الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل فيتامين ب 12 يزيد الوزن وما طريقة استخدامه

بواسطة: نشر في: 2 أغسطس، 2020
mosoah
فيتامين ب 12 يزيد الوزن

في المقال التالي سنقدم لكم إجابة تفصيلية على سؤال هل فيتامين ب 12 يزيد الوزن ، ففيتامين ب12 أو ما يطلق عليه الكوبلامين هو أحد أنواع الفيتامينات التي يمكن الحصول عليها من المنتجات الحيوانية، فعند تناول الإنسان لتلك المنتجات فإنه يقوم بتخزين الفيتامين في الكبد، ويجب اتباع النظام الغذائي الذي يمد الجسم به، وذلك لأنه نقصانه في الجسم قد يؤدي إلى العديد من المشكلات الصحية الخطيرة، وفي حالة المعاناة من نقص الفيتامين نتيجة عدم قدرة الجسم على امتصاصه، فيمكن الحصول عليه من خلال بعض المكملات الغذائية، ولكن بالرغم من فوائد الفيتامينات للجسم، إلا أنها قد يكون لها بعض الآثار الجانبية المزعجة، مثل زيادة وزن الجسم، ويتساءل الكثير من الأشخاص هل هذا الفيتامين يسبب زيادة الوزن، وهو ما سنجاوب عليه بالتفصيل من خلال فقرات موسوعة التالية

فيتامين ب 12 يزيد الوزن

يعاني الكثير من الأشخاص من المشاكل الصحية الناتجة عن نقص فيتامين ب12، فقد يصفوا بعض أنواع المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين، أو تقديم الحقن والإبر للمريض، ولكن بالرغم من فوائد تلك الفيتامينات، إلا أنه قد يكون لها بعض الآثار الجانبية المزعجة، فوفقاً لموقع (Drugs)، فإن حقن فيتامين ب12 قد يؤدي إلى زيادة الوزن بصورة واضحة، وقد يسبب بعض الآثار السلبية الأخرى مثل ظهور الطفح الجلدي، والإصابة بالإسهال، وتورم الجسم.

ويوصى كافة الأطباء بأنه في حالة المعاناة من نقص الفيتامين، فيجب اللجوء إلى الطبيب المعالج لتوضيح كيفية تعويض الجسم به، فالمصدر الرئيسي للحصول على الفيتامين يكون من المنتجات الحيوانية مثل اللحوم والدواجن والأسماك والكبد والمحار، وإذا كان الشخص نباتي، فإنه يجب عليه الحصول على الفيتامين من المكملات الغذائية، ولكن يجب استخدام تلك المكونات تحت إشراف من الطبيب المعالج، وذلك حتى لا يتسبب في ظهور الأعراض الجانبية مثل زيادة وزن الجسم، وبخاصة عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

حقن فيتامين ب12 لزيادة الوزن

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة النحافة، وعدم قدرة الجسم على اكتساب الوزن الزائد، الأمر الذي يؤدي إلى شعورهم بالانزعاج والإحراج، ويصف العديد من الأطباء حقن فيتامين ب12، وذلك لأن هذا الفيتامين يساعد على تقوية الجسم، وعلاج مشكلة النحافة، كما أنه يساهم في تحويل الدهون والمواد البروتينية إلى طاقة يستفيد منها الجسم، وفي حالة نقص الفيتامين، فإن الإنسان قد يعاني من الكثير من الأعراض المزعجة، وقد يصاب بالأمراض الخطيرة مثل الأنيميا.

فإذا كان المُصاب يعاني من النحافة، فيمكنه اللجوء إلى الطبيب لوصف حقن فيتامين ب12 لزيادة الوزن، أما إذا كان يعاني من السمنة بالفعل، فيجب استخدام الفيتامين بحذر، وذلك حتى لا يزيد الوزن وتتفاقم مشكلة السمنة.

