الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب الصدفية في الجلد وعلاجها

بواسطة: نشر في: 30 أغسطس، 2018
mosoah
الصدفية

يعرف مرض الصدفية في الجلد بأنه من أحدى الأمراض الجلدية المزمنة، والتي تظهر على هيئة بقع حمراء ويظهر عليها طبقة من الجلد الفضي، وقد تختلف من حيث الأحجام ، ويظهر مرض الصدفية في الكثير من الأماكن المختلفة بالجسم، منها الركبتين والسرة والكوع، ومنطقة بين الأفخاذ، وأيضاً الأعضاء التناسلية ومنطقة أسفل الظهر، وأصابع القدمين، وتحت الإبط وفرة الرأس والأظافر، وقد ينتج عنها ظهور حفر في الجلد ويقوم بتغير لونه وفي العادة يصيب الشباب في سن المراهقة، وقد تختلف على حسب شدتها وقد تختلف من شخص لآخر، ويوجد الكثير من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بالصدفية سنتعرف عليها بالتفصيل على الموسوعة .

أسباب الصدفية في الجلد :

من أهم الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بمرض الصدفية منها:

  • الضغوط النفسية التي يمر بها الشخص.
  • الأسباب والعوامل النفسية.
  • الزيادة الكبيرة في الوزن.
  • الحرص على تناول كميات كبيرة من اللحوم  والأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون.
  • تناول كميات كبيرة من مسكنات الآلم والأدوية.
  • التعرض للإصابة ببعض مشاكل القلب.
  • هناك علاقة كبيرة تجمع بين التدخين وزيادة نشاط مرض الصدفية.

أنواع مرض الصدفية:

يوجد العديد من الأنواع الصدفية التي يتعرض لها الجسم منها:

  • صدفيه القطرات:

قد تسبه كثيراً قطرات المطر وتتكون على سطح الجلد.

  • الصدفية اللويحية:

  • وتعتبر من أكثر أنواع الصدفية تداول وقد تظهر على الأكواع وفروة الرأس.
  • الصدفية المتقيحة:

وهي من أنواع الصدفية التي تتعرض للالتهاب والتشقق.

  • صدفية اليدين والقدمين:

وهي تظهر على مساحات كبيرة منه وتملئ بالتشقق أو القشور.

  • صدفية ثنايا الجلد:

وقد يظهر هذا النوع تحت الإبطين وبين الأرداف وتوجد تحت الصدر لدى السيدات.

  • صدفية فروة الرأس:

وقد يصاحبها الصدفية اللويحية.

أعراض الإصابة بالصدفية:

يوجد الكثير من الأعراض التي تشير بالإصابة بمرض الصدفية منها:

  1. ظهور بقع حمراء على سطح الجلد.
  2. التعرض للحكة الشديدة.
  3. خشونة وتقشر الجلد.
  4. عندما يتعرض الجلد للنزيف أثناء فترة التقشير.
  5. أظافر سمكية غليظة وتمتلئ بالندوب.
  6. تيبس وتورم في المفاصل.

الصدفية في الشعر:

تعرف صدفية الشعر من الحالات المرضية الجلدية المزمنة وفي الغالب تظهر أعراضه خلال فترة الزمن ، ومن ثم تختفي مرة ثانية، وفي الحقيقة قد تحدث من خلال تزايد سريع في دورة حياة الخلايا الجلدية، مما ينتج عنها تراكم تلك الخلايا بصفة متكررة على سطح الجلد، ووقتها يكون من الصعب على الجسم التخلص منها بصفة دورية، وقد ينتج عنها حرشفة الجلد، مما يؤدي لتكون بقع حمراء على سطح الجلد وينتج عنها الشعور بالحكة والألم، ويوجد الكثير من الأسباب التي ينتج عنها تناول الأدوية الطبية، التعرض لحروق الشمس، الشعور الدائم بالتعب والإجهاد، التعرض لبعض الإصابات الجلدية، الحرص على تناول الأطعمة على التي تسبب الإصابة بالصدفية، ومن الممكن علاج صدفية الشعر بعدة طرق طبيعية منها:

