الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الحمل وأعراضه وعلامة الإجهاض

بواسطة:
الحمل وأعراضه وعلامة الإجهاض

الحمل و أعراضه و علامات الإجهاض ، الحمل عبارة عن وصول السائل المنوي للرجل للبويضات داخل قناة فالوب، و التي يتم من خلالها وصول البويضة المخصبة داخل الرحم، و الالتصاق بالجدار الداخل له و الاستقرار به.

  • تعتبر مرحلة الحمل من أهم المراحل في حياة السيدات، و التي تتوق لها منذ اللحظة الأولى في الحياة الزوجية، و لكنها من أصعب الفترات التي قد تمر بها المرأة، نظرًا للتغيرات النفسية و الجسدية التي تمر بها، و لكنها في جميع الأحوال تظل الأفضل.
  • بعد التأكد من حدوث الحمل عن طريق اختبارات الحمل المنزلية أو التحليل المعملي الرقمي، على المرأة سرعة التوجه للطبيب المختص لأجراء التحاليل و الفحوصات اللازمة، لضمان سلامة الجنين و الأم.

الحمل وأعراضه وعلامة الإجهاض :

  • تعد فترة الحمل من أكثر الفترات مشقة وتعبًا، ويظهر هذا الأمر منذ الأعراض المصاحبة له، وخاصة إن كانت التجربة الأولى للمرأة،ولذلك على الحامل الانتباه للكثير من الأمور في فترة الحمل الأولى، هناك الكثير من الأعراض التي تفيد بحدوث الحمل و التي يمكن معرفتها،و هي:
  1. الجوع المستمر و تناول كميات أكب من الطعام، و طلب أنواع مختلفة من الطعام، مع الحاجة للطعام في فترات غير مناسبة.
  2. التغير في هرمونات الجسم التي تؤدي لتغير لون حلمة الثدي و المنطقة التي تحيطها باللون الداكن، و يكون دليل واضح على نجاح الإخصاب و حدوث الحمل.
  3. تتبع عملية الإخصاب و التصاق البويضة في جدار الرحم نزول نقاط من الدم الزهري اللون، وأيضًا قد يتبعه نزول القليل من الدم الداكن في ميعاد الدورة الشهرية.
  4. يصاحب حدوث الحمل الكثير من التغيرات الهرمونية التي تصل للمثانة، و تحفزها على التخلص المستمر للتبول، مما يزيد من عدد مرات التبول.
  5. الشعور الدائم بالإرهاق و التعب، نتيجة ارتفاع مستوى هرمون البروجيسايرون في الدم، و الذي يتسبب في خمول الجسم و الحاجة الدائمة للنوم لفترات طويلة.
  6. يعتبر الغثيان في فترة الصباح من العلامات الأساسية لحدوث الحمل، أو القئ المستمر، وأيضًا هناك وجع أسفل البطن و الظهر الذي عادة ما يكون من أعراض الحمل الأولية.
  7. عدم القدرة على تناول الكثير من الأطعمة الغذائية، وخاصة اللحوم بأنواعها و تناول أطعمة مميزة.
  8. الحالات المزاجية المتقلبة نتيجة الاختلال في الهرمونات، والذي يحدث نتيجة الحمل.
  9. و بالطبع عدم وجود الحيض الشهري في ميعاده، و يعد هذا من أكثر الأعراض التي تعتمد عليها الحامل في معرفة حدوث الحمل.

علامات الإجهاض في الشهور الأولى:

  • يلاحظ ارتفاع نسبة الإجهاض للسيدات في فترات الحمل الأولى، و هناك بعض الحالات التي يصيبها الإجهاض حتى قبل التعرف على حدوث الحمل، أو في حالات المرأة حديثة الزواج التي لم تتعرف بعد على علامات الحمل أو الإجهاض، و لذلك ينصح بالتوجه للطبيب المختص عند حدوث أي من الأعراض التالية:
  1. نزول الدم على شكل نزيف مفاجئ، في شكل دم غزير أو متقطع، مع وجود بعض من الدم المتجلط.
  2. حدوث التشنجات و التقلصات الشديدة، مع المغص المستمر في المنطقة السفلى من البطن، مع وجود الآلام في أسفل الظهر.
  3. غثيان مستمر يؤدي في أكثر الأحيان للقيء و الإسهال المعوي.
  4. ارتفاع ملحوظ في درجات حرارة الجسم، الذي يؤدي لحدوث الدوار المفاجئ و ضعف عام على مستوى جميع الأعضاء، يصاحبها الصعوبة في التنفس.
  5. عند حدوث الإجهاض ينفجر كيس الحمل داخل الرحم مسببًا في نزول السائل الأمينوسي الذي كان يحفظ الجنين داخله.

نصائح لعدم التعرض للإجهاض:

  • الالتزام بأوامر الطبيب المتابع للحمل، و الاستمرار على تناول حمض الفوليك، لعدم إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية، و تناول المكملات الغذائية و الحديد بطريقة منتظمة.
  • الحصول على نظام غذائي متكامل، حيث يشمل على جميع المواد الغذائية الغنية بالبروتينات و الكالسيوم و الفيتامينات لتكوين الجنين.
  • محاولة الإكثار من شرب العصائر و المياه بكميات كبيرة، للحفاظ على الماء المحيطة بالجنين.
  • البعد عن تناول المشروبات الغنية بمادة الكافين مثل القهوة و الشاي، وتجنب التدخين و الكحول.
  • و من أهم النصائح البعد عن الضغط النفسي بقدر الإمكان.