الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ابرز علامات الحمل بولد بالتفصيل

بواسطة: نشر في: 11 ديسمبر، 2019
mosoah
ابرز علامات الحمل بولد

تريد العديد من الأمهات معرفة أبرز علامات الحمل بولد ، فقد عرف منذ زمن الرغبة في مواليد ذكور أكثر من الإناث، وحتى وقتنا هذا يُفضل بعض الناس أن يكون المولود ذكر،، فبمجرد أن يظهر التحليل بتأكيد الحمل يبدأ السؤال المعتاد من الأقارب هل الجنين ولد أو فتاة ، حتى فضول الأم لمعرفة جنس الجنين قبل الولادة لبدأ التجهيزات لقدومه، ومن المعروف أن هناك علامات تظهر على الأم تبين جنس المولود سوف نذكرها في مقال اليوم، تابعونا في الموسوعة للاستفادة.

ابرز علامات الحمل بولد

  • غثيان الصباح: يعتقد البعض أن غثيان الحامل في الصباح بكثرة تؤكد الحمل في فتاة، وقد أكدت بعض الدراسات ذلك بسبب ارتفاع نسبة الهرمونات في جسم المرأة الحامل مما يزيد من نسبة حدوث الغثيان الصباحي، مما يعني أن النساء الاتي لا يعانون من غثيان الصباح بكثرة قد يكون حملهم بولد، ولكن ذلك غير مؤكد.
  •   معدل ضربات القلب: يُقال أن معدل ضربات قلب الفتاة يختلف عن معدل ضربات الولد، فإذا كان معدل ضربات قلب الجنين أقل من 140 نبضة في الدقيقة الواحدة يكون الجنين ذكر، وإذا كان أكثر من ذلك يكون الجنين فتاة، لكن بالطبع لم تثبت أي أبحاث علمية تخص ذلك بل بالعكس تؤكد أنه لا يوجد اختلاف في معدل ضربات القلب بين البنت والولد في الشهور الأولى من الحمل.
  • ظهور بعض مشاكل البشرة: انتشار حب الشباب والبثور في البشرة، بالإضافة لظهور الهالات السوداء، وجفاف البشرة، ويرجع ذلك إلى زيادة مستويات هرمون التستوستيرون في الدم، ويسبب أيضًا جفاف في البشرة،وهذا غير مؤكد بسبب أن هرمونات المرأة الحامل غير ثابته لكونها في تغير مستمر ولا يمكن تحديد ذلك.
  • الرغبة في تناول طعام معين: فإذا كان الحمل في ولد يُقال أن المرأة الحامل سوف تميل لتناول الأطعمة المالحة والحامضية بكثرة، أما إذا رغبت المرأة في أكل الحلويات والسكريات، فهذا يدل على حمل المرأة في بنت، وهذا الكلام غير موثوق ولا يوجد عليه أي أدلة علمية، فهو لا يتعدى كونه خرافات وتكهنات من الناس ليس إلا.
  • حدوث تغير في لون البول: يُعتقد أن تغير لون البول للغامق يدُل على أن المولود ذكر، وإذا كان فاتح يدل على أن المولود فتاة بالتأكيد، وهذا الكلام أيضاً ليس له أي دليل علمي ولكن يؤمن به فئات كثيرة من النساء.
  • شكل نمو البطن: وتستخدم هذه الطريقة لمعرفة نوع الجنين منذ وقت طويل، حيثُ أنه إذا كان نمو البطن لأسفل البطن فيكون الجنين بالتأكيد ولد، وإذا كان نمو البطن لأعلى فهذا يدل على كون الجنين فتاة، وإذا كان شكل البطن دائري وبارز يكون الجنين ذكر، وإذا كان شكل البطن مسطح يغلب على الجنين أنه فتاة، وأيضًا هذا غير مؤكد.
  • حدوث تغيرات في السلوك والمزاج العام: غالبًا ماتحدث تغيرات متعددة في مزاج المرأة الحامل ويرجع ذلك للتغير المستمر في الهرمونات أثناء فترة الحمل، فإذا كان الحمل في ذكر يحدث تغير في سلوك المرأة إلى سلوك عدواني حاد، بسبب ارتفاع نسبة هرمون التستوستيرون في الدم.
  • تغير حجم الثدي في فترة الحمل: عادةً ما يتغير حجم الثدي في فترة الحمل تجهيزًا لاحتواء الصدر على اللبن اللازم لتغذية الطفل فيزيد حجم الثدي طبقًا لطبيعة الأم في الأساس، ولكن يشاع بين الناس أن زيادة حجم الثدي اليمين أكثر من اليسار يكون دليل على أن المولود ذكر.
  • وضعية النوم أثناء فترة الحمل: من الطبيعي أن تجد المرأة الحامل صعوبة بالغة في إيجاد الوضع المريح في النوم، ولكن تقول بعض الخرافات الشائعة بين النساء أن المرأة الحامل إذا نامت على الجانب الأيسر يدل ذلك على حملها في ذكر، ولكن إذا نامت على الجانب الأيمن يدل على حملها في فتاة، وليس مهمًا أن تشغل المرأة الحامل نفسها بمراقبة وضعية نومها فهي مجرد خرافة، وعليها فقط أن تختار الوضع المريح.
  • توزيع الزيادة في الوزن: زيادة الوزن في فترة الحمل أمر معتاد ولكن يقال أن طريقة توزيع الزيادة في الوزن تُساعد في معرفة إن كان المولود ذكر أو أنثى، فإذا كان تركيز الزيادة في منطقة الخصر والبطن والجناب يكون المولود ذكرًا، وإن كان تركيز الزيادة موزع على كافة الجسم بشكل متناسب يكون المولود أنثى.
  • زيادة نمو الشعر: من أشهر الأقاويل حول تحديد جنس المولود هو زيادة نمو الشعر، فإذا كان نمو الشعر في زيادة بشكل كبير مما يجعل طول وكثافة الشعر يزيد حتى في شعر الجسم، فهذا دليل على كون المولود ذكر، ولكن الحامل في فتاة تؤثر سلبيًا على نمو الشعر وتسبب التساقط وضعف الشعر.
  • الشعور ببرودة في القدمين واليدين: وهذا عرض معترف به في الطب الصيني، ويقال أن الشعور بالبرودة في أطراف المرأة الحامل من الأعراض الدالة على أن الجنين ذكرًا ويظهر في مرحلة مبكرة جدًا من الحمل.
  • خط البطن الأسود أسفل السرة: من ضمن الأساطير التي تشاع حول علامات تحديد جنس المولود هو الخط الأسود الذي ينمو أسفل السرة مع الحمل ويختفي كلما اقتربت الولادة، وهو أن كلما كان هذا الخط لونه يميل للأسود أو البني الغامق كان المولود ذكرًا، وإذا كان ينمو من أسفل البطن إلى القفص الصدري بالأعلى يكون ذكرًا أيضًا، وبالطبع كل هذا ليس له أي دليل علمي في مجال الطب.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.