الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسرع طريقة للحمل بعد الدورة

بواسطة: نشر في: 26 مايو، 2018
mosoah
أسرع طريقة للحمل بعد الدورة

أسرع طريقة للحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة، وذلك من خلال خطوات بسيطة جدًا عليكِ بإتباعها، وهذه الطرق يمكن فعلها وممارستها بكل سهولة، والتي تساعدك على حدوث الحمل بشكل أسرع من الطبيعي، ولذلك سوف نستعرص على كل امرأة ترغب في الحمل بشكل سريع أهم هذه الطرق والخطوات الطبيعية التي يمكنها أن تساعد على حدوث الحمل مباشرة بعد فترة الدورة الشهرية.

أسرع طريقة للحمل بعد الدورة :

هناك العديد من الطرق التي يجب عليكِ إتباعها، والتي تساعد بشكل كبير على حدوث الحمل بأمر الله، وبشكل سريع، ولكن عليكِ أن تكونين على أتم الاستعداد لحدوث الحمل، ومن أهم هذه الطرق التي يجب إتباعها الآتي:

أولًا: معرفة أيام التبويض:

لابد أن تكون المرأة على علم كافي بأيام التبويض الخاصة بها، أو كما يطلق عليها فترة الإباضة، حيث إن هذه الفترة هي من أهم الفترات لحدوث الحمل، ولذلك يجب أن تستعد المرأة لهذه الفترة كما يجب أن تكون على علم بموعد بدئها وأيضًا موعد انتهائها، حيث إن في هذه الفترة تكون البويضة على أتم استعداد للإخصاب ولابد من انتهاز هذه الفترة، ويمكن حساب أيام الدورة التبويض من خلال عدة طرق مختلفة ولكن من أسهلها وأهمها أن هذه الفترة في عند أغلب السيدات تبدأ من اليوم الرابع عشر من بدء الدورة، وتستمر تلك الفترة حتى اليوم السابع عشر فقط من يوم بدء الدورة السابقة، وهذا ما يعني أن هذه الفترة قد تبدأ في الغالب بعد مرور أسبوع واحد على انتهاء الدورة الشهرية، ولكنها تختلف من امرأة إلى أخرى لذلك يجب احتسابها من اليوم الرابع عشر، وفي هذه الفترة يتم الإكثار من الجماع حتى يتم إخصاب البويضة وحدوث الحمل بإذن الله.

ثانيًا: الاهتمام بالتغذية:

أيضًا من الأمور الهامة جدًا لحدوث الحمل هو أن تقوم المرأة بتغذية نفسها بشكل جيد، ومحاولة الحصول على مجموعة كبيرة من الأطعمة التي تساعد على تقوية الخصوبة عند المرأة، وذلك منذ بداية الدورة الشهرية، وهذا الأمر الذي يساعد المرأة على حدوث الحمل بشكل أسرع، ويجب في هذه الفترة الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن الهامة، وأيضًا الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين والمواد المنبهة، كما يجب أيضًا منذ بداية الدورة الابتعاد عن التدخين.

ثالثًا: ممارسة التمارين الرياضية:

تعد التمارين الرياضية هي من أفضل الأمور التي سوف تساعدك على حدوث الحمل بشكل سريع جدًا، ولكن مع مراعاة ممارسة التمارين الرياضية البسيطة، والابتعاد عن الرياضة العنيفة، كما أن التمارين الرياضية لها دور كبير في تنظيم الهرمونات الموجودة في جسم المرأة بالإضافة لأنها تساعد على تنظيم الوزن.

رابعًا: الحالة النفسية:

الحالة النفسية للمرأة لها دور كبير جدًا في احتمالية حدوث الحمل، حيث إنه مع كثرة التفكير والشعور بالإحباط من حدوث الحمل يؤثر ذلك بالفعل على حدوث الحمل، لذلك يجب الابتعاد بشكل كبير على التوتر والشعور بالقلق والإحباط، ومحاولة تحسين الحالة المزاجية، وبالأخص في الفترة الخاصة بالتبويض حتى تكون احتمالية حدوث الحمل بمعدل أكبر، كما أن الحالة النفسية السيئة والتوتر يؤثر على هرمونات المرأة بشكل كبير ويجعلها عرضة لاضطراب الهرمونات.

خامسًا: إنقاص الوزن:

أيضًا من الأمور التي تساعدك على الإسراع من حدوث الحمل لابد من أن تقومين بإنقاص وزنك وبالأخص في حالة إن كنتِ تعانين من زيادة الوزن الملحوظة، ولذلك يجب عليكِ قبل موعد الدورة الشهرية أن تقومين بإتباع نظام غذائي صحي، ومحاولة إنقاص الوزن بشكل سريع حيث يساعد ذلك على احتمالية حدوث الحمل.

سادسًا: الاستلقاء على الظهر بعد الجماع:

أيضًا من ضمن الأمور الناجحة جدا لحدوث الحمل أثناء فترة التبويض هو الاستلقاء على الظهر مع رفع منطقة الحوض لفترة بمعدل عشر دقائق بعد الجماع، وذلك من أجل زيادة احتمال حدوث الحمل.

أعشاب تساعد على حدوث الحمل بعد الدورة:

هناك أيضًا بعض الطرق الطبيعية الأخرى التي يمكنها أن تساعدك على حدوث الحمل بشكل أسرع، وذلك من خلال الأعشاب والوصفات الطبيعية والتي عليكِ أن تقومين بتناولها فقط، وذلك لزيادة معدل حدوث الحمل، ومن أفضل تلك الوصفات هي:

الوصفة الأولى:

  • يتم استخدام كمية قليلة من بيكربونات الصوديوم، ويتم وضعها في القليل من الماء.
  • يتم استخدام هذه المكونات في وعاء كبير الحجم ويتم الجلوس به، وذلك قبل ممارسة الجماع مباشرة.
  • تساعد هذه الوصفة على إمكانية حدوث الحمل بشكل أسرع وذلك لأنه يساعد على التنشيط.

الوصفة الثانية:

  • يتم استخدام نصف ملعقة صغيرة من الكمون، ومعها نصف ملعقة من الحبة السوداء.
  • ويتم أيضًا احضار واحدة من البيض البلدي وكمية قليلة من زيت الزيتون.
  • يتم تسخين كمية الزيت على النار ويوضع بها البيض مباشرة بعد خلطه بالمكونات السابقة.
  • يتم إتباع هذه الوصفة بشكل يومي على وجبة الإفطار وذلك من اليوم الخامس من الدورة وحتى مرور أسبوع.
  • يفضل أن يتم الاسترخاء بعد تناول هذه الوجبة لمدة ساعة تقريبًا أو أكثر.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.