الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقة إجراء اختبار الحمل بالكلور في المنزل

بواسطة: نشر في: 11 ديسمبر، 2019
mosoah
اختبار الحمل بالكلور
في المقال التالي نوضح لكم كيفية إجراء اختبار الحمل بالكلور في المنزل بالخطوات، فهناك الكثير من الأساليب التي تعتمد عليها المرأة بهدف معرفة وجود حمل في رحمها أم لا، فقد تظهر على المرأة بعض أعراض الحمل، مثل الشعور بالغثيان، وغياب الدورة الشهرية أو تأخرها عن موعدها المحدد، فتلجأ إلى القيام باختبار الدم، أو الفحص المنزلي بواسطة شريط الاختبار، ولكن في حالة عدم القدرة على الذهاب إلى المشفى وإجراء تلك الفحوصات، تقوم ببعض الاختبارات المنزلية التي توضح لها نتيجة الحمل، ولهذا سنعرض لكم من خلال فقرات موسوعة التالية كيفية إجراء اختبار الحمل بواسطة مادة الكلور بالخطوات.

اختبار الحمل بالكلور

عند تخصيب البويضة في الرحم وبداية فترة الحمل، يبدأ جسم المرأة بإنتاج هرمون HCG، وينتقل هذا الهرمون إلى مجرى البول، ويمكن استخدام الكلور للكشف عن وجود هذا الهرمون في البول، وذلك عن طريق خلط عينة من البول، مع عينة أخرى من الكلور، ولا يوجد نوع معين من الكلور لإنجاز تلك المهمة، فالأنواع العادية والمتوفرة في كل المنازل كافية بالغرض، فإذا قام الكلور بإنتاج فقاعات صغيرة ورغوة عند اختلاطه مع البول، فتلك إشارة إلى وجود حمل نتيجة تفاعل الكلور مع هرمون HCG، وسنوضح لكم في الفقرات التالية كيفية القيام بالاختبار بالتفصيل.

فحص الحمل بالكلور

يعد اختبار فحص الحمل بالكلور من الاختبارات التي لا تكلف الكثير، كما أنها تعطي نتيجة مضمونة في الكثير من الأوقات، ولإجرائها يرجى اتباع الخطوات التالية:

  • الخطوة الأولى أحضري علبة صغيرة أو كوب بلاستيكي له غطاء.
  • ومن ثم ضعي في هذا الكوب كمية قليلة للغاية من سائل الكلور.
  • ومن ثم أضيفي البول على الكلور في الكوب البلاستيكي.
  • وقومي بتغطية الكوب بواسطة غطاء شفاف تستطيعين رؤية التفاعلات التي تحدث في الكوب من خلاله.
  • وإذا قام الكلور بإنتاج الفقاعات أو الرغاوي، أو الفوران السريع المستمر مثلما يحدث عن سكب المشروبات الغازية، بتلك إشارة إلى تفاعله مع هرمون الحمل، ووجود حمل بالفعل.
  • ولكن إذا لم يقوم الكلور بإصدار أي فوران أو فقاعات ورغاوي، فهذا يعني عدم وجود حمل.
  • وتُنصح المرأة بإجراء هذا الاختبار بعد غياب دورتها الشهرية بثلاثة أيام، حيث يكون الهرمون فعال ونشط.
  • كما أن هناك الكثير من الأعراض التي يجب على المرأة القيام بهذا الاختبار عند الشعور بها، مثل انخفاض نسبة السكر في الدم، أو شعور الجسم بالإرهاق والتعب وانخفاض ضغط الدم.
  • وإذا لاحظت المرأة تلك الأعراض وقامت باختبار الكلور وأوضحت النتيجة أن المرأة حامل بالفعل، فيجب عليها مراجعة الطبيب المعالج لإجراء اختبار فحص الدم، وذلك ليقوم الطبيب بتقديم النصائح التي تساعد في الحفاظ على صحتها وصحة جنينها.

راي الاطباء في تحليل الحمل بالكلور

يقول الأطباء أن التحليل يقوم في الكثير من الأوقات بإعطاء نتائج دقيقة توضح وجود حمل بالفعل في الرحم، ولكن هناك بعض الأشياء التي قد تعيق التحليل وتجعل نتائجه غير مضمونة، فإذا كانت المرأة تتناول حبوب منع الحمل، فستقوم تلك الحبوب بالتفاعل مع الكلور وإعطاء نتيجة مضللة، كما أن هناك بعض أنواع العقاقير الطبية التي تترك أثراً في البول، الأمر الذي قد يؤثر على صحة نتيجة الاختبار.

وهناك بعض العوامل الأخرى التي تؤثر في جودة التحليل أيضاً، مثل شرب المرأة لكميات كبيرة من المياه، فتعمل المياه على تقليل نسبة هرمون الحمل من البول، كما أن تركيز الأمونيا في البول يؤثر على النتيجة أيضاً، وذلك لأن الأمونيا تتفاعل مع مادة هيبوكلوريد الصوديوم الموجودة في الكلور.

فقد أوضح الأطباء أن التحليل يعطي نتائج صحيحة في الكثير من الأوقات، ولكن في بعض الأحيان توجد العوامل التي تؤثر على صحة نتيجته، لذلك ينصح بإجراء اختبار فحص الدم، ومراجعة الطبيب المعالج للتأكد من وجود الحمل.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.