مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

سبب وجع الرأس اثناء الحمل وعلاجه

بواسطة:
وجع الرأس اثناء الحمل

الصداع أصبح من أكثر الأمراض شيوعاً بين الناس، ولكن ما هو حقيقة العلاقة بين الصداع والحمل؟، وما هي الطرق الطبيعية المستخدمة في تخفيف الألم الناتج عنه، ومتى يصبح الإصابة بالصداع من علامات الخطورة أثناء الحمل، وهل يمكن تناول العقاقير لعلاجه، كل هذا وأكثر سوف تجد إجاباته في هذا المقال، دمتم سالمين.

كيف يمكنني معرفة ما إذا كان لديّ صداع نصفي أو أي نوع آخر من الصداع؟

ليس من السهل دائمًا معرفة نوع الصداع الذي تعاني منه، وإليك كيفية تمييزهم عن بعض:

أنواع الصداع :

  1. صداع التوتر

هو أكثر أنواع الصداع شيوعًا، ومن أعراضه الشعور بألم عصبي على جانبي الرأس أو في مؤخرة الرقبة، في حالة الحمل يزداد الأمر سوءاً.

  1. الصداع النصفي

تشمل أعراض هذا النوع من الصداع الشعور بألم قد يكون بسيط أو شديد، وعادةً ما يكون على جانب واحد من الرأس، كما يمكن أن يكون مصحوب بأعراض أخرى، مثل الغثيان، والتقيؤ، أو الحساسية للضوء والضوضاء.

  1. الصداع النصفي مع الهالة

في هذا النوع من الصداع تكون هناك أعراض تسبق الشعور بالصداع وهي تغيرات بصرية (مثل الأضواء الساطعة أو البقع العمياء)، الشعور بالتخدير، والضعف، و اضطرابات الكلام ، قد تبدأ هذه الأعراض لمدة ساعة قبل أن يبدأ الصداع النصفي وقد تستمر لمدة ساعة.

  1. الصداع الجيبي :

من أعراض الصداع الجيبي الشعور بالضغط أو الألم في الخدين، حول في العين، يحدث الإصابة بالصداع الجيبي بعد الإصابة بالبرد أو عدوى الجهاز التنفسي، وهذا النوع ليس شائع.

  1. الصداع العنقودي :

هذا النوع أقل شيوعًا، ولا يتأثر بالحمل.

يعاني الكثير من النساء من الصداع النصفي خاصة في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، ويرجع ذلك إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث في الجسم، كذلك حجم الدم وزيادة الدورة الدموية.، وسوف تقل أعراض هذا الصداع من بعد مرور الشهور الأولى من الحمل حيث يكون قد اعتاد الجسم على التغيرات الهرمونية.

سبب وجع الرأس اثناء الحمل وعلاجه:

  •  قلة النوم أو التعب العام.
  • احتقان الجيوب الأنفية.
  • الحساسية.
  • إجهاد العين.
  • الضغط العصبي.
  • الإكتئاب المصاحب للحمل.
  • الشعور بالجوع.
  • الجفاف بسبب العطش.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • انسحاب الكافيين من الجسم.
  • تناول بعض الأطعمة قد يزيد من الشعور بالصداع مثل بعض
  • الأطعمة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم،النتريت والنترات (شائعة في اللحوم المصنعة مثل الهوت دوج والسلامي ولحم الخنزير المقدد).
  • المحليات الصناعية.
  •  الفاصوليا والمكسرات.
  • الجبن ومنتجات الألبان.
  • بعض الفواكه الطازجة ( الموزوالبابايا و الأفوكادو والحمضيات).
  • السمك المدخن.
  • الشوكولاته والخروب.
  • الأطعمة المخمرة أو المخللة (مثل صلصةالصويا أو مخلل الملفوف).

متى يكون الصداع من علامات الخطورة في الحمل؟

في حالة الإصابة بالصداع في الربع الثاني أو الثالث من الحمل، قد يكون  علامة على تسمم الحمل، وهي حالة خطيرة يسببها الحمل.

تتميز هذه الحالة بارتفاع ضغط الدم، كذلك نزول كمية غير عادية من البروتين في البول، تغيرات في الرؤية، تشوهات في الكبد والكلى.

كيف يمكن تخفيف آلام الصداع بدون استخدام الدواء؟

  1. التخلص من كل مسببات الصداع مثل الأضواء الشديدة،الضجيج العالي، الحرارة المفرطة أو البرد، الروائح القوية، دخان التبغ.
  2. ربط عصبة على الجبين.
  3. وضع كمادات باردة على الجبهة أو على قاعدة الجمجمة يساعد على التخلص من الصداع النصفي.

خذ حماما. بالنسبة لبعض المصابين بالصداع النصفي ، فإن

  1. الاستحمام البارد يجلب راحة سريعة ، إذا لم تستطع الاستحمام ، رش الماء البارد على الوجه حيث يهدئ من صداع التوتر.
  2. تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر لمنع انخفاض نسبة السكر في الدم.

الحصول على القسط الكافي من الراحة والنوم، وينصح بالنوم في غرفة هادئة ومظلمة.

  1.  شرب المياه بكثرة لمنع حدوث الجفاف والإصابة بالصداع، في حالة التقيؤ بسبب الصداع النصفي ينصح بارتشاف الماء ببطء.
  2. ممارسة الرياضة حيث ثبت أن التمارين المنتظمة يمكن أن تقلل من شدة الصداع النصفي وتقلل من الإجهاد الذي يمكن أن يسبب صداع التوتر.

إذا كنت معرضًا للصداع النصفي، فابدأ ممارسة الأنشطة ببطء حيث النشاط المفاجئ يزيد من الصداع.

  1. ممارسة تقنيات الاسترخاء مثل التأمل، واليوغا، والتنويم المغناطيسي الذاتي قد يكون مفيدا لتخفيف الضغط والصداع لدى بعض المصابين.
  2.  تدليك الجسم وخاصة الرأس يساعد من تخفيف الصداع، وذلك من خلال استخدام زيوت طبيعية للتدليك مثل زيت اللافندر والبابونج والنعناع.

هل يمكن تناول مسكنات الألم لعلاج آلام الصداع أثناء الحمل؟

  • يستخدم عقار اسيتامينوفين لعلاج الصداع النصفي أثناء الحمل حيث أنه امن ويجب إتباع الإرشادات الصحية المرافقة له.
  • هناك بعض الأدوية الأخرى لا يمكن استخدامها مثل الأسبرين والأيبوبروفين ومعظم أدوية الصداع النصفي، لا ينصح بها للنساء الحوامل ما لم يوافق عليها الطبيب المعالج، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حتى لا تحدث أضرار للأم وللجنين.