الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الاسبوع الحادي عشر من الحمل للأم والجنين اهم التغيرات

بواسطة: نشر في: 30 يونيو، 2020
mosoah
الاسبوع الحادي عشر من الحمل

يُعد الاسبوع الحادي عشر من الحمل من أكثر فترات الحمل أهمية، حيث يحدث فيه الكثير من التغيرات التي تطرأ على المرأة الحامل وعلى الجنين، كما تظهر بعض الأعراض على الحامل التي لم تكن ظاهرة من قبل، فهذا الأسبوع يُعد مرحلة انتقالية من الثلث الأول من الحمل إلى الثلث الثاني، ولكن كيف تكون تلك التغيرات؟ وماذا يجب أن تفعل المرأة الحامل للحفاظ على صحتها وصحة جنينها خلال تلك المرحلة؟ سنجيب على تلك الأسئلة في سطور هذا المقال على موسوعة.

الاسبوع الحادي عشر من الحمل

  • قبل توضيح الأعراض التي تظهر على الأم والجنين في الأسبوع الـ 11 من الحمل يجب أولًا تحديد في أي شهر يقع هذا الأسبوع.
  • يقع الأسبوع الـ 11 من الحمل في الشهر الثالث حيث يكون ترتيبه الثالث في الأسابيع الأربعة لهذا الشهر.
  • تلاحظ المرأة الحامل خلال تلك الفترة مجموعة من التغيرات نستعرضها لكم في الفقرة التالية.

أعراض الأسبوع الحادي عشر من الحمل

  • في تلك الفترة يقل شعور المرأة بالغثيان، كما يزداد نشاطها وقدرتها على القيام بمختلف الأنشطة.
  • يزداد وينمو حجم الرحم وتتمدد العضلات والأربطة التي تحيطه وذلك بسبب زيادة حجم الجنين، مما يؤدي إلى شعور الأم بآلام بسيطة في منطقة الحوض.
  • تنمو أظافر وشعر الحامل في تلك الفترة بمعدل أسرع من ذي قبل.
  • تزيد كمية الإفرازات المهبلية.
  • الشعور بألم في عضلات الساق وإصابتها بالتشنج.
  • تؤدي التغيرات التي تطرأ على هرمونات الجسم في تلك الفترة إلى إبطاء عملية الهضم، مما يصيب الحامل بالإمساك وبالغازات.
  • بعض السيدات يشعرن بالدوخة والإعياء.
  • نتيجة لتغير الهرمونات أيضًا تزيد كمية الدم في الجسم ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى إصابة اللثة بنزيف.
  • يمكن أن يزيد الوزن في تلك الفترة.
  • نتيجة للإصابة ببطء الهضم والإمساك تقل القدرة والرغبة في تناول الطعام.
  • تتغير البشرة خلال تلك الفترة وتصبح دهنية، مما يزيد فرص ظهور حب الشباب.
  • يؤدي اضطراب الهرمونات إلى قلة الرغبة الجنسية لدى بعض النساء، وزيادتها لدى البعض الآخر.
  • نتيجة للتغيرات التي تطرأ على جسم الأم في هذا الأسبوع تصبح دقات القلب لديها متسارعة.
  • في هذا الأسبوع تتغير الحالة النفسية والمزاجية للأم.
  • يظهر على البطن خط داكن نتيجة زيادة حجم الرحم وارتفاعه عن عظام الحوض.
  • إذا كان هذا هو الحمل الأول للأم فمن الممكن ألا يبرز حجم البطن، أما إذا كان الثاني فسيبدو مظهر البطن بارزًا.

