الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الفرق بين الشعير والقمح وفوائد كل منهما

بواسطة: نشر في: 20 نوفمبر، 2019
mosoah
الفرق بين الشعير والقمح

يتساءل الكثيرون حول الفرق بين الشعير والقمح فهما نباتان لهما ذات الاستخدام تقريباً إذ يدخلان في صناعة الخبز و غيره من المخبوزات الأخرى التي يعتمد عليها الإنسان في غذاؤه وكلاهما له فوائد صحية منها المشترك بينهما ومنها الذي يختص به أحدهما عن الآخر.

تمت زراعة الشعير منذ القدم حيث تم العثور على أدلة تشير إلى أنه تمت زراعته في مصر منذ آلاف السنين، وقد كان يعرف بطعام الفقراء بينما القمح فلم يكن يقدر على شراؤه وتناوله سوى الأثرياء، تقدم موسوعة في المقال الفرق بين الشعير و القمح.

الفرق بين الشعير والقمح

يحدث أن يختلط الأمر على البعض في محاولة التميز بين القمح و الشعير وهل هما شيئان مختلفان أم شيء واحد له اسمان، كما يطلق على القمح (الحنطة) مما يزيد من تلك الحيرة.

شكل القمح

  • يعد القمح (Wheat) أحد أهم المحاصيل وأكثرها استهلاكاً حول العالم يندرج تحت عشبة تسمى (Triticum) تزرع في معظم البلاد حول العالم، وتنقسم إلى الدقيق الكامل و الدقيق الأبيض، وتكون في صورة سنابل صفراء ذهبية متفرعة من أعواد طويلة.
  • الدقيق هو المكون الرئيسي في صناعة الخبز