم بأداة مناسبة.
  • بعد ذلك يتم وضع العينة في إناء محكم الغلق حتى يرسلها إلى المعمل للفحص.

هل مسحة عنق الرحم مؤملة

ضمن الأسئلة التي تراود النساء عن مسحة عنق الرحم كونها مؤلمة أم لا وذلك ما سنوضحه خلال السطور التالية.

  • هل مسحة عنق الرحم مؤلمة؟
    • يختلف الأمر من مرأة إلى أخرى وفي الأغلب تشعر المرأة بالحكة أثناء أخذ العينة ولكنه ليس مؤلم بشكل كبير.
    • ومن الممكن أن تتعرض بعد ذلك إلى التعرض للتشنج أو حدوث نزيف، يعد ذلك أمرًا نادر الحدوث.
  • قد تتعرض بعض النساء إلى الأعراض التالية أو بعضها فليس من الشائع التعرض لها وهي:
    • الشعور بعدم الراحة.
    • التعرض لبعض التشنجات البسيطة.
  • في حالة إذا كانت المرأة متوترة وتعاني من القلق قد يؤثر ذلك على عضلات الساقين والحوض.

الاستعداد لإجراء مسحة عنق الرحم

حتى تكون نتيجة مسحة العنق أكثر دقة يجب على المرأة الحرص على اتباع التعليمات التالية:

  • يجب تجنب الأمور التالية لمدة يومين قبل إجراء مسحة عنق الرحم، وذلك من اجل أن يتم تنظيف الرحم من الخلايا غير الطبيعية والتي قد تؤثر على نتيجة الاختبار:
    • تجنبي الجماع.
    • عدم استخدام الدش المهبلي.
    • تجنب استخدام الأدوية مهبلية أو رغاوٍ أو مراهم أو جل مبيد النطاف.
    • تجنب استخدام البخّاخات المهبليّة.
    • البعد عن استخدام السدّادات القطنيّة (Tampons).
  • لا يجب إجراء اختبار مسحة العنق أثناء فترة الحيض، والوقت الأنسب لإجراء الاختبار بعد موعد انتهاء فترة الحيض بحوالي 14 يوم.

قراءة نتيجة مسحة عنق الرحم

بعد إجراء الفحص قد تكون تكون نتيجة الاختبار طبيعية أو غير طبيعية وتشير إلى وجود مرض سرطان عنق الرحم أو الورم الحليمي، حيث تدل النتائج على الأمور التالية:

  • نتائج سلبية: وهي تشير إلى أن العينة نظيفة ولا يوجد بها أي شيء غير طبيعي ما يعني أنكِ لا تحتاجين إلى إجراء أي اختبارات أخرى أو أي علاج.
  • النتيجة الإيجابية: إذا كانت النتيجة إيجابية وغير طبيعية هو الإصابة بسرطان عنق الرحم، قد تكون النتيجة غير طبيعية لكنها تدل على:
    • وجود التهابات في عنق الرحم.
    • وجود تغيرات في الخلايا الموجودة في منطقة عنق الرحم، ويعرف ذلك بخلل التنسج أو النمو الشاذ.
  • وجود نتائج غير طبيعية يستدعي إجراء الاختبارات المختلفة لتحديد سبب ذلك الخلل، وفي هذه الحالة يمكن استخدام أدوية لعلاج ذلك الأمر، ولكن قد تكون النتيجة بها إشارة إلى احتمال الإصابة بسرطان عنق الرحم في المستقبل.
  • في حالة أن النتيجة غير طبيعية يمكن أن يكون ذلك بسبب ما يلي:
    • خلايا حرشفية غير نموذجية: تعرف باسم Atypical squamous cells of undetermined significance، وتدل على أحد الدلالات التالية:
      • وجود فيروس الحليمي البشري.
      • الإصابة بسرطان عنق الرحم.
      • ومن الممكن أن تكون الخلايا داخل الرحم أو خارج عنق الرحم.
    • آفة حرشفية داخل الظهارة: وتشير تلك النتيجة إلى وجود احتمال إلى الإصابة بالسرطان في المستقبل، وتنقسم النتيجة إلى جزأين:
      • التغيرات من درجة منخفضة: وتدل على شكل الخلايا وحجمها يشير إلى وجود احتمال تكون خلايا سرطانية ولكن خلال فترة من الوقت.
      • التغيرات من درجة عالية: وتدل على شكل الخلايا وحجمها يشير إلى وجود احتمال تكون خلايا سرطانية ولكن خلال فترة اقل من الوقت.
    • خلايا غدية لا نموذجية: إذا كانت المسحة تشير إلى وجود هذا النوع من الخلايا فإنه يكون من الصعب تحديد الإصابة بالسرطان ويحتاج الأمر إلى إجراء اختبارات أخرى للتأكد من النتيجة.
    • سرطان الخلايا الحرشفية أو خلايا السرطان الغدي: يدل وجود هذا النوع من الخلايا على احتمال الإصابة بالسرطان بنسبة كبيرة.

ما هي أهمية مسحة عنق الرحم

تساهم مسحة عنق الرحم في اكتشاف المبكر لأورام السرطانية في منطقة عنق الرحم سواء من خارج عنق الرحم أو داخل الرحم، كما أن الطبيب يلجأ إليها للتعرف على أكثر من مرض آخر، تعتبر مسحة عنق الرحم مهمة للأسباب التالية:

  • اكتشاف الإصابة بالسرطان في وقت مبكر.
  • تكشف إمكانية الإصابة بالسرطان في المستقبل فتسمح بالعلاج المبكر والذي يساعد على تقلل من فرص الإصابة به:
    • وذلك حيث يتم التخلص من الخلايا غير الطبيعية قبل أن تتطور وتصبح خلايا سرطانية.
  • نتيجة مسحة عنق الرحم يتم اكتشاف الكثير من حالات الإصابة بسرطان عنق الرحم فقد أصبح المرض أكثر انتشارًا حيث:
    • وصل عدد حالات الإصابة بسرطان عنق الرحم إلى 3200 حالة سنويًا.
    • وصل عدد حالات الوفاة بسبب سرطان عنق الرحم إلى 900 حالة سنويًا.
  • ينصح الأطباء النساء بضرورة إجراء مسحة عنق الرحم بعد مرور ثلاث سنوات من الزواج.

بعد أن قدمنا لكم متى تطلع نتيجة مسحة عنق الرحم ؟ وتعرفنا على اختبار مسحة العنق عن قرب أكثر نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي قدمناه عبر موقع الموسوعة العربية الشاملة حيث تضمن كيفية إجراء الاختبار والنصائح التي يجب على المرأة اتباعها حتى تكون نتيجة المسحة.

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.