الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الفرق بين إفرازات الحمل والدورة

بواسطة: نشر في: 1 يونيو، 2018
mosoah
الفرق بين إفرازات الحمل والدورة

بالتفصيل تعرفي على الفرق بين إفرازات الحمل والدورة ، حيث يتعرض جسم المرآة للكثير من التغيرات بشكل يومي، وبالأخص مع حدوث الدورة الشهرية التي تتعرض لها كل شهر وأيضاً لا يمكن أن نكتفي بما تتعرض لها خلال فترة الحمل التي قد يحدث عنها انقلاب جذري في حياة المرآة سواء كان جسدياً أو نفسياً  والكثير من التغييرات والتعب التي تمر به حتى أن تلد مولدها بسلام .

و تعتبر المنطقة الحساسة من أهم مناطق جسم المرأة مما يجعلها دائماً حريصة على  الاهتمام بها و بكل ما يتعلق بها، فعلى سبيل المثال الإفرازات المهبلية وبالرغم من أن هذه الإفرازات تعتبر من أهم الأمور الطبيعية التي تحدث في جسم السيدة، ولكن قد تختلف من سيدة لأخرى من حيث النوع و الألوان و الرائحة، مما تسبب قلق للمرآة،  حول سلامة صحتها وصحة منطقه الفرج،  وفي مقالنا اليوم  سوف نكتشف  لكل سيدة عن الكثير من الإفرازات المهبلية أثناء الحمل والدورة الشهرية مما يولد شعور بالقلق لدى الكثير من النساء، ومن المعروف أن الإفرازات المهبلية ذات اللون الأبيض التي تشبه الجبن تكثر بشكل ملحوظ  في فتره الحمل، وبالأخص عند اقتراب موعد المخاض، لذا فقد حرصنا علي أن نوفر لكي كل ما تريدين معرفته عن الإفرازات المهبلية قبل الدورة الشهرية،  وبعد التبويض وخلال الحمل، تعالى معي حتى تكون على يقين بكل ذلك.

الفرق بين إفرازات الحمل والدورة :

الفرق بين الإفرزات المهبلية خلال فترة الحمل وقبل الدورة في أيام التبويض:

من المؤكد أن الإفرازات الطبيعية شيء طبيعي يمر بها كل السيدات بشكل عام، ولكنه من أكثر الأمور التي تؤرق السيدات، ولكنها تحدث قبل الدورة الشهرية وأثناء التبويض وخلال فترة الحمل ولكن لا يستطيع أحد التفرقة بينهما ولكن بإمكانك التفرقة بينهم  كالآتي:

  • الإفرازات المهبلية قبل نزول الدورة بشكل مباشر:

. في الغالب يكون شكل هذه الإفرازات بيضاء سميكة متقطعه تشبه الجبنة والقشطة وتعد مانع طبيعي للحمل في أيام نزولها، هي الأيام الأمانة التي يمارس فيها الزوجين العلاقة الحميمة لكل من يرغب في تأجيل الحمل، لأنها تقوم بمنع دخول الحيوانات المنوية للرحم تماماً.

  • إفرازات في الفترة ما بين الدورتين:

تكون في الغالب إفرازات بنيه ومتقطعة وقد تشير موعد نزول الدورة الشهرية إذا كنت تعاني من عدم انتظام دورتك الشهرية، وقد زادت هذه الإفرازات عن الحد من الأفضل القيام بإجراء اختبار حمل منزلي، لأنها في بعض الأحيان تدل على حدوث الحمل.

  • إفرازات ما بعد التبويض:

حيث تكون هذه الإفرازات بيضاء سائله تشبه كثيرا للحليب الرائب، ولكنها كثيرة عند  انتهاء فتره التبويض والخصوبة لدى المرآة، وتنزل بكثير عند  موعد نزول الدورة الشهرية مره أخرى، وتأتي هذه الإفرازات مره أخرى في نهاية الدورة الشهرية.

  •  الفرق بين إفرازات الحمل والدورة الشهرية:

نحن جميعا نعلم أن الإفرازات العادية تكون لونها أبيض تشبه الحليب بكثير خلال فترة الحمل وبالأخص عند قرب الولادة الطبيعية، وقد تكون هذه الإفرازات مخاطر ولزجه، ولكنها لا تسبب أي مرض أو التهابات في المنطقة الحساسة، وما عليك فعله هو أن تهتم كثيراً عند نظافة المنطقة الحساسة بشكل جيد عند الاستحمام اليومي، لكي تتخلصين من كل هذه الإفرازات ومن هنا ينصحك باللي تستخدمي إي نوع صابون معطر واحرصي على استخدام الصابون المضاد للبكتيريا، وخالي تماماً من الكحول مع الحرص على ارتداء ملابس داخليه مصنوعة من القطن وان تكون فضفاضة ولا ضيقه.

ولكن إذا شعرت السيدة ألام عند التبول أو احمرار في المنطقة الحساسة أو صدور أي رائحة كريهة، فيجيب عليها استشاره الطبيب المختص لكي يقدم لكي النصائح والإرشادات اللازمة، ولا تقلقي بشان ذلك فقد تكون الإفرازات المهبلية هذه المؤقتة، وتنتهي عند موعد ولادتك.

ولكن لاحظت كثيراً منه يقوم بخلط الإفرازات المهبلية، والإفرازات ما  قبل الحمل، وإفرازات الدورة الشهرية على الرغم من إن الإفرازات التي تسبق الدورة الشهرية، تكون ذات لون بني، وفسر الأطباء أنها بنية ولكنها تحدث في هذه الحالة تدفق دم الحيض بسبب عدم تصريف كميات من الطمث،  خلايا الرحم مبكراً  و بقايا الأنسجة، وتبدأ بالتدفق أ  باللون البني ثم ترجع مره أخرى إلى طبيعتها اللون الأحمر، منذ بداية يوم الدورة الشهرية من كل شهر.

  • ما الفرق بين إفرازات التبويض وإفرازات الحمل:

في الغالب يتم الخلط بين الإفرازات التي تحدث خلال فتره التخصيب التبويض والإفرازات الأخرى التي تصاحب الدورة الشهرية أو المثيرة للجنس وبالأخص إنهما يتشابهان كثيراً من ناحية الأعراض، ولكن الاختلاف الوحيد بينهم هو لون الإفرازات.

  • هل الإفرازات المهبلية مؤشر للتبويض:

هذا ليس الإفرازات المهبلية علامة من علامات التبويض الدائم، ولكنها تشير لبعض الحالات منها إصابة المرآة بالتهابات في المهبل أو بكتيريا أو جرثومة المعدة والجهاز التناسلي،  فقد تكون هذه الإفرازات  غير طبيعية ويفضل عنها أي رائحة كريهة ومن الممكن أن ترافق أعراض اعتيادية مثل الشعور بالحكة والأم في هذه المنطقة، يجب عليها استشارة الطبيب على الفور حتى يصف لكي العلاج الازم.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.