كيف اعرف ان ماء الجنين يتسرب وطريقة العلاج

سلمى المصري 28 نوفمبر، 2022

كيف اعرف ان ماء الجنين يتسرب

ماء الجنين أو السائل الأمينوسي هو سائل يتواجد في رحم المرأة، وهو هام للغاية لسلامة وصحة الجنين، وفقدان هذه المياه أو تسربها بأي حال من الأحوال يعرض الأم والجنين للخطر.

  • يمكن الآن متابعة قياس مياه الجنين عن طريق التعرض لأشعة الرنين.
  • فتقم المرأة الحامل بالسونار عند الطبيب المختص، الذي يساعد في الكشف عن حالة الجنين الصحية، ويمكن من خلاله معرفة ما إذا كان هناك مشكلة صحية أم لا.
  • ويمكن للمرأة ملاحظة أن ماء الجنين يتسرب عن طريق بعض الأعراض، أهمها:
    • دائمًا ما تجد ثيابها الداخلية مبللة، مما يسبب لها الضيق الشديد.
    • ماء الجنين سائل غير لزج، ولذلك يمكن بسهولة التفريق بينه وبين الإفرازات.
    • يكن السائل شفاف أحيانًا، ويكن في أحيان أخرى يأخذ اللون الأصفر الفاتح.
    • في الأغلب لا يكن السائل سيء أو كريه الرائح، بل لا يكن بلا أي رائحة، كالماء قليلًا.
    • ماء الجنين في الأغلب يتسرب على دفعات صغيرة وبكميات قليلة.
    • ولكن في الحالات الصعبة للغاية والحرجة، يكن اندفاع المياه قوي وغزير للغاية، ويصعب السيطرة عليه وهنا يكمن الخطر.

كيف اعرف أن ماء الجنين ناقص

لا يمكن للمرأة الحامل أن تدرك ما إذا كان ماء الجنين ناقص بشكل كبير أم لا إلا بعد قيام الطبيب بفحصها، ولذلك على المرأة الإسراع للاتصال بالطبيب المعالج، في حال لاحظت نقص بالمياه.

  • يقم الطبيب بالإجراءات اللازمة، لقياس نسبة المياه، وللتأكد من إحاطة الجنين بالمياه من كل جانب.
  • ويكن الفحص بالسونار، ويتم متابعة نسبة السائل الامنيوسي حتى موعد الولادة، للتأكد من سلامة الجنين.
  • فالجنين يعيش بهذا السائل، ويتأثر به بصورة مباشرة وبشكل كبير.
  • لذلك في حالة حدوث أي مشكلة صحية تتعلق بهذا الشأن، من الممكن أن ينذر ذلك بالاجهاض.
  • كما يقم الطبيب بفحص ما إذا كان السائل قد وصل إليه أي نوع من أنواع البكتيريا، لمعالجة الأمر قبل أن تنتشر العدوى وتصل للجنين.
  • ومن الضروري القيام بالمتابعات الدورية في هذا الوقت الصعب، فيمكن أن يسبب الانتظار خطر لا يحمد عقابه.
  • وإذا لاحظت الأم أنها تعالي من نزول ماء الجنين على فترات، ففي هذه الحالة عليها أن تتهيأ لاحتمالية حدوث ولادة مبكرة، أو ولادة قيصرية.

الفرق بين ماء الجنين والافرازات

يختلط الأمر على الكثير، ويكن من الصعب أن يتعرفوا على الفرق ما بين مياه الجنين أو ماء الرأس، وما بين الإفرازات الطبيعية التي تعاني منها الأم، ويمكن معرفة الفرق بينهم على النحو التالي:

  • في الأغلب تكثر الإفرازات في الفترة الأولى من الحمل، ويكن لها مظهر وملمس مخاطي سميك قليلة.
  • ومن الممكن أن تشعر المرأة بوجود إفرازات كثير للغاية في الفترة التي تسبق الولادة مباشرة، فالرحم يتخلص من هذه الإفرازات، ويستعد الجنين للخروج.
  • أما السائل المنوي فيتواجد حول الجنين بالرحم، وله دوره هام ومصيره في الحفاظ على سلامة الجنين وعلى صحته.
  • ولذلك ليس من الطبيعي أن تلاحظ الأم أنها تفقد كميات من المياه في الشهور الأولى من الحمل.
  • بل يبدأ السائل في التسريب مع زيادة حجم الجنين بشكل كبير، أي في الشهر الأخير.
  • ويمكن ملاحظة الفرق بشكل واضح عن طريق اللون، فالإفرازات تكن في أغلب الأحيان لونها وردي قليلًا، أما السائل فإما يأخذ اللون الشفاف، أو اللون الأصفر الفاتح.
  • وتكن رائحة الإفرازات كريهة للغاية، أما السائل فبلا رائحة.
  • وإذا فقدت المرأة الحامل المياه في الشهر الأخير فتستطيع بسلاسة التعرف على الفرق، فكمية السائل تكن غزيرة وكثيرة بشكل ملحوظ، وهي إنذار بضرورة الولادة مبكرًا على قدر المستطاع.
  • أغلب الحالات تعاني من تقلصات وآلام شديدة في منطقة الرحم، تكن مصاحبة لفقد مياه الرحم.
  • كما تبدأ في الشعور بوجع شديد وبضغط كبير بالبطن، خاصة في الجزء السفلي.

