الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أهم فوائد الالبان للجسم والصحة

بواسطة: نشر في: 10 نوفمبر، 2019
mosoah
فوائد الالبان

نقدم لكم فوائد الالبان خلال مقالنا اليوم ، فالألبان هي من أكثر الأطعمة المتوافق عليها في كافة بقاع الأرض، ولكن تختلف في تسميتها، ففي بعض الدول يتم التعامل مع كلمة اللبن أو الألبان على أنها الزبادي، وفي دول أخري نجد أن اللبن بمعني الحليب.

ولكن الزبادي في مجمله يُعد من المشتقات الأساسية من الحليب أو اللبن في صورته الأولية، وخلال مقالنا اليوم سنوضح الفرق بين اللبن والحليب وسنوضح مكونات وفوائد كلاً منهما، للبشرة والشعر والجهاز الهضمي والمناعة وفي التخسيس بالتفصيل عبر موسوعة فتابعونا.

فوائد الالبان

يعتبر اللبن أو الزبادي هو احد أهم المنتجات التي تنتجها الحيوانات والتي يعتمد عليها الإنسان في طعامه وغذائه، ولكن الزبادي أو اللبن يعتمد في صناعته على تخميره، لأن الحليب من الأطعمة التي تتميز بوجود بكتيريا نافعة تسمي حمض اللاكتيك بداخله، ويتم الاعتماد عليها في تخميره وصناعة الزبادي وهي المادة التي تعطي للبن الطعم اللاذع أو الحامض وفترة صلاحية أكبر من الحليب، فيمكننا الاحتفاظ به داخل البراد لمدة أطول، كما أن اللبن به الكثير من الفوائد والعناصر اللازمة لبناء جسم الإنسان بشكل أفضل وأكثر صحة.

مكونات الحليب

اللبن من اهم المشتقات الحليب، وبالتالي له كل خواص الحليب وتزيد عليه، ولكن لابد من معرفة ما هي مكونات الحليب حتي تساعدنا في معرفة فوائد اللبن بالتفصيل فيما يلي:

  • يتكون الحليب من الماء بشكل أساسي، فنجد أنه يحتوي على ما يقرب من 87% من الماء، لان الماء هنا يعمل على نقل الأكسجين والجلوكوز للخلايا والأنسجة والأعصاب، ويساعد الجسم على الاحتفاظ بالرطوبة والحماية من الجفاف الذي يسبب الإرهاق.
  • البروتين من أهم العناصر التي يحتوي عليها الحليب وذلك بنسبة تصل إلى 3.3%، وتكون هي المادة المسئولة على تجديد خلايا الجسم والجلد وتكوين البصيلات في الشعر والعضلات، وتقوم الطاقة التي يحتاج إليها الجسم على مادة البروتين.
  • فيتامين أ من أكثر الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم، وذلك للحفاظ على قوة النظر، وأكدت الدراسات أن كوباً واحداً من الحليب يومياً يعادل ما يقرب من 15% من احتياج الجسم لفيتامين أ.
  • فيتامين د من أهم الفيتامينات التي تعمل على خلق التوازن والحفاظ عليه بين الكالسيوم والفسفور داخل الجسم، لأن كوباً واحداً من الحليب يستطيع تزويد الجسم بما يقرب من احتياجه لفيتامين د بنسبة تقترب من 50%.
  • فيتامين ب حيث يعمل على تحسين عمليات الأيض لأنها من الفيتامينات الذائبة، ويستطيع كوب من الحليب توفير ما يقرب من 8% من احتياج الجسم له.
  • فيتامين ب 2 و ب 3 يساهموا في تحسين العمليات الحيوية والأيض بالجسم، ويوجد داخل الكوب الواحد ما يعادل 225 جراماً، أي يوفر للجسم احتياجه من تلك المواد فيما يقرب من 35%.
  • أما فيتامين ب 6 فكوب واحداً يومياً يوفر للجسم ما يقرب من 7% من احتياجه لهذا الفيتامين.
  • أما فيتامين ب 12 فهو الفيتامين الأكثر أهمية، ويحتاج إليه الجسم بشكل كبير، فالكوب الواحد من الحليب يوفر للجسم ما يقرب من 47% من احتياجه.