  • خل التفاح:

    يساعد خل التفاح على التخلص من الألم والاحمرار الذي يتعرض له فروة الرأس، نظراً لامتلاكه الكثير من الخصائص التي تعمل على القضاء نهائياً على الالتهاب، لإلى جانب قدرته الفعالة في حماية الجلد من الإصابة بالعدوى لفروة الرأس لأنها تمتلك خصائص مطهرة، وبإمكانك القيام به من خلال مزج ملعقتين من خل التفاح مع نصف كوب من الماء ويطبق الخليط على فروة الرأس، ويترك لمدة لا تقل عن ثلث ساعة ومن ثم يتم شطفه جيداً بالماء ويجب تكرار هذه التجربة مرتين من كل أسبوع.

نبات الألوافيرا:

يعمل على تقليل الانتفاخ والتورم الناتج عن الإصابة بمرض الصدفية، إلى جانب فعاليته القوية في علاج الجلد بشكل سريع وفعال كما أنها تقوم بتقليل الشعور بالحكة والتهيج الذي ينتج عن الإصابة بالصدفية، لأنه يحتوي على خصائص مهدئة، وللقيام به ما عليك سوى أن تقوم بمزج ربع كوب من هلام الصبار مع القليل من زيت الخزامي ويطبق على فروة الرأس ويترك لمدة تتراوح ما بين من 20 إلى 25 دقيقة، ومن ثم القيام بغسل الشعر بالطريقة المعتادة، ومن الممكن تكرارها مرتين من كل أسبوع ووضعه على المنطقة المتضررة.

علاج الصدفية في الجلد :

من الطبيعي أن يصف الطبيب العلاج الملائم للصدفية، على حسب نوع المرض ومدى درجة حدته، ولكن في الكثير من الحالات قد يبدأ الطبيب باختيار بعض أنواع العلاجات الخفيفة، منها الكريمات والأشعة فوق البنفسجية، والتي تعرف بالمعالجة بالضوء، وقد يتم الانتقال والتقدم لكثرة العلاج إذا لزم الأمر، ويوجد الكثير من الخيارات التي يقوم بها الطبيب في معالجة مرض الصدفية، ومن الممكن العثور على العلاج الفعال والناجح في بعض الأحيان، وقد يكون تحدي كبير لهذا المرض، وقد يكون تأثير تلك العلاج العشوائي غير متوقع ولكنه قد يكون نافع بنسبة كبيرة للمرض، ومع مرور الوقت قد يعمل على تطوير الجلد ومقاومته الداخلية للكثير من العلاجات، مما يساعد في جعل العلاج أقوى ولتجنب آثاره الجانبية الخطيرة.

علاج مرض الصدفية بالأعشاب:

يوجد الكثير من العلاجات التي يتم استخدامها في الحد من الصدفية والعمل على تهدئة بعض الحالات ومنها:

  • الفلفل الأحمر:

الذي يعرف بالشطة ويوجد منها الكثير من الأنواع، ولكن من أكثرها تداول النوع الأفريقي وهو عبارة عن نوع صغير يحتوي على مركب الكبساسين، وهو من النوع الذي يعمل على تسكين التهاب الصدفية والقضاء عليها، ومن الممكن استخدام هذا الدهان بعد الانتهاء من غسيل اليدين حتى لا يصل الخليط للعين.

  • زيت بذور الكتان:

يتم استخدامه في علاج مرض الصدفية نظراً لاحتوائه على حمض اللينولينيك اكسوبنتانويك الهام في علاج الصدفية، وبإمكان أخذ القليل من زيت بذور الكتان لكي يحد من الإصابة بالصدفية، ويقلل من حدوث الالتهاب بشكل كبير، كما أنها طريقه فعالة وطبيعية في علاج مرض الصدفية.

المراجع :

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.