الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الأسبوع الخامس من الحمل التطورات على الجنين والأم

بواسطة: نشر في: 26 أكتوبر، 2018
mosoah
الأسبوع الخامس من الحمل

يعتبر الأسبوع الخامس من الحمل هو البداية الحقيقية بالنسبة للمرأة، والتي يمكن التأكد منها من حدوث الحمل، حيث إن الأسبوع الخامس من حدوث الحمل هي تلك الفترة التي تبدأ فيها ظهور الكثير من الأعراض المختلفة على المرأة والتي تؤكد لها على حدوث حملها واستقراره، والأسبوع الخامس أيضًا هو الفترة الجادة بالنسبة لجنينك الذي أصبح في تلك الفترة له وضعه الخاص به، ويبدأ في النمو والتكوين بداية من هذه الفترة، ومن خلال هذا المقال على موسوعة، سوف نتعرف على الأسبوع الخامس من الحمل بالتفصيل، وبعض الأعراض الخاصة به والتي تحدث مع المرأة به.

أعراض تصاحب الأم في الأسبوع الخامس من الحمل:

يوجد العديد من الأعراض التي تشعر بها الأم وذلك بداية من الأسبوع الخامس، حيث إنة هذا الأسبوع يعد بالنسبة للكثير من السيدات هو البداية الفعلية لحدوث الحمل والتأكد بالفعل من حدوثه، وهي المرحلة الجادة لها في الحمل، ومن أهم الأعراض التي تصاحب المرأة في فترة الأسبوع الخامس من بداية الحمل الآتي:

أولًا: الغثيان:

  • الرغبة الشديدة والملحة في التقيؤ لعدة مرات على اليوم، ويرافقها شعور شديد بالغثيان، ويزداد ذلك الشعور بالأخص في فترة الصباح فور الاستيقاظ من النوم مباشرة، ولكنه في بعض الحالات يستمر ذلك الشعور على مدار اليوم، حيث تختلف تلك الحالة من امرأة إلى أخرى، ويكون ذلك الشعور هو أمر طبيعي وعلامة أكيدة أيضًا من علامات الحمل التي يعاني منها الكثير من السيدات، وبعض الحالات تعاني من الشعور بالغثيان والرغبة في تقيؤ الطعام فور تناوله، وقد يستمر ذلك الشعور حتى نهاية الحمل، وفي بعض الحالات ينتهي الشعور بالغثيان فور انتهاء الشهر الثالث من الحمل.

ثانيًا: تغيرات في الثديين:

  • يرافق المرأة أيضًا في الأسبوع الخامس من الحمل شعور شديد بالوخز، وأيضًا الألم في منطقة الثديين، ويتم ملاحظة أن الثديين قد أصبحا ثقيلان عن ذي قبل.
  • كما تلاحظ المرأة الحامل أيضًا في الأسبوع الخامس بأن الثديين أصبحا بارزين عن ذي قبل، وازداد حجمهما، كما أن منطقة الهالة التي تحيط بحلمات الثدي أصبحت في هذه الفترة داكنة اللون وقد تميل في بعض الحالات إلى اللون الأسود.

ثالثًا: كثرة التبول:

تتعرض المرأة خلال فترة الأسبوع الخامس من بداية حملها إلى الشعور بالرغبة المتكررة في التبول، وبالأخص في فترات الليل تلاحظ المرأة أن عدد مرات التبول قد زاد إلى حد كبير في هذه الفترة، وهذا الأمر من الأمور الطبيعية جدا، والتي تحدث مع جميع السيدات في هذه الفترة من الحمل، وذلك بسبب وجود الكيس الخاص بالجنين والذي يقوم بالضغط على المثانة، وفي هذه الحالة تشعر المرأة بالرغبة في التبول لعدة مرات على مدار اليوم.

رابعًا: اضطرابات في الشهية:

تشعر المرأة الحامل أيضًا في تلك الفترة بأنها تميل إلى تناول بعض أنواع الأطعمة بشراهة كبيرة، حتى وإن كانت هذه الأنواع لم تكن المرأة تفضل تناولها من قبل، وفي الغالب تكون هذه الأطعمة التي تحتوي على نسب كبيرة من الأملاح، كما تلاحظ المرأة أيضًا أنها تنفر من بعض أنواع الأطعمة الأخرى ولا يمكنها تحمل رائحتها، ولا تناولها، حتى وإن كانت هذه الأطعمة هي من الأطعمة المفضلة لها في الفترات التي تسبق حدوث الحمل.

خامسًا: الشعور بالتعب:

أيضًا تتعرض المرأة في فترة الأسبوع الخامس من الحمل إلى الشعور الدائم بالتعب الشديد والشعور بالإرهاق حتى وإن لم تقم المرأة ببذل أي مجهود، حيث تميل المرأة أيضًا إلى كثرة النوم، تميل إلى النعاس لفترات كبيرة جدا، وقد تنام المرأة في فترة الأسبوع الخامس أكثر من عشرة ساعات، بالإضافة لأنها تشعر في بعض الحالت برغبتها في النوم حتى في فترات النهار، وفي الساعات التي لم تكن تنام فيها المرأة من قبل، وذلك بسبب شعورها الدائم بالتعب نتيجة الحمل.

حالة الجنين في الأسبوع الخامس:

  • أما عن الجنين الخاص بك في الأسبوع الخامس من الحمل، فإنه في تلك الفترة يخبرك الجنين بأنه أصبح من الآن جاد ومرئي حيث يمكن رؤية جنينك الآن من خلال جهاز السونار، بالرغم من أنه لا زال قطعة صغيرة جدا تشبه حبة الفاصوليا، ولكنه يكون في حجم صغير جدا، بحيث يكون بحجم حبة واحدة من حبات السمسم، وهذا ما يظهر لك من خلال جهاز السونار.
  • ولكن في الفترة الخاصة بالأسبوع الخامس أيضًا يكون الجنين بدأ في تكوين الأنبوب العصبي، وهذا الأنبوب الذي يكون مسئول عن نمو الدماغ، وأيضًا الحبل الشوكي، كما أن العمود الفقري الخاص بالجنين بدأ في التطور هو والعظام بالفعل.
  • في هذه الفترة تكون المشيمة وأيضًا الكيس المحيط بالجنين قد تكون وظهر من خلال الأشعة، وأيضًا الحبل السري، وقد بدأ القلب الخاص بالجنين في هذه الفترة في العمل، كما أن الدورة الدموية أيضًا الخاصة بجنينك تعمل الآن في تلك الفترة بشكل طبيعي جدا، وبدأت الأعصاب في تلك الفترة في النمو.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.