نمو الجنين في الأسبوع الحادي عشر من الحمل

  • في تلك الفترة تكثر حركة الجنين وركلاته دون شعور الأم بها، ويرجع ذلك إلى حريته في التحرك داخل السائل الأمنيوسي الذي يحيطه لحمايته طوال فترة الحمل.
  • يتراوح طول الجنين في هذا الأسبوع ما بين 6 سم إلى 8 سم، كما يكون متوسط وزنه حوالي 7 جرامات.
  • تنفصل أصابع اليدين والقدمين لدى الجنين، كما تتكون أظافر أصابع القدمين.
  • يصبح وجه الجنين مشابه لوجه الإنسان، ويساوي حجم رأسه لنصف حجم جسمه.
  • تصبح نبضات قلب الجنين مسموعة.
  • تقترب الأعضاء التناسلية للجنين من اكتمال النمو، حيث يبدأ تكوين المبيضين أو الخصيتين، ولكن لا يمكن تحديد جنس الجنين خلال تلك الأثناء، فأقرب وقت يمكن معرفة جنسه فيه هو الأسبوع السادس عشر.
  • يصبح حجم الجنين في حجم ثمرة التين.
  • تبدأ عظام الجنين في النمو وتصبح أكثر صلابة.
  • تتكون معظم أعضاء جسم الجنين، وبعد مرور فترة بسيطة يكون قادرًا على فتح وغلق يديه.
  • تبدأ الأعضاء الحسية الأساسية في الظهور، حيث يمكن رؤية الساقين واليدين والأذنين والعينين عن طريق الفحص بالموجات فوق الصوتية.
  • يتطور لدى الجنين في تلك الفترة المستقيم والمثانة، كما تبدأ الأمعاء الدقيقة في التكّون، وأيضًا يكتمل نمو الحجاب الحاجز فتظهر حركات تنفس الجنين.
  • تبدأ بصيلات الشعر في الظهور على رأس الجنين وجسمه.
  • في هذا الأسبوع يبدأ الجنين في شرب السائل الأمنيوسي عن طريق أنفه نتيجة نمو اللسان بسرعة وظهور براعم التذوق عليه.

الأسبوع الحادي عشر من الحمل بتوأم

  • إذا كانت الأم حاملًا في توأم فيمكن عن طريق إجراء الموجات فوق الصوتية رؤية الجنينين داخل الرحم، وتصبح البطن في تلك الفترة أكثر بروزًا.
  • وعلى الرغم من أن الأم لا تشعر بحركة الجنين في تلك الفترة، إلا أن الوضع يختلف في حالة حملها بتوأم، حيث تشعر بحركة الجنينين مبكرًا بداية من الأسبوع العاشر إلى الأسبوع الثاني عشر.

فحوص الأسبوع الحادي عشر من الحمل

في تلك الفترة هناك مجموعة من الفحوص التي يجب على الأم القيام بها للاطمئنان على صحة الجنين، وتتمثل فيما يلي:

  • الكشف عن مدى حمل الجنين لأي عيب وراثي، ويتم ذلك من خلال إجراء فحص زغابة المشيمة.
  • التأكد من عدم إصابة الجنين بتشوهات أو عيوب في القلب عن طريق إجراء اختبار شفافية العنق.
  • الكشف عن حجم الجنين من خلال إجراء اختبار الشفافية القفوي.

نصائح في الأسبوع الحادي عشر من الحمل

هناك العديد من النصائح التي يجب أن تتبعها الأم في هذا الأسبوع حتى تحافظ على صحتها وصحة جنينها، وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

  • الحرص على تنظيف الأسنان بشكل يومي بفرشاة أسنان ناعمة، وذلك حتى لا تُصاب اللثة بالسموم نتيجة العدوى البكتيرية، حيث تصل تلك السموم إلى الجنين من خلال الدم.
  • الحرص على تناول الأطعمة التي تحوي على العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاج إليها الجنين من أجل اكتمال نموه، حيث يتم الحصول على البروتينات والفيتامينات والمعادن من اللحوم والأسماك والبقوليات والفاصوليا والسمسم والبذور والمكسرات والسبانخ والزبادي والفواكه والخضروات الورقية.
  • الحفاظ على صحة العظام والأسنان من خلال الإكثار من تناول الطعام الذي يحتوي على الكالسيوم، فضلًا عن تناول فيتامينات الحمل.
  • تقليل كميات الملح المُستخدمة في الطعام،وكذلك السكريات، للحفاظ على نسبة الأنسولين في الدم.
  • لتجنب إصابة الساق بالتقلصات وللحفاظ على رطوبة الجسم يُنصح بالإكثار من تناول المياه.
  • لا بد من الحرص على ضبط الوزن في هذا الأسبوع، فالوزن الزائد بشدة للمرأة يشكل خطرًا على صحتها وصحة جنينها.
  • ممارسة الرياضة بانتظام وخاصة السباحة، حيث تزيد من استعداد المرأة للولادة وتعزز من قوة قاع الحوض.
  • تجنب التدخين وتناول الكحوليات والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة.
  • النوم لعدد ساعات كافية والراحة قدر الإمكان.

المراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.