الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما طريقة حبوب منع الحمل وما ضررها

بواسطة: نشر في: 22 أكتوبر، 2018
mosoah
ما طريقة حبوب منع الحمل وما ضررها

ما طريقة حبوب منع الحمل وما ضررها  ؟ ، تلجأ عادة الكثير من النساء إلى وسائل متتعددة لتأخير الحمل أو منعه، ولذلك تواجدت طرق متعددة لتساعدها على ذلك منها ما يفيدها ومنها ما قد يجلب لها الضرر، ومن أشهر الوسائل استخدامًا لدى النساء هي حبوب منع الحمل، ولذلك نورد خلال سطور هذا المقال على موسوعة بعض المعلومات المتعلقة بها.

حبوب منع الحمل :

تعد حبوب منع الحمل من أكثر الطرق المستخدمة لتنظيم الحمل شيوعًا وشهرة، وقد كان أول استخدام لها في الستينات، وهي لا تمنع انتقال فيروس نقص المناعة المكتسبة الإيدز.

وهذه الحبوب مركبة من هرموني الأستروجين والبروجيستيرون، ويعملان معًا على توقف عملية الإباضة ومنعها، وهي التي تخرج منها البويضة من المبيض متجهه إلى قناة فالوب، كما يعملان على زيادة سماكة إفرازات الرحم فتمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة، كما ترقق من بطانة الرحم لمنع انغراس البويضة في الرحم في حال تخصيبها، ويوجد نوع من حبوب منع الحمل يحتوي على هرمون البروجيستيرون فقط فلا يتم منع الإباضة.

أنواع حبوب منع الحمل:

  • حبوب تحتوي على نسب متساوية من هرموني البروجيستيرون  وتسمى الحبوب الأحادية المركبة.
  • الحبوب المحتوية على نسبة محددة من هرمون الأستروجين و البروجيستيرون، وتسمى بالحبوب الثنائية.
  • الحبوب المحتوية على نسب محددة من هرمون البروجيستيرون والتي تسمى بالحبوب الثلاثية، كما تتغير نسبة هرمون الأستروجين في أيام الدورة الشهرية.
  • والعلب المتوفرة في الصيدليات تأخذ شكلين علبة محتوية على 21 قرص بلون واحد وشكل واحد، وعلبة بها 28 قرص قرص بها نوعين من الحبوب كل منها بلون.

كيفية الاستعمال:

تقوم المرأة بتناول الحبة يوميًا في التوقيت ذاته، وفي حالة نسيانه وعدم أخذه لمدة 12 ساعة فإن نسبة منع الحمل تقل، ويتم أخذ الحبوب بعد مرور اليوم الخامس من الدورة الشهرية للمرأة، وتستمر بأخذها لمدة 21 يومًا، ثم في الأسبوع الذي يليها تمتنع عن أخذها وفي هذا الأسبوع لا يحدث الحمل، ويحتمل حدوث نزيف في فترة الأسبوع او بعد التوقف عن أخذها، والحبوب الملونة تحتوي على الحديد وهي بدون تأثير أي لا تمنع الحمل.

مميزات حبوب منع الحمل:

  • لا تسبب الألم.
  • يمكن أن يتم الحمل بعد الانتهاء منها مباشرة.
  • يمكن استخدامها بسهولة.
  • تعمل على تنظيم أيام الدورة الشهرية.
  • تستخدم في بعض الأحيان كعلاج لهشاشة العظام.
  • ذات سعر بسيط.
  • تعتبر وسيلة ناجحة لمنع الحمل فتصل نسبة فعاليتها إلى 99%.

أضرار حبوب منع الحمل:

  • يمكن نسيانها.
  • قد تسبب السمنة وزيادة الوزن.
  • الإصابة بالغثيان والقئ.
  • قد تؤدي إلى تقلبات في المزاج.
  • طول الوقت بين الدورات الشهرية.
  • قد تسبب آلام في الثدي أو تكبير لحجمه ولكنها تختفي بعد مرور عدة أسابيع، ولكن في حالة استمرار الآلام أو الإحساس بوجود كتلة في منطقة الثدي لابد من استشارة الطبيب.
  • وجود احتمال لزيادة تجلط الدم.
  • يحدث نادرًا أن يتم تأخر الحمل بعد التوقف عن تناول الحبوب لمدة تصل إلى 6-9 أشهر.
  • نزول دم بين الدورات الشهرية.
  • ظهور حب الشباب أو بقع جلدية بنية أو سوداء.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

مضاعفات الإسراف في حبوب منع الحمل:

  • الإصابة بجلطة في الساق.
  • القلق والتوتر النفسي.
  • الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن.
  • المعاناة من الصداع المستمر والدائم.
  • ارتفاع ضغط سائل النخاع الشوكي.
  • الإصابة بتورم في الساقين والفخذين.
  • الشعور بألم شديد في البطن أو الصدر.
  • تجعل الرؤية غير واضحة.
  • لذلك ينصح بعدم استخدامها إلا بإشراف طبي وعند الشعور بأي من هذه الأعراض لابد من استشارة الطبيب على الفور، ولا ينصح لأصحاب الجلطات في الذراعين أو الساقين أو الرئتين، وكذلك مرضى القلب والكبد، والشقيقة، وسرطان الثدي والرحم، وارتفاع ضغط الدم باستخدامه.

حبوب منع الحمل للمرضع:

يعمل هرمون الأستروجين على تقليل إفراز الحليب لدى الأم وبالتالي فهو يؤثر على عملية الرضاعة من خلال كمية الحليب، بينما البروجيستيرون ليس له تأثير على كمية الحليب في ثدي الأم، فيتم استخدام حبوب منع الحمل المحتوية على هرمون البروجيستيرون فقط، وأثبتت الدراسات أن هذه الهرمونات ليس لها تأثير سلبي على الرضيع، كما يجب استشارة الطبيب قبل الشروع في استخدام هذه الحبوب خلال فترة الرضاعة.

حبوب منع العمل في شهر رمضان:

أشارت “سوزان كافي” استشارية النساء والولادة والأستاذ المساعد بجامعة الملك عبد العزيز أن تناول حبوب منع الحمل في شهر رمضان بغرض تأخير الدورة الشهرية لا ضرر منه وهي اختيارية لمن يريدها، ولكن يجب في البداية استشارة الطبيب للتأكد من الحالة الصحية الشخصية للمرأة، كما يجب تحديد النوع المناسب لكل امرأة، ولا ينصح أبدّا بمضاعفة الحبوب حتى لا تكون سبب في تكون الجلطات.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.