الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل الفشار يرفع السكر

بواسطة: نشر في: 19 سبتمبر، 2021
mosoah
هل الفشار يرفع السكر

في هذا المقال نوصح إجابة سؤال هل الفشار يرفع السكر ؟ يُعد الفشار من الوجبات الخفيفة التي يقبل عليها الكبار والصغار على حد سواء، حيث يمكن تناوله كوجبة مسلية سواء بين الوجبات أو بعد تناول وجبة العشاء، ويتميز الفشار بطعمه المميز ونكهاته المتعددة، فهناك من يفضل تناوله بالملح وهناك من يفضل تناوله بالكراميل، وهناك من يحب أن يكون غارقًا في الشيكولاتة، ويتساءل الكثير من مرضى السكري عن مدى وجود أي ضرر من تناول الفيشار وهل له تأثير على زيادة نسبة السكر في الدم، وهو ما سنوضحه من خلال السطور التالية على موسوعة.

هل الفشار يرفع السكر

  • الفشار هو نوعًا من المقرمشات والتي يتم تناولها بين الوجبات كوجبة مسلية وخفيفة، ويُطلق عليه أيضًا البوشار والشامية.
  • وهي حبوب ذرة تنضج عنه تعرضها للحرارة، حيث تُحدث فرقعة ثم يكبر حجمها وتتحول إلى مقرمشات ذات لون أبيض.
  • يُعد الفيشار من الوجبات الغذائية التي تحتوي على العديد من الفيتامينات ومنها فيتامين هـ وفيتامين أ وفيتامين ب6، وأيضًا حمض الثيامين، حمض الفوليك، حمض البانتوثنيك والنياسين والريبوفلافين.
  • والمعادن مثل النحاس والكالسيوم والحديد والماغنيسيوم والزنك والبوتاسيوم والفسفور والمنغنيز.
  • بالإضافة إلى مضادات الأكسدة والدهون الصحية والألياف والبروتينات.
  • فضلًا عن احتوائه على الكربوهيدرات والتي تصل نسبتها إلى 78% في الفشار المُعد بالملح.
  • وبشكل عام يحرص مرضى السكري على تناول الوجبات التي تساعد على الحفاظ على اعتدال نسبة السكر في الدم.
  • وعندما يتناول مرضى السكري الفشار؛ فإن نسبة الكربوهيدرات الموجودة به تتحول إلى سكريات.
  • ولذلك يمكن القول بأن الفشار لا يرفع نسبة السكر في الدم إذا تم تناوله باعتدال وتم طهيه بطريقه صحية.
  • ومن الأفضل عند طهيه وضع كميات بسيطة من الملح، كما يُفضل عدم إعداده بكمية كبيرة من الزبدة.
  • وتتمثل حصة مرضى السكري عند تناول الفشار يوميًا في ثلاثة أكواب من الفشار، والتي تعادل 15 جرام من الكربوهيدرات.
  • ولا يُفضل تناول ما يزيد عن ستة أكواب من الفشار في الوقت الواحد، لتجنب ارتفاع نسبة السكر في الدم.

هل الفشار يرفع سكر الحمل

  • لا، لا يتسبب الفشار في رفع نسبة السكر لدى المرأة الحامل.
  • فمحتواه العالي من الألياف يساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم، لذلك فهو وجبة صحية للسيدات الحوامل المصابات بسكري الحمل.
  • وذلك لأنها وجبة ذات مؤشر جلايسيمي منخفض، أي أن تناولها لا يؤدي إلى ارتفاع كبير في نسبة السكر في الدم.
  • وبخلاف دور الفشار في تنظيم نسبة السكر في الدم لدى الحامل؛ فهناك العديد من الفوائد التي تعود على الحوامل من تلك الوجبة الصحية.
  • أبرز تلك الفوائد تقليل الإصابة بالإمساك نظرًا لدوره في زيادة حركة الأمعاء.
  • بالإضافة إلى دوره في الحماية من الإصابة بأمراض ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى لقيامه بتقليل نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • وهو من الوجبات الصحية التي يمكن للحوامل اللواتي يعانين من حساسية القمح تناولها، نظرًا لخلوه من الجلوتين.
  • يمد الجنين بالعناصر الغذائية الهامة التي تساعد على نموه بشكل صحيح، وذلك لأنه يحتوي على البروتين.
  • يقلل من فرص تعرض الأم للولادة المبكرة؛ وذلك لاحتوائه على عنصر السلينيوم.
  • ولقلة سعراته الحرارية فهو يقي الحامل من التعرض لزيادة الوزن غير الصحية، وذلك في حال إعداده بكميات بسيطة من الدهون.
  • وأيضًا يحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية، لأنه يحتوي على حمض الفوليك.
  • يقوي مناعة الحامل ويساعد على تقوية أظافرها وشعرها، لمحتواه العالي من عنصر الزنك.

فوائد الفشار للرجيم و الجسم و لمرضى السكري

  • يُعد وجبة ذات مؤشر جلاسيمي منخفض، وهذا المؤشر يدل على سرعة وصول السكر إلى الدم عند تناول الغذاء الذي يحتوي على الكربوهيدرات.
  • يبلغ الحمل الجلاسيمي للفشار 5 فقط؛ وهذا الحمل يشير إلى مدى ارتفاع نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام، ولذلك فهو لا يزيد من نسبة السكر في الدم.
  • من الوجبات التي تدخل في النظام الغذائي للراغبين في إنقاص الوزن، وذلك لأنه يساعد على الشعور بالشبع ويتحكم في الشهية وضبط الوزن.
  • محتواه العالي من الألياف الغذائية يقلل من سرعة امتصاص السكر، وبالتالي يساعد على ضبط نسبة السكر في الدم.
  • يحمي الفشار من الإصابة بمرض السكري والسرطان، لوجود مادة البوليفينول في قشرة حبة الفشار، وبالتالي اكتسب خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة.
  • يُعد الفشار من الوجبات الخالية من الكوليتسرول، ولذلك فهو غذاء صحي ومفيد لشرايين القلب.
  • يساعد على الحفاظ على صحة العين، بفضل احتوائه على اللوتين ومركبات بيتا كاروتين والزياكسانثين.
  • يعزز من امتصاص الجسم للعناصر الغذائية، لأنه يحتوي على مواد مضاد للأكسدة مثل حمض الفوليك.
  • يقي من الإصابة بالأمراض الجلدية مثل الحساسية والصدفية.
  • تساعد المعادن الموجودة في حبات الفشار على الوقاية من الإصابة بهشاشة العظام.
  • يقي من الإصابة بالإمساك والانتفاخ نظرًا لتعزيزه عملية التمثيل الغذائي في الجسم بفضل دوره في تعزيز عمل الجهاز الهضمي.
  • يعزز من تركيز وذاكرة الإنسان ويحمي من الإصابة بالزهايمر، وذلك لاحتوائه على هرمون السيروتونين الذي ينبه خلايا المخ وينشط إرسال الإشارات العصبية.
  • يدمر الخلايا الحرة التي تتلف خلايا وأنسجة الجسم، مما يؤخر من ظهور علامات الشيخوخة مثل التجاعيد والتصبغات الجلدية وإصابة العضلات والبصر بالضعف.

فوائد الفشار للضغط

  • هو من الحبوب الكاملة التي تحتوي على معادن مثل الكالسيوم والماغنيسيوم والبوتاسيوم، كما أنه يخلو من الصوديوم، مما يجعله مفيدًا في الحد من ارتفاع ضغط الدم.
  • لا ينتج عن تناول الفشار ارتفاع ضغط الدم في حال تحضيره دون ملح.

أضرار الفشار

على الرغم من الفوائد المتعددة للفشار؛ إلا أن الطريقة غير الصحية في تحضيره تؤدي إلى عدة أضرار صحية أبرزها:

  • إعداده بالزبدة يؤدي إلى زيادة نسبة الكوليسترول الضار في الدم، مما يضر بصحة القلب ويؤدي إلى الإصابة بالجلطات وأمراض تصلب الشرايين.
  • الإفراط في استخدام الملح عند تحضيره يؤدي إلى ارتفاع نسبة الصوديوم وبالتالي الإصابة بارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل، والإصابة بأمراض القلب والكلى.
  • نظرًا لأن الفشار من الحبوب الكاملة؛ فهو مُعرض للتلوث بالفطريات والتي ينتج عنها وجود سموم فطرية والتي تؤدي بدورها إلى أضرار صحية.
  • في حال تناول الفشار بطريقة غير صحية كتحضيره بكميات كبيرة من السكر أو الملح، أو بتناوله بإفراط؛ فقد ينتج عن ذلك زيادة نسبة السكر في الدم.
  • قد يؤدي تناول الفشار المُعبأ في أكياس جاهزة إلى زيادة فرص الإصابة بمرض السرطان، نظرًا لاحتوائه على مركبات مشبعة بالفلور لمنع تسرب الزيت من الأكياس، وتتحلل تلك المركبات عند تعرضها للحرارة وتتحول إلى حامض البيرفلوروكتانيك الذي له صلة مباشرة بالإصابة بالسرطان.
  • يؤدي إلى إصابة السيدات الحوامل بالغازات والانتفاخات في حال تناوله جاهزًا.
  • من الممكن أن يؤدي الفشار إلى زيادة الوزن في حال تناوله مضافًا إليه بعض النكهات الغنية بالسعرات الحرارية مثل الشيكولاتة والكراميل والتوفي.
  • بعض بقايا المبيدات الحشرية المُستخدمة خلال زراعة حبوب الذرة تُختزن داخل الحبوب، مما قد ينتج عن تناوله أضرار صحية تظهر على المدى البعيد.
  • ينتج عن تناول الفشار الجاهز بعض الأضرار الصحية نظرًا لاستخدام الزيوت المهدرجة في تحضيره.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي أجبنا من خلاله على سؤال هل الفشار يرفع السكر؟ كما أوضحنا أهم فوائد الفشار العامة ولمرضى السكر وأهم أضراره، تابعوا المزيد من المقالات على الموسوعة العربية الشاملة.

للمزيد يمكن الإطلاع على:

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.