مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

تعبير عن التدخين

بواسطة:
تعبير عن التدخين

تعبير عن التدخين من موضوعات امتحان التعبير المتوقع  ورودها ضمن الاختيارات في هذا الجزء، لأنه مرض عصري خطير، ومنتشر ورغم التوعية بخطره إلا أن المدخنين خاصة صغار السن يزدادون.

التدخين ضار جدا بالصحة عبارة نقرئها أو نشاهدها بالصدفة على علب السجائر ولكن لا يقف أمامها المدخنين ويعتبرونها وكأنها هباء،ولكن بالفعل أثبتت الكثير من الأبحاث على مر الزمن مدى الأذى الذى يسببه التدخين للفرد.

أولا: تعريف التدخين:

هو عملية يتم فيه إحراق مادة التبغ وبعدها يقوم الشخص المدخن بتذوقها واستنشاقها، فيخرج بخار دخاني سام يلوث الهواء حول المدخن ويتلف أعضائه ومن حوله سلبيا.

ثانيا تاريخ التدخين:

يرجع تاريخ التدخين إلى عام 5000 قبل الميلاد حيث قامت الكثير من الحضارات كالحضارة البابلية والحضارة الهندية بحرق البخور فى الاحتفالات والطقوس الدينية، ولعل الحرائق وظهور الدخان لأول مرة مع اكتشاف النار وتطاير دخانها ألهم مبتكريها لإيجاد وسيلة حرب تدميرية بلا أسلحة، يربحون منها ويهلكون الأعداء و ينوعون فيها لتحقيق أغراضهم كيفما شاؤا.

رابعا : تأثير التدخين على صحة الإنسان

يؤثر التدخين بشكل كبير على صحة الإنسان حيث يعد أحد أكثر الأسباب الؤدية للوفاة عالميا حيث يتسبب فى الكثير من الأمراض منها على سبيل المثال:
الجلطة الدماغية
سرطان الرئة
السكتة القلبية
ضيق التنفس
أمراض الأوعية الدموية
ارتفاع ضغط الدم

وللتدخين أضرار كثيرة أخرى غير الأضرار الصحية منها:

استنزاف مال الشخص المدخن
اللجوء إلى السرقة إذا لم يتوفر المال لشراء الدخان
عدم قدرة بعض الأشخاص على إكمال بعض الشعائر الدينية كالصيام لعدم استطاعتهم قضاء وقت طويل من غير تدخين

إضرار الملابس والمنسوجات

حرائق في كثير من المواقف غير المقصودة

نفس كريه ومقزز

اقتداء الصغار بالمدخن في الإثم والضرر والتعاون على العدوان على الصحة العامة لكل المستنشقين

وسيلة للإدمان المخدري بشتى صوره

رابعا: التدخين السلبى

الأخطر ويقصد به استنشاق دخان التبغ من غير المدخنين نتيجة للجلوس مع الشخص المدخن في مكان واحد، وهؤلاء الأشخاص عرضة للإصابة بمختلف الأمراض نتيجة لاستنشاقهم هذا الدخان.

خامسا: طرق الإقلاع عن التدخين

وجدت بعض الدراسات أن هناك عومل جينية ووراثية تجعل من الصعوبة الإقلاع عن التدخين ,مع أن معظم المدخنين يريدون الإقلاع عن التدخين، ومعظمهم حاول أكثر من مرة، وبرغم توفر الكثير من الأدوية التي تساعد على التخلي عن هذه العادة، إلا أن هناك 1.3 مليار إنسان ما زالوا يدخنون حول العالم، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.
فى البداية يجب ان يكون لدى الشخص الإرادة والعزيمة لاتخاذ هذه الخطوة ومن ثم عليه اتباع بعض الخطوات :
رسم خطة كاملة بها الصعوبات التى تقابلك والمشاكل والحلول البديلة حتى تستطيع الوصول للنهاية.
دائما تذكر انك تنفذ أوامر الله امتثالا لقوله : “ولا تلقو بأيديكم إلى التهلكة “سورة البقرة 195
البعد عن التجمعات التى يوجد بها عدد كثير من المدخنين
التخلى عن بعض الأصدقاء المدخنيين حتى تتعافى.
إلهاء النفس ببعض الألعاب الإلكترونية أو المسليات.
مما سبق فإن التدخين له آثار سلبية على الفرد المدخن وينعكس ذلك سلبيا على أسرته من ناحية وعلى المجتمع الذى يعيش فيه من ناحية أخرى , ولذلك يجب على الفرد أن يحاول جاهدا التحدي لتلك العادة بإرادة شديدة حتى يحافظ على سلامة صحته في المقام الأول وسلامة أسرته ومجتمعه في المقام الثاني