الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجارب حمل التوأم وهرمون الحمل

بواسطة: نشر في: 5 نوفمبر، 2018
mosoah
تجارب حمل التوأم وهرمون الحمل

تجارب حمل التوأم وهرمون الحمل ، تتمنى الكثير من السيدات أن يكون حملها بتوأم، كما تشعر أخريات بالذعر عندما تعلم أنها حامل بتوأم، وذلك بسبب المشقة والتعب المضاعف الذى قد تتعرض له الحامل بالتوأم، إضافة إلى التكلفة الكبيرة التى تقع عليها وعلى زوجها من أجل الإنفاق على التوأم، ولأن رغبة المرأة فى المعرفة وفضولها الكبير يجعلها تتمنى أن تعرف إن كانت حامل بالتوأم أو إن كان حملها عادى، يدفعها ذلك إلى البحث عن الطرق التى تستطيع من خلالها التأكد من وجود التوأم من عدمه، ولتعرفى ذلك يمكنك أن تتابعينا من خلال مقال اليوم على موسوعة.

الفرق بين الحمل بجنين واحد والحمل بالتوأم:

الحمل بجنين واحد:

  • يعتبر الحمل بجنين واحد أو ما يطلق عليه الحمل العادى هو نوع الحمل الأكثر انتشاراً، والذى يحدث نتيجة تلقيح حيوان منوى واحد للبويضة، مما ينتج عنه وجود جنين واحد فى رحم الأم، حيث تنغرس البويضة المخصبة فى جدار الرحم وعندها تبدأ أعراض الحمل تظهر على المرأة، ويرجع هذا إلى إفراز هرمون الحمل الذى يتسبب فى تعرضها للقئ والدوار والعديد من الإضطرابات المزاجية.

الحمل بالتوأم:

  • هناك نوعان من أنواع الحمل بالتوأم، فيوجد الحمل بالتوأم المتطابق والحمل بالتوأم غير المتطابق، ويحدث الحمل بالتوأم بسبب تلقيح حيوانين منويين لبويضتين فى نفس الوقت، ويكون هذا توأم غير متطابق ولا يوجد بينهم تشابه فى الشكل، أما فى بعض الحالات الأخرى تتعرض البويضة المخصبة إلى الإنقسامات المبكرة مما ينتج عنها الحمل بالتوأم المتطابق الذى يتماثل فى العديد من الصفات ويتماثل فى الشكل أيضاً.

التوأم وهرمون الحمل :

  • تتعرض المرأة التى تحمل فى رحمها توأم للعديد من الأعراض، وتكون مثلها مثل الأعراض التى تظهر على المرأة الحاملة لجنين واحد، ولكنها تختلف فى شدتها، حيث تعانى الحامل بالتوأم من وجود أعراض الحمل بصورة مبالغة، ويرجع هذا إلى ارتفاع نسبة هرمون الحمل فى الدم بشكل كبير مما ينتج عنه شدة فى الأعراض.
  • تلاحظ الحامل بالتوأم التضاعف الكبير الذى تتعرض له فى نسبة هرمون الحمل بالدم، والتى تزيد كثيراً عن نسبة هرمون الحمل عند المرأة التى تحمل جنيناً واحداً.
  • تتعرض الحامل بالتوأم إلى زيادة فى حدوث الإضطرابات المزاجية، والقئ المستمر، والدوار والصداع.
  • كما تجد الحامل بالتوأم أنها تحمل وزناً ثقيلاً فى بطنها على الرغم من أنها مازالت فى الشهور الأولى من الحمل.

كيف أعرف أنى حامل بتوأم؟:

من الأمور السهلة والبسيطة أن تتمكنى من معرفة إذا كان حملك بتوأم أم لا، وللتعرف يمكنكِ اتباع أحد الأساليب الآتية:

  1. القيام بعمل تحليل الدم الرقمى والذى من خلاله يمكنكِ معرفة نسبة هرمون الحمل فى الدم، حيث يمكن أن تقومى بذلك بعد مرور عشرة أيام على تخصيب البويضة والتصاقها بجدار الرحم، ففى حالة وجود توأم فى رحمك ستجدى أن نسبة هرمون الحمل مضاعفة لنسبة الهرمون فى الحمل بجنين واحد فقط.
  2. يمكن الكشف عن وجود التوأم من عدمه من خلال إجراء ما يعرف بالألترا ساوند أو الآشعة فوق الصوتية، حيث تعتبر هذه الآشعة واحدة من الطرق المؤكدة التى تعمل على توضيح عدد أجنة الرحم، ويمكن القيام بها فى أسبوع الحمل السادس وحتى أسبوع الحمل الثامن.
  3. فى حالة رغبة المرأة فى التعرف على وجود حمل بالتوأم من عدمه، فى أسبوع الحمل التاسع وحتى الثالث عشر، فإنه يمكن أن يقوم الطبيب بإجراء الآشعة فوق الصوتية عن طريق المهبل، للتأكد من عدد الأجنة، وتصل دقة هذه الطريقة إلى ما يقرب من نسبة تسعون بالمائة.
  4. وتتمكن المرأة من خلال السونار أن تتعرف على جنس أطفالها التوأم فى الأسبوع الثامن عشر وحتى الأسبوع العشرين.

تجارب حمل التوأم وهرمون الحمل :

  • تقول أحدى السيدات أنها قامت بعمل اختبار الدم الرقمى ووجدت أن نسبة هرمون الحمل وصلت إلى 12 ألف، وتضاعفت النسبة بعدها بأسبوع لتصل إلى 32 ألف وكان ذلك فى الأسبوع الرابع والخامس من الحمل، ثم اكتشفت أنها حامل بالتوأم من خلال إجراء الآشعة فوق الصوتية.
  • وتخبرنا أخرى بأنها تمكنت من خلال السونار أن تتعرف على وجود الحمل بالتوأم وذلك بسبب أنها وجدت على جهاز السونار، أن هناك كيسين من أكياس الحمل.
  • والتقطت أطراف الحديث سيدة أخرى لتقص تجربتها علينا قائلة أن هرمون الحمل هو أكبر دليل يمكن من خلاله معرفة إذا كانت المرأة حامل بالتوأم أم لا، وهذا يرجع إلى أنه يتضاعف بشكل كبير فى بداية الحمل وخاصة عند الحمل بالتوأم، ويظهر ذلك فى تحليل الدم الرقمى.
  • وتمكنت سيدة أخرى من إكتشاف الحمل بالتوأم بنفسها، حيث لاحظت أنها تظهر عليها أعراض الحمل بشكل كبير، كالقئ المستمر، والدوار والغثيان، وكانت لديها خلفية كبيرة عن الحمل بالتوأم وأعراضة، فتمكنت من التنبؤ بأنها حامل فى توأم، حيث أنها تعرف أن الأعراض الشديدة للحمل، يصاحبها ارتفاع كبير فى هرمون الحمل، الذى يكون ناتج من وجود توأم فى رحمها.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.