الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن الايدز أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه

بواسطة: نشر في: 28 يوليو، 2019
mosoah
بحث عن الايدز أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه

سنقدم لكم اليوم بحث عن الايدز أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه، فالإيدز هو متلازمة نقص المناعة المكتسبة (HIV)، حث أنه مرض أو عدوى تسبب ضعف الجهاز المناعي بالجسم وتؤثر على كفاءة عمله، ومن مسبباته الاتصال الجنسي المباشر أو تلامس دم المريض، أو يمكن للأم نقله إلى طفلها أثناء الحمل أو الرضاعة، إلى جانب أن الإيدز مرض شديد الخطورة فهو ليس له أي علاجات حتى يومنا هذا، والأدوية الموجودة حاليا تعمل على تخفيف آثاره فحسب وتقوية الجهاز المناعي، والجدير بالذكر أنها ساعدت في تقليل نسبة الوفيات حول العالم التي يتسبب بها الإيدز، واليوم من خلال موسوعة سنعرض لكم بحث عن الايدز وأسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه.

بحث عن الايدز أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه

اسباب الايدز

  • الاتصال الجنسي: تتم الإصابة عن طريق ممارسة الجنس غير الآمن سواء كان مهبلي أو فموي أو شرجي، فيتم نقل المرض من خلال الشريك الحامل للمرض إذا دخل “الدم أو السائل المنوي للرجل أو السائل المهبلي للأنثى” إلى جسم الشريك الآخر، تلك من أكثر الأسباب شيعوا لانتقال المرض.
  • انتقال المرض عن طريق دم ملوث: أيضا من الأسباب الشائعة لانتقال عدوى الإيدز، وتتم عن طريق نقل الدم الوريدي، ولكن أصبحت المستشفيات حاليا أكثر دراية بذلك السبب ويتم فحص جميع أكياس الدم جيدا للتأكد من عدم حملها للعدوى.
  • الحقن: يمكن للعدوى الانتقال من خلال الإبر الملطخة بدم ملوث حامل للمرض، فيتوجب الحذر وعدم استخدام إبر الحقن إلا مرة واحدة فقط.
  • انتقال العدوى من الأم إلى طفلها: بحسب إحصائية تم عملها حول مرض الإيدز فإن 600 ألف طفل يصابون بالإيدز سنويا نقلا من أمهاتهم أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية.
  • أدوات الأسنان: من الممكن أن تنتقل العدوى عن طريق الأدوات المستخدمة عند طبيب الأسنان إن لم يتم تعقيمها جيدا.
  • الوشوم: يمكن الإصابة بالعدوى عن طريق إبر الوشم الملوثة.
  • إزالة الشعر: من الممكن انتقال العدوى عن طريق ماكينات وشفرات الحلاقة للرجال والنساء أيضا، للوقاية يجب استخدام الشفرات لمرة واحدة فقط وتعقيم آلات الحلاقة.

أعراضه

تختلف أعرض الإيدز بحسب اختلاف مراحل الإصابة وتنقسم إلى ثلات مراحل هم:

  • المرحلة الأولى: في المرحلة الأولى لا تكون الأعراض واضحة وغالبا ما تشبه الإنفلونزا، وتتمثل تلك الأعراض في:
  1. درجات الحرارة المرتفعة
  2. وجع الرأس أو الصداع
  3. آلام في الحنجرة
  4. تضخم في منطقة الغدد اللمفية
  5. الطفح الجلدي
  • المرحة الثانية: قد تتأخر أعراض المرحلة الثانية من 1 إلى 9 سنوات ولكن العدوى تكون نشطة خلال ذلك الوقت وبعدها تظهر الأعراض التالية:
  1. تضخم الغدد اللمفية
  2. الإسهال
  3. نقص الوزن
  4. درجات حرارة مرتفعة
  5. سعال
  6. ضيق النفس
  • المرحلة الثالثة: تبدأ أعراض المرحلة الثالثة بالظهور بعد 10 سنوات تقريبا من الإصابة بالمرض، ولكنها تكون الأعرض الأكثر خطورة ووضوح وهي:
  1. التعرق الليلي
  2. درجات حرارة فوق ال38 درجة مئوية
  3. السعال الجاف
  4. ضيق النفس
  5. الإسهال
  6. نقاط بيضاء دائمة أو جروح على اللسان وداخل الفم
  7. الصداع الدائم
  8. اضطراب الرؤية
  9. نقص الوزن
  10. التعب المستمر

طرق الوقاية من مرض الايدز

  • قامت لجنة استشارية من الخبراء بمنظمة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية “FDA” بطرح دواء تروفادا الذي يستخدم يوميا لتقليل احتمالية الإصابة بالمرض.
  • التوعية الذاتية بأسباب الإصابة وتجنبها، وإرشاد الآخرين.
  • التأكد من حالة الزوج أو الزوجة وما إذا كان أحدهم حاملا للمرض.
  • الاتصال الجنسي بطرق آمنة عن طريق استعمال واقي ذكري.
  • استعمال إبر جديدة ونظيفة.
  • الحذر في التعامل مع كل مشتقات الدم.
  • الفحص بشكل دوري للتأكد من عدم الإصابة.

وفي نهاية مقالنا اليوم ولأن الوقاية خير من العلاج ننصحكم بالفحص الدائم، وإذا لاحظت ظهور أي من الأعراض التي سبق ذكرها يجب استشارة الطبيب في الحال.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.