الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى تبدأ حركة الجنين

بواسطة: نشر في: 30 يونيو، 2018
mosoah
متى تبدأ حركة الجنين

مرحلة نمو الجنين تعتبر هي المرحلة الحاسمة التي تنتظرها جميع السيدات، وهي المرحلة التي من خلالها يتم التعرف على ما إذا كان الطفل سليم أم يعانى من أي مرض، حيث تقوم الأم بمتابعة حركته يوميًا وبالأخص في الأشهر الأخيرة من الحمل، حيث يبدأ الجنين في مرحلة مختلفة تمامًا، وتكون الحركات الطبيعية للطفل على مدار اليوم حوالى عشر مرات بالتقريب، وفي حين نقص تلك المرات فإن هذا يدل على وجود خلل في وظائف المشيمة وفي بعض الحالات تعني أن سوف يكون هناك ولادة مبكرة أي أنه قد تلد الأم قبل الميعاد المحدد لها، وبالتالي يجلس الطفل وقتها في الحضانة الخاصة بالأطفال حتى لا يتعرض الطفل لأي مشاكل صحية في وقت مؤخر.

متى تبدأ حركة الجنين ؟

تبدأ حركة الجنين في الطبيعي في نهاية الشهر الثاني أي في الأسبوع الثامن من مرحلة الحمل، ولا يمكن أن تشعر الأم بتلك الحركات فهي لا تظهر إلا عن طريق الأجهزة الحديثة التي تم ابتكارها عبر الأيام، وهذه الأشعة التي تبين حركة الجنين في الشهر الثاني من الحمل وتسمى تلك الأجهزة بأجهزة التصوير بالموجات فوق الصوتية، أما عن المعروف علميًا والوقت التي تشعر به الأم في فترة الحمل بحركة الجنين هو في الشهر الرابع أي في الأسبوع السادس عشر من فترة الحمل، وهذا يكون بالأخص على السيدات التي سبق لهم الحمل، أما السيدات التي لا يسبق لهم حمل فإنهن يشعرن بالحركة في منتصف الشهر الخامس من الحمل.

كيفية معرفة حركة الجنين :

في بداية تحرك الجنين فإن الحركة تكون حركة ضعيفة جدًا، لا يمكن أن تشعر بها الأم، ولكن بعد مرور الوقت تزداد الحركة وقوتها وهذا كلما دخلت الأم في الشهور من الحمل، وأصبح حجم الجنين يتضاعف، ومن أكثر الحركات التي يقوم بها الجنين داخل رحم الأم هو الانقلاب من مكان لأخر حيث يكون الدوران أسفل وأعلى الرحم هي حركة الجنين المميزة في تلك الفترة، وهذا بجانب الحركات الأخرى مثل تحريك القدم أو تحريك اليد أو تحريك الرأس، حيث يمكن مشاهدة تلك الحالات من خلال الأشعة التليفزيونية، حيث أنها توضح للأم والطبيب المختص سلامة الرحم وسلامة الجنين.

تأخر حركة الجنين :

في بعض الحالات تتأخر حركة الجنين، وهذا فى الغالب ما يرجع إلى عدة أسباب مختلفة، ومن تلك الأسباب :

  • في البداية تكون خطأ في حسابات الأيام.
  • أو وجود بعض الانتفاخات والإمساك الشديد.
  • وفي بعض الأحيان يكون السبب في وجود بعض المشاكل في المشيمة مما يسبب ارتطام في أطراف الجنين، حيث لا تشعر الأم بحركة الجنين في حملها الأول وهذا لأن لم يسبق لها الحمل فيما سبق حيث تختلط حركة الجنين مع حركة الأمعاء لديها.
  • وأيضًا في بعض الحالات يكون هناك تأخر في حركة الجنين بسب تعرضها بعض الأمراض المختلفة، والتي يجب فيها الاستعانة بالطبيب المعالج.
  • وقد يكون تأخر حركة الجنين في أغلب الحالات بسبب حدوث نقص في السائل الأمنيوسي.

نصائح يجب أن تقوم بها الأم للحفاظ على الجنين وعلى حركته :

  • يجب عدم تناول القهوة أو الشاي بكثرة حتى لا تؤثر المنبهات عليها أو على الجنين.
  • يفضل أن تقوم الأم بتناول كميات كبيرة من الفيتامينات المختلفة، وبالأخص التي يقوم الطبيب بصوفها.
  • يجب تجنب حمامات السباحة والبحار التي تكون الموجة مرتفعة بها.
  • يجب أن تقوم الأم بتناول الكثير من الخضروات الطازجة والفواكه والبقوليات واللحوم الحمراء، بجانب تناول كمية كبيرة من الماء يوميًا.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.