كيف نعوض نقص ماء الجنين

هناك العديد من الطرق العلمية التي ينصح بها الأطباء لتعويض الفاقد من مياه الجنين، وتختلف طرق التعويض تبعًا لحالة المرأة، وتبعًا لحالتها الصحية وللعديد من العوامل الأخرى.

  • في البداية يبحث الطبيب عن السبب الطبي والعلمي وراء نقص المياه، وحين يتم التوصل إلى السبب يتم علاجه والسيطرة على الأمر.
  • ويعد عمر المرأة من العوامل الأساسية التي تؤثر على الطرق العلاجية للسيطرة على هذا المأزق.
  • وتختلف مدى خطورة الوضع تبعًا لاختلاف حالة الجنين الصحية، وعمره، ونموه البدني.
  • فإذا فقدت المرأة كمية كبيرة من السائل في الشهر الأخير من الحمل، ففي هذه الحالة من الممكن اللجوء إلى الولادة القيصرية، أو إلى الولادة المبكرة.
  • ففقد كمية كبيرة من المياه، يُعرض الجنين لخطورة بالغة، وفي هذه المرحلة تكن الولادة الطريق الأكثر أمانًا.
  • ولكن في أغلب الحالات إذا فقدت المرأة كمية قليلة من المياه، فحينها لا تحتاج سوى إلى الارتياح التام، وعدم بذل أي مجهود للحفاظ على جنينها.
  • فتقم بالاستلقاء على ظهرها وتبتعد عن أي مجهود بدني يُذكر.
  • إذا لاحظ الطبيب وجود التهابات بكتيرية ففي هذه الحالة على المرأة المواظبة على المضادات الحيوة.

هل نقص ماء الجنين يسبب تشوهات

من الممكن أن يسبب نقص السائل الأمنيوسي خطر كبير للغاية على الأم وعلى الجنين أيضًا، ولذلك لابد متابعة هذا الأمر طوال فترة الحمل، وذلك للحد من خطر فقدان الجنين.

  • في الحالات الصعبة، من الممكن أن يسبب نقص المياه للجنين الكثير من المضاعفات، منها حدوث تشوهات خلقية، أو حدوث إجهاض.
  • وفقدان كمية كبيرة من المياه من الممكن أن يؤدي إلى ولادة الجنين ميت.
  • وذلك في حالة كان مستوى الفقد مرتفع للغاية.
  • وفي حالة كان مستوى فقد السائل الأمنيوسي متوسط، في الثلث الثالث من الحمل فحينها الخطر يكمن في احتمالية خنق الجنين عن طريق الحبل السري.
  • ومن الممكن أن يعاني الجنين من نقص الأوكسجين، ولذلك من الضروري متابعة الحالة الصحية للأم.
  • وفي كثير من الحالات من الممكن أن يعاني الجنين من تباطؤ كبير بالنمو، أي لم تكتمل عملية نمو بعض الأعضاء الداخلية للجنين.
  • يزيد الخطر إذا لاحظت المرأة تغير في لون السائل، كأن يصبح اللون مائل للاصفرار، أو يصبح أخضر قليلًا.
  • أو تعاني المرأة من صعوبات وآلام في عملية التنفس.
  • وعلى المرأة أن تدرك تمامًا أهمية السائل الأمنيوسي، فهذا السائل هو المسؤول بشكل كامل عن نمو الجنين بالرحم.
  • وتصل كمية السائل الأمنيوسي إلى لتر كامل، وهذا السائل به مجموعة من المواد الطبيعية المختلفة، وهذه المواد يتم نقلها للجنين بعد ذلك لكي ينمو بصورة صحية.
  • وهذا السائل يحتوى على الهرمونات، وعلى الخلايا الخاصة ببناء الأجهزة الداخلية والأجهزة المناعية والعصبية أيضًا.
  • ويحافظ هذا السائل على بقاء الجنين في درجة حرارة متوسطة وثابتة، فلا هي شديدة البرودة ولا هي شديدة الحرارة.
  • وهذا السائل يقم بالحفاظ على نمو عضلات الجنين بصورة آمنة تمامًا.
  • كما يقم بالحفاظ على سلامة الحبل السري، للتأكد من وصول ما يحتاج إليه الجنين من طعام ومن أكسجين أيضًا.
  • ويساعد هذا السائل في عملية الحفاظ على نمو الرئتين، للتأكد من تطورها بالشكل الصحيح.
  • ولذلك على المرأة أن تقم بالمتابعة مع الطبيب المختص بصورة دورية طوال مدة الحمل، وحتى الولادة.

وهكذا نكن قد أجبنا على سؤال كيف اعرف ان ماء الجنين يتسرب ، وأوضحنا أعراض فقد المياه، وكيف يمكنك التعامل مع هذا الوضع للحفاظ على الجنين.

كيف اعرف ان ماء الجنين يتسرب وطريقة العلاج