مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما طريقة استخراج البويضات للحقن المجهري ؟

بواسطة:
استخراج البويضات

تعرفي بالتفصيل على كيفية استخراج البويضات  ، لعدة ظروف وأسباب تمنع السيدات من الحمل وبعد أن يقومن بعمليات بحث كثيرة عن للأسباب التي أدت إلى منع حدوث الحمل، مما يجعل بعض السيدات يلجئون للقيام بعمليات الحقن المجهري التي تساعدهم على الإنجاب في نهاية المطاف.

ولكن قبل البدء في عملية الحقن المجهري تمر السيدات بعدة مراحل مختلفة من أهمها استخراج البويضات والتي تكون لازمة لعمليات الحقن المجهري وأطفال الأنابيب، ويتم استخراج أو سحب البويضات بكثير من الطرق المختلفة عن طريق استخدام أحدث وأدق الطرق والأجهزة الطبية المتطورة، كما من الممكن أن يتم سحب البويضات من خلال التنظير أو عن طريق المهبل.

حيث تتم عملية سحب البويضات تحت التخدير العام من خلال السونار المهبلي، وتأخذ من الوقت ما بين 30 إلى 45 دقيقة للانتهاء منها، ويجب على السيدات الذين يتعرضون للقيام بعمليات سحب البويضات، أن يتناولون الطعام والشراب إلى حتى يشعرون بالراحة والتحسن.

ولكن من الطبيعي أن تتعرض السيدات نزول القليل من الدم بعد عملية سحب البويضات، وفي معظم الحالات يكون الدم بسيطاً ولونه أحمر أو بني، ويتوقف الدم بعد يومين من عملية استخراج البويضات، ونحن سوف نحرص على أن نقدم إليكم كل ما يخص استخراج البويضات من خلال موضوعنا فتابعونا.

استخراج البويضات في عمليات الحقن المجهري :

يستمع الكثيرون إلى مصطلح الحقن المجهري وطفل الأنابيب، ولكن الجميع يرغبون في معرفة ما هو الحقن المجهري وطفل الأنابيب، وكيفية القيام بها.

فالحقن المجهري يكون عبارة من أحد أنواع عمليات التلقيح الصناعي ولا يوجد فرق بينها وبين عملية طفل الأنابيب، ولكنها تكون نتيجة لنجان تطور وتقدم الطب والعلم، وتتم عملية استخراج البويضات عن طريق استعمال جهاز الأمواج الفوق صوتية المهبلي، وفي هذه الحالة لا تحتاج السيدات إلى استخدام التخدير العام ولكن يكتفي الأطباء بإعطائها بعض من المسكنات التي تساعدها على الشعور بالراحة والاسترخاء، كما يكون من الأفضل استخدام جهاز الموجات الصوتية لعدة أسباب والتي منها وجود بعض الالتصاقات الحادة، كما يكون من الصعب جميع البويضات عن طريق استخدام جهاز التنظير، فهناك بعض من السيدات التي ترغب في إجراء عملية الحقن المجهري أكثر من مرة، لذا يكون من الأفضل عدم تكرار التنظير حتى لا يحدث التصاقات.

استخراج البويضات في أطفال الأنابيب :

تعد عملية طفل الأنابيب هي أول عملية إنجاب تتم خارج جسم النساء، وأول من قام بإجرائها السيدة البريطانية عام 1978، وأنتج من خلالها طفلتها “لويزا براون”، ولكن يتم استخراج البويضات في هذه العملية من خلال استخدام جهاز الموجات الفوق صوتية المهبلي، حيث يتم سحب أكثر من بويضة ثم يتم وضعها بمحيط مهيأ ويجب أن تكون درجة حرارته معتدلة مماثلة لدرجة حرارة رحم الأم وأيضاً كمية الأكسجين، في هذه العملية يرصد الطبيب الموعد المناسب للتبويض للعمل على سحب واستخراج البويضات بتلك الوقت، ويجب على السيدة أن تظل بالمركز الخاص التي تم به عملية سحب البويضات لمدة ساعة على الأقل، ومن هنا يبدأ الطبيب بإعطاء المرأة أدوية البروجيسترون منذ أول يوم يتم سحب البويضات به، ولكن هناك بعض من الحالات الذي يتم سحب البويضات لها عن طريق استخدام منظار البطن، كما يتم عمل فحص شامل لمنطقة الحوض.

هل يكون سحب البويضات مؤلم؟

تتساءل العديد من السيدات إذا كان استخراج البويضات من الأمور المؤلمة أم لا، فالبعض منهم يعتقدون أن سحب البويضات تكون من أصعب ما يمكن، ولكن عزيزتي سحب البويضات لم يكن صعب لتلك الدرجة الكبيرة الذي يعتقدها البعض، فتلك العملية تتم في عدة ساعات معدودة، ولن تكون المرأة بحاجة كبيرة للبقاء بالمراكز الخاصة بعمليات سحب البويضات وعمليات الحقن المجهري وطفل الأنابيب، سوى ساعة واحدة فقط لا غير، وفي تلك الوقت يقوم الطبيب بإعطاء بعض الأدوية التي تعمل على تسكين الشعور بالألم، ويتم ذلك في حال كان تمت عملية سحب البويضات من خلال استخدام المنظار المهبلي، وفي حال كان الطبيب استخدم المنظار البطني فهذا يتم تحت تأثير مخدر عام، وهنا يجب على الطبيب أن يقوم بفتح بعض من الشقوق في البطن لكي تساعد على دخول المنظار، لهذا تحتاج المرأة إلى أخذ بعض الأدوية التي تقوم بمعالجة هذه الشقوق.

