الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد النوم المبكر للدماغ

بواسطة: نشر في: 5 يوليو، 2019
mosoah
فوائد النوم المبكر للدماغ

فوائد النوم المبكر للدماغ ، على الأرجح فقد مللت من سماع النصائح بشأن النوم المبكر لذا فأنت تبحث عن أدلة منطقية تقنعك بمدى أهمية ذلك لتحفز نفسك على الالتزام بتطبيقه وهو الأمر الذي ستساعدك هذه المقالة المقدمة لك من موقع الموسوعة في فعله؛ لكن قبل أن تتابع القراءة أريدك أن تتذكر كيف مر عليك أحد الأيام التي نمت فيها باكرًا دون أن تكون مضطرًا لذلك وتتذكر قدر الإمكان كيف أثر ذلك على يومك التالي؛ ورجاءً لا تتخطى ذلك فالأمر بسيط ويستغرق بضعة ثوان فقط كما أنه سيكون أكبر محفز لك.

فوائد النوم المبكر للدماغ

  • تحسين جودة النوم وهو الأمر الذي وضحه ماثيو ووكر مؤسس مركز علم النوم ومؤلف كتاب (لماذا ننام).
  • تقليل مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض فقد ربطت العديد من الدراسات بين العمل ليلًا وبين ارتفاع معدلات الإصابة بالاضطرابات المهددة للحياة كالسرطان.
  • تقوية صحة القلب عبر المساهمة في ضبط معدل الدم والذي أصبحت مشكلة ارتفاع معدله ضمن أكثر المشكلات الصحية إنتشارًا في العالم.
  • المساعدة في تقوية الذاكرة حيث يساهم الحصول على القدر الكافي من النوم خلال فترة الليل على دعم قدرة العقل على إحداث ترابط بين الأحداث والمعلومات التي وصلت إليه من مختلف الحواس خلال فترة النهار مما ينعكس بالإيجاب على الذاكرة.
  • زيادة القدرة على التركيز؛ فكلما حصل الجسم على احتياجه من النوم خلال فترة الليل كلما زادت القدرة على التركيز ويمكنك ملاحظة تأثير ذلك بنفسك بالتفكير في مدى معاناتك للتركيز في أي من الأيام التي لم تنم فيها جيدًا.
  • دعم القدرة على التحكم في الوزن نتيجة لتأثير إشباع احتياجات الجسم من النوم ليلًا بالإيجاب على عملية الأيض فضلًا عن مساهمته في الحد من الرغبة في تناول الطعام ليلًا ودوره في زيادة القدرة على ضبط الشهية نهارًا.
  • تقوية صحة الجهاز المناعي وقد دلل على ذلك عدد من الدراسات كالدراسة التي ربطت بين الأشخاص الذين لا يشبعون احتياجاتهم للنوم يتأثر جهازهم المناعي بالسلب مقارنةً بالأشخاص الذين ينامون من 7 إلى 8 ساعات في اليوم.
  • تحسين الحالة المزاجية وقد أشار غلى ذلك عدد كبير من الدراسات كالدراسة التي قلص المشاركين فيها عدد ساعات نومهم إلى عدد يتراوح من 4 إلى 5 ساعات من النوم فقط في اليوم لمدة أسبوع متواصل فأدى ذلك إلى شعورهم بالإجهاد الذهني واضطراب حالتهم المزاجية.

إرشادات للتعود على النوم المبكر

  • الحد من تناول المنبهات على مدار اليوم خاصةً في المساء.
  • الحرص على تناول أغذية سهلة الهضم نسبيًا ومنخفضة السعرات الحرارية ليلًا.
  • تجنب استعمال الأجهزة الإلكترونية قبل وقت النوم بساعة على الأقل.
  • الحرص على الخلود إلى النوم في موعد ثابت قدر الإمكان.
  • أخذ حمام دافىء قرب الموعد المحدد للنوم.
  • ممارسة بعض التمارين الداعمة للقدرة على الاسترخاء مثل التنفس بعمق والتأمل ويمكنك التعرف على كيفية ممارسة تلك التمارين بالإطلاع على المقالة التالية: (تجربتي مع الصمت).

إذا كنت تعاني من اضطرابات النوم فاطلع على مقالة (علاج الأرق وقلة النوم ليلًا)؛ لكن إذا كنت لا تعاني من أي من ذلك فابدأ من اليوم فاتباع الإرشادات الواردة في المقالة ولا تقلق فلست مضطرًا لإحداث تغيرات كبيرة في نظامك اليومي فقط ابدأ من اليوم في الخلود للنوم مبكرًا بنصف ساعة وتدريجيًا تستطيع النوم والاستيقاظ مبكرًا بحق؛ لذا فاحفظ المقالة الآن لتشاركنا بتجربتك مع النوم مبكرًا بعد أسبوع من الالتزام بفعل ذلك.

المصادر: 1، 2.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.