فوائد اللبن

لللبن أو الزبادي الكثير من الفوائد على كافة الأصعدة، التي تساعد الجسم على الحياة بشكل أفضل، ويُعتبر من أهم المصادر التي توفر الكالسيوم والبروتينات والفيتامينات الهامة للحفاظ على صحة الجسم، ومن أهم هذه الفوائد:

فوائد اللبن للرجيم

  • اللبن قليل السعرات الحرارية أو الدسم من أهم الوجبات التي يعتمد عليها من يريد إنقاص وزنه، لأنه يعطي للجسم الطاقة التي يحتاج إليها، وفي نفس الوقت يقلل الشهية للطعام لأنه يعمل على مليء المعدة.
  • يعمل اللبن على مساعدة الجسم والخلايا على امتصاص الفيتامينات والمعادن في الأمعاء، وهذا ما يمكن الجسم من الاستفادة منها بالشكل الأكبر.
  • يعتبر اللبن من أهم الأطعمة التي تعمل على تثبيط الخلايا المسئولة عن تخزين الدهون في الجسم، لأنه يعمل على تعطيل فاعليه مادة الكورتيزون عن طريق مادة الكالسيوم التي توجد فيه بكثرة.

فوائد اللبن للعظام

  • يحتوي اللبن على نسب عالية جداً من الكالسيوم، والذي يقي الجسم من الأمراض كهشاشة العظام.
  • يحافظ اللبن على النسب التي يحتاج إليها الجسم من الكالسيوم والبروتينات التي هي بدورها هامة لصحة الأسنان والعظام بشكل عام.
  • عند تناول اللبن والمداومة على كوب واحد منه ولكن قليل الدسم، فإن ذلك يساهم في تقليل نسبة الكوليسترول في الدم، وتوفير  الحماية اللازمة للجسم لوقايته من الإصابة بالأمراض كمرض السكري في الدم خاصة النوع الثاني منه، وذلك بنسبة تقترب من 24%.

فوائد اللبن للمعدة

  • يعمل اللبن لما فيه من فيتامينات علي التقليل من أعراض القولون العصبي، كما أن فيتامين ب12 يجعله أكثر قدرة على حماية مخ الإنسان.
  • يوجد في اللبن مادة تسمي البروبيوتك وهي إحدى أهم أنواع البكتريا الحية التي تساعد على البسترة، ولكن عند تعرض اللبن لعمليات المعالجة الحرارية قد تُقتل البكتريا النافعة التي لها أهمية كبيرة في تخفيف الأعراض المزعجة الناتجة عن القولون العصبي، كما أنها تعمل على ترميم وإصلاح الأنسجة الموجودة داخل المعدة.
  • يخفف من الانتفاخات التي يشعر بها الفرد، كما أن الاستمرار عليه  لمدة ستة أسابيع يساعد على تحسين العمليات الحيوية للجسم، ويعالج الإمساك ويحسن من أداء الأمعاء.

فوائد اللبن للمناعة

  • لمادة البروبيوتك الموجودة في الحليب القدرة على تقوية جهاز المناعة بالجسم وحمايته من الإصابة بالالتهابات التي تصيب الأمعاء,
  • كما أن احتواء اللبن على الكثير من المعادن أمثال السيلينيوم والماغنيسيوم والزنك، يكون لهم دور فعال في تقوية جهاز المناعة وتعزيز خصائصه.
  • يُعد اللبن من أكثر الأطعمة الغنية بمادة اليود، وهو من أهم العناصر التي يحتاج إليها الجسم لصحة الغدة الدرقية التي تتحكم في عمليات التمثيل الغذائي داخل الجسم.
  • للبن دوراً فعال في محاربة وعلاج الالتهابات المهبلية التي تعاني منها أكثر النساء، لأنه يعمل على معادلة الحموضة مما يجعل إصابتهن بالفطريات أو العدوي أقل بكثير.

فوائد شرب اللبن للبشرة

  • الحفاظ على تناول كوباً من اللبن يومياً يوفر ترطيباً جيداً للبشرة ويحافظ على نضارتها، ويمكن استخدامه في ماسكات للبشرة.
  • واستخدام اللبن كقناع على البشرة يقلل من الخطر بالإصابة بحب الشباب، ويقلل من ظهور أعراض الشيخوخة وتقدم السن.
  • يعمل اللبن على تخليص البشرة من أثار الجروح أو الحبوب أو الندبات، ويوفر الغذاء اللازم للبشرة لتظهر بشكل صحي أكثر.
  • كما أن له فوائده على الشعر، حيث يجعله لامعاً وقوياً وصحياً، لأن به الكثير من الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم والشعر لنموه.
  • يوجد باللبن الكثير من مضادات الأكسدة ومضادات للفطريات تجعل الجسم أكثر قدرة على النمو ومحاربة الآثار الناتجة عن التلوث والآثار الكيميائية التي يتعرض لها الشعر.

لذا ننصح بتناول كوباً من اللبن أو الحليب بشكل يومي، والاستمرار على تلك العادة لزيادة نسبة الفيتامينات اللازمة التي يحتاج إليها الجسم، ليس لبناءه فقط وإنما للحفاظ عليه بصحة جيدة.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.