استخراج البويضات بدون بنج :

فالدليل الذي يؤكد على أن عملية استخراج البويضات لم تكن من العمليات الصعبة أو المؤلمة أنها لن تتم تحت تأثير البنج، فتلك العملية يجب أن يتم إجرائها دون أن يعطي الطبيب المرأة بنج، فقط يعطيها بعض من المسكنات التى لا تجعلها تشعر بأي نوع من أنواع الألم.

بأي وقت يتم استخراج البويضات؟

الطبيب هو الشخص الوحيد القادر على تحديد موعد استخراج البويضات، فهو يكون على دراية كبيرة بتحديد اليوم المناسم للقيام بإجراء عملية سحب البويضات، حيث أنه يعمل على متابعة التبويض لدى السيدة الذي تقوم بإجراء العملية، فهو يقوم بإعطاء السيدة كور كامل ومحدد من الحقن المنشطة التي تعمل على زيادة عدد البويضات داخل جسم السيدات، وبعد أن يقوم الطبيب بالتأكد من سلامة وعدد البويضات، يقوم بمنح السيدة إبرة hcg قبل 36 ساعة من ميعاد سحب البويضات.

كما يتم سحب البويضات من خلال استخدام جهاز الموجات فوق صوتية المهبلي، ومن بعدها يقوم الطبيب المختص بمنح السيدة الأدوية التي تساعدة على تسكين الألم والتي تمنحه الشعور بالاسترخاء، ويتوجب على المرأة أن تبتعد عن الأمور التي تجلب إليها التوتر والقلق قبل أو أثناء عملية سحب البويضات، فهذا يسرع من عملية فشل الحقن المجهري وطفل الأنابيب بالكامل، لهذا يجب أن تكونين دوماً في حالة من الاسترخاء والراحة.

تعليمات يجب اتباعها بعد عملية سحب البويضات :

يعطي الطبيب المختص للسيدة التي قامت بإجراء عملية سحب البويضات بعض التعليمات الذي يجب أن تلتزم بها، للحفاظ على صحتها، حيث أنه يقوم بمنحها بعض من الأدوية التي تساعدها في التخلص من الشعور بالألم الشديد وغيرها ومن ضمن تعليمات الطبيب التالي:

  1. يجب على السيدة أن تبدأ في تناول الطعام والشراب بعد ساعتين من العملية.
  2. في حال شعرت السيدة ببعض من الألم يجب عليها أن تأخذ الأدوية التي تمنحها إياها الطبيب المتابع.
  3. إذا زاد الشعور بالألم عن العادي يجب أن تذهب إلى الطبيب على الفور، للقيام بعمل الفحص اللازم والتعرف عن سبب حدوث الألم.
  4. في صباح اليوم التالي يقوم الطبيب بإبلاغ السيدة عن نتيجة الإخصاب وتحديد موعد لإرجاع الأجنة.
  5. يجب على الطبيب تجهيز السيدة باليوم الذي قام بتحديده بحيث أن تكون المثانة ممتلئة بالماء، لإجراء عملية إرجاع الأجنة.

متى يتم سحب البويضات النشيطة؟

تبدأ المرأة التي ترغب في إجراء عملية الحقن المجهري أخذ العديد من الأدوية المنشطة الذي يقوم الطبيب بتحديدها، والتي تساعد على زيادة عدد البويضات، كما أنها عبارة عن حقن تحتوي على هرمونات الذي يبدأ أخذها منذ الانتهاء من الدورة الشهرية بيومين أو ثلاثة، ولكن يجب على السيدة قبل موعد سحب البويضات أن تخضع لبعض الاختبارات التي تظهر مستوى الهرمونات، وعندما يطمئن الطبيب ويشاهد أن البويضات ستكون ناضجة وسليمة لعملية الحقن المجهري وطفل الأنابيب، يقوم على الفور بتحديد اليوم المناسب الذي سوف يتم بها إجراء عملية سحب البويضات.

كم تستغرق من الوقت عملية استخراج البويضات؟

تحتاج عملية استخراج البويضات إلى ساعة أو ساعة ونصف في حال كانت العملية تتم باستخدام المنظار المهبلي، ولكن إذا كانت العملية تتم من خلال منظار البطن، فهنا قد تحتاج إلى ساعتين أو ثلاثة ساعات،  وهذا ما يقوم الطبيب المتابع بتحديده على حسب حالة السيدة، وعلى حسب عدد البويضات.

ولكن يجب أن يعلم الجميع بأن هذا النوع من العمليات يكون له نسبة كبيرة من النجاح، فهو ناتج عن تطور الطب والعلم، كما أنه يساعد الزوجين الذين حرموا من نعمة الذرية الصالحة وتعطيهم الأمل بأن الله عز وجل سوف يرزقهم  بالذرية عن طريق القيام بإجراء عملية الحقن المجهري وأطفال الأنابيب.