الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن المناعة وأنواعها

بواسطة: نشر في: 23 أكتوبر، 2019
mosoah
بحث عن المناعة

نستعرض معكم فقرات بحث عن المناعة البشرية ، يعتبر علم المناعة واحداً من أقدم العلوم الطبية التي توصلت إليها البشرية لدراستها والتعمق في فهمها، حيثُ ظهر هذا العلم في عام 430 ق.م ، كما يوجد ما يُعرف بـ ” علم حواجز حماية الكائنات الحية العامة من الإصابات ” والذي يضم العديد من الحواجز الكيميائية، الميكانيكية، البيولوجية في جلد الإنسان والتكوين الخلوي للنباتات، ويُعد هو المكون الأساسي للقشرة الشمعية للجهاز المناعي.

ويُعد الجهاز المناعي هو المركز الدفاعي الداخلي الأول عن الكائنات الحية والذي يعمل على حمايتها وحفظها من التعرض للإصابة بالكثير من الجراثيم والميكروبات التي تنتشر في البيئة المحيطة به، والتي في أغلب الأوقات ما تكون السبب الرئيسي لإصابة الكائنات الحية بالأمراض.

ويحوي جهاز المناعة العديد من الأساليب والآليات المُعقدة التي تعمل على تنظيف أعضاء الجسم من خلال طردها للفيروسات المُسببة للأمراض عبر الكثير من آليات الحماية مثل الدموع، البول، السعال، العطس.

وفي المقال التالي سنتناول بحث عن جهاز المناعة عند الانسان وأنواعه، ومكوناته، أهم ما يتميز به من موقع موسوعة.

بحث عن المناعة

تعريف المناعة

تُعرف المناعة Immunity بأنها قدرة الجسم الطبيعية على مواجهة العوامل المُسببة للأمراض مثل الفيروسات والبكتيريا المنتشرة في البيئة المحيطة بالإنسان، لتجد أن الجسم يعمل على وقاية نفسه من الأمراض وحمايته من الإصابة بها من خلال جهاز حيوي معقد التركيب من عدد كبير من الخلايا والأنسجة والأعضاء وهو ” جهاز المناعة ” حيثُ أن وظيفته الأساسية هي توفير الوقاية والحماية من الإصابة بالأمراض الدخيلة التي قد تقتحم جسم الإنسان مُسببة له الإعياء والضعف.
ويمتلك جهاز المناعة القدرة على التدمير والتخلص من الفيروسات والبكتيريا أو أية كائنات حية دخيلة على جسم الإنسان دون أن يُسبب أي ضرر على بقية خلايا الجسم السليم فيما يٌعرف بـ “الاستجابة المناعية الذاتية “.

انواع المناعة

تنقسم مناعة جسم الإنسان إلى عدد مختلف من الأنواع هي:

المناعة الطبيعية أو الفطرية

وهي المناعة الإيجابية الذاتية التي ينتجها الجسم سواء تعرض للإصابة بالعدوى أم لم يُصاب بها، وتتميز المناعة الفطرية بكونها تتولد بشكل بطيء نسبياً، إلا أنها تستمر وتدوم لفترات طويلة.

ومن أمثلة المناعة الطبيعية أو الفطرية:

  • المناعة الصلبة التي تحمي الجسم من الأمراض المستعصية لفترة طويلة مثلما يحدث مع مرض الحصبة الألمانية أو مرض النكاف.
  • المناعة العابرة قصيرة المدى وهي التي تقاوم الأمراض البسيطة التي يُصاب بها الجسم مثل مرض الإنفلونزا.
  • المناعة الدائمة المستمرة طوال الحياة مثل مناعة الجسم ضد الفيروس المُسبب لمرض شلل الأطفال.

المناعة المُكتسبة

وهي المناعة التي يكتسبها جسم الإنسان نتيجة لتلقيه اللقاحات والتطعيمات الدوائية الطبية، وتدوم المناعة المكتسبة لفترة طويلة إلا أنها تتولد داخل جسم الإنسان ببطء، ويندرج تحت المناعة المكتسبة المناعة السلبية وهي المناعة التي يستعيرها جسم الإنسان من مصدر آخر، لتستمر لديه لفترة قصيرة من الزمن، مثل المناعة التي يأخذها الطفل من جسم الأم طوال فترة الرضاعة ضد الأمراض التي كانت الأم قد تعرضت لها وتخلص منها جهازها المناعي.

جهاز المناعة

تقوم المناعة بدورها في حماية الجسم ووقايته من الأمراض من خلال جهاز المناعة، والذي يتكون من مجموعة من الخلايا الدفاعية التي تعمل على طرد الأجسام الدخيلة على جسم الإنسان مثل البكتيريا والفيروسات المُسببة للأمراض أو أية عدوى خارجية قد تؤذي الجسم وتؤثر على صحته، حيثُ نجد أن الجهاز المناعي يعمل في هيئة منظومة متكاملة من الخلايا والأعضاء التي تمنع انتشار العدوى وتحاربها بصورة فائقة وسريعة، وذلك من أجل الإطاحة وطرد كافة الفيروسات والأجسام الدخيلة التي قد تستوطن الجسد لتكون بعض الخلايا السرطانية كثيفة الانتشار، مما يعمل على الإخلال بالعمليات الحيوية الطبيعية في جسم الإنسان.

ويستطيع جهاز المناعة التفرقة ما بين الخلايا السليمة بالجسم والخلايا المُصابة بالعدوى أو الجراثيم والفيروسات، ليعمل على إبادتها والتخلص منها بأسرع وقت ممكن.

ولكن لا يستطيع جهاز المناعة لدى الإنسان أن يقوم بالتخلص من كافة الأمراض والعدوى اعتماداً على نفسه فقط، بل قد يحتاج إلى بعض المساعدة الخارجية من خلال ما يمنحه ألأطباء للأفراد من أمصال ولقاحات طبية تساعدهم عل وقاية أنفسهم من الأمراض المُستعصية صعبة العلاج، حيثُ تعمل هذه اللقاحات على تعزيز صحة الجسم وزيادة قدرته على الدفاع عن سلامة خلاياه ضد أنواع معينة من البكتيريا والفيروسات والتخلص منها أن حاولت التطفل على جسم الإنسان، لذا تتم عملية منح اللقاحات أو الأمصال بغرض وقاية الجسم وتحصينه ومنع إصابته بالأمراض.

مكونات جهاز المناعة

يتكون الجهاز المناعي بشكل عام من عدد من المكونات هي:

  • الخلايا الطبيعية القاتلة للفيروسات والبكتيريا.
  • الخلايا المناعية ضد العدوى.
  • الغدد الليمفاوية.
  • اللوزتان.
  • الطحال.

مميزات جهاز المناعة

يتميز جهاز المناعة في جسم الإنسان بـ:

  • السرعة في التقاط أية أجسام دخيلة على جسم الإنسان والعمل على إبادتها ومنع انتشارها بسرعة فائقة.
  • القضاء على الخلايا المُصابة أو التالفة التي قد تُسبب تكون المستعمرات السرطانية.
  • القدرة الفائقة على التعرف على أعداد لا يمكن حصرها من الفيروسات والأجسام الغريبة على جسم الإنسان.
  • يمتلك جهاز المناعة آليات دفاعية تعمل على حماية الجسم من الجراثيم بالكامل.
  • يحتوي جهاز المناعة على أنزيمات طبيعية تحمي الجسم من إصابته بالبكتيريا أو الفيروسات.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.