الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي اخطار اللولب لمنع الحمل

بواسطة: نشر في: 5 يناير، 2018
mosoah
اخطار اللولب لمنع الحمل

دائماً تبحث السيدات عن الطرق الأكثر أماناً وحرصاً للعمل على منع الحمل، ولكن يوجد وسيلة واحدة من ضمن الكثير من الوسائل تعتمد على استخدامها العديد من السيدات، اللولب هو واحد من أحد الوسائل التي تقوم السيدات باستخدامها لمنع الحمل، كما أنها من أكثر الوسائل المعروفة والمنتشرة بشكل كبير بين السيدات، حيث يتم تركيبه بشكل دائم، فهو يعمل على عدم وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة وهذا يعمل على منع حدوث عملية التخصيب.

ومن الممكن أن يتم تركيبة أو إزالتها بأي وقت و لكن يتم تركيب وإزالة اللولب تحت إشراف الطبيب النسائي، وتعتمد على إستخدامه الكثير من السيدات وتعتقد أنه من أفضل الوسائل الأمنة التي يتم إستخدامها لمنع الحمل، ولكن هذا لا يمنع من أن اللولب من وسائل منع الحمل الذي لها العديد من الأضرار و المخاطر الصحية التي تصيب السيدات.

تعريف اللولب لمنع الحمل:

يكون اللولب عبارة عن جهاز تمت صناعته من البلاستيك و يشكل على هيئة حرف T ويتم تركيبه تحت إشراف مباشر من الطبيب النسائي المختص، حيث يتم زرع اللولب بتجويف الرحم من أجل منع دخول الحيوانات المنوية للبويضة، حيث تتراوح مدة التركيب 3سنوات على حسب نوع وطبيعية الجهاز فهناك بعض من أجهزة اللولب التي يتم استخدامها لمنع الحمل تظل لمدة 5 سنوات ومن الممكن أن تظل لأكثر من ذلك، فعند إستخدام.

ويعتبر اللولب هو الوسيلة لمنع الحمل يكون نسبة نجاحها كبيراً فنادراً ما يحدث حملاً عند إستخدامه، من أكثر أنواع اللولب انتشاراً هو اللولب النحاسي وهو الأكثر استخداماً بين السيدات ويظل بمكانة لمدة عشر سنوات أو أكثر، و النوع الأخر من اللولب يسمى اللولب الهرموني، فهو أيضاً جهاز مصنوع من مادة البلاستيك، ولكن يحتوي على هرمون الليفونورجستريل، وهو نوع من أنواع هرمون البروجستين كما أنه من الأنواع الأكثر فاعلية من اللولب النحاسي وتظل مدة صلاحيته خمس سنوات.

أخطار اللولب لمنع الحمل:

يعتبر اللولب من أكثر وسائل منع الحمل التي تستخدمها العديد من السيدات، ورغم أنها تعمل على منع وصول الحيوانات المنوية للبويضة، ولكن يوجد له بعض المخاطر الصحية على النساء ومنها:

  • يساهم على ضعف بطانة الرحم، بسبب إفرازه لنوع من السوائل التي تعمل على قتل الحيوانات المنوية، وبالتالي يكون السبب في حدوث العقم أو ضعف الخصوبة.
  • يكون السبب في إطالة أيام الدورة الشهرية، ويسبب النزيف بتلك الفترة.
  • الشعور بالتشنجات و ألم الظهر بعد تركب اللولب بساعات.
  • يكون السبب في انتقال العدوى الجنسية للرحم بكل سهولة، كما أنه يساعد في نمو البكتريا والفطريات الضارة بالمهبل.
  • يزيد من التهابات المهبل و الحوض ومن السهل أن يتم انتقالها داخل الرحم.
  • من السهل أن يكون السبب في حدوث الحمل خارج الرحم.
  • يطيل من مدة الدورة الشهرية لفترة تصل إلى 15 يوم.
  • يكون السبب بالإصابة بفقر الدم والأنيميا.
  • يصيب السيدة بالنزيف بغير موعد الدورة الشهرية.
  • من الممكن في بعض لحالات أن يسبب ثقب بجدار الرحم ويدخل إلى تجويف البطن.
  • يسبب الشعور بالألم الشديد بالبطن.
  • حدوث بعض من المضاعفات بحال إن حدث حمل.
  • يسبب الشعور بالصداع الشديد.

موانع استخدام اللولب لمنع الحمل:

على الرغم أنه من الوسائل السائدة بين السيدات إلا لا يجوز أن تقوم باستخدامه بعض من السيدات والذين يعانون من عدة مشكلات صحية مثل:

  • إذا كانت السيدة تعاني من مشكلة صغر حجم الرحم.
  • إذا كانت السيدة تعاني من وجود أورام سرطانية بالثدي.
  • إذا كانت السيدة تعاني من تصلب بالشرايين.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.