فوائد حقن فيتامين ب12

وفي السطور التالية سنوضح لكم ما هي أبرز المنافع الصحية التي نحصل عليها من حقن فيتامين ب12:

  • يساهم الفيتامين في تعزيز صحة الجهاز العصبي والدماغ، ويساعدهم على القيام بوظائفهم بصورة فعالة.
  • يساعد على تصنيع الحمض النووي والمادة الوراثية الموجودة في الجسم.
  • يعد فيتامين ب12 مهماً لبناء ثايميدين ثلاثيّ الفوسفات، وهو أحد أساسيات الحمض النووي.
  • يساعد على تعزيز إنتاج كرات الدم الحمراء.
  • لفيتامين ب12 دور هام في إنتاج الغلاف الميالين الذي يعمل  على حماية الألياف العصبية.
  • يدخل في تركيب كرات الدم الحمراء، فيساعد على علاج مشكلة نقص الهيموجلوبين في الدم.
  • يعزز من صحة الشعر ويقيه من التساقط والتلف، ويمنحه المظهر الحيوي والنضر.
  • يقي من الإصابة بالشيخوخة، ويؤخر علامات التقدم في السن، ويساعد على علاج التصبغات الجلدية.

الآثار الجانبية لحقن فيتامين ب 12

قد يؤدي استخدام حقن فيتامين ب12 إلى ظهور بعض الآثار الجانبية السلبية، ومنها:

  • الإصابة بالإسهال.
  • تورم الجسم.
  • الشعور بالرغبة القوية في الحكة.
  • تعرض المنطقة التي تم حقنها للاحمرار، والشعور بآلام حادة في الجسم.
  • التعرض لنقص البوتاسيوم في الدم.
  • الشعور بآلام قوية في الصدر.
  • حدوث تشويش في الرؤية.
  • حدوث اضطرابات في نبضات القلب.
  • الإصابة بمشاكل في النطق.

في حالة ظهور أياً من تلك الأعراض، يجب استشارة الطبيب المعالج على الفور، وذلك تجنباً لتفاقم المشكلة الصحية.

أعراض نقص فيتامين ب12

هناك بعض الأعراض السلبية التي يعاني منها الأشخاص المصابون بنقص فيتامين ب12، وسنوضح لكم تلك الأعراض بالتفصيل في السطور التالية:

  • يؤثر نقص فيتامين ب12 على القدرة الجنسية عند الرجال، ويسبب لهم الضعف الجنسي.
  • يسبب الشعور بالتعب والإرهاق والضعف والإعياء.
  • يؤدي إلى تغير لون الجلد إلى اللون الباهت، فيكون شاحباً للغاية.
  • نقص فيتامين ب12 يؤدي إلى الإصابة بتقرحات الفم، وظهور التهابات مزعجة في اللسان.
  • تأثر الجسم وظهور الكدمات عليه بشكل مستمر.
  • الشعور برعشة قوية في الجسم، وبخاصة في الأطراف.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • حدوث بعض المشاكل الصحية في التنفس.
  • زيادة عدد نبضات القلب.
  • فقدان الشهية والنفور من تناول الطعام.
  • فقدان الوزن بصورة واضحة.
  • في حالة عدم علاج نقص الفيتامين، فقد يصاب المريض بتلف الأعصاب.
  • الشعور بوخز قوي في أطراف الجسم، مثل أصابع القدم واليد.
  • عدم القدرة على الإتزان، والترنج أثناء المشي.
  • الدخول في نوبات حزن قوية، وتقلب الحالة المزاجية، وفي بعض الأحيان قد يعاني المصابين من مشكلة الاكتئاب.
  • تغير لون العين إلى اللون الأصفر.
  • الإصابة بسلاسة في البول.
  • سماع صوت طنين في الأذن.
  • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • الإصابة بالتوتر والقلق والارتباك.
  • حدوث اضطرابات في الذاكرة.
  • الإصابة بالخرف المبكر.
  • الشعور بالضعف في عضلات الجسم.
  • حدوث تشويش حاد في الرؤية.

مصادر فيتامين ب12

يمكن الحصول على نسب عالية من فيتامين ب12 من المنتجات الحيوانية، مثل:

  • اللحوم الحمراء.
  • البيض.
  • الدواجن.
  • الأسماك.
  • المحار.
  • الكبد.
  • الأجبان.
  • منتجات الألبان.
  • الكلاوي.

وللنباتيين الذين لا يفضلون تناول اللحوم، فيمكنهم الحصول على الفيتامين من المصادر التالية:

  • البقوليات.
  • الشعير والقمح.
  • حليب الصويا.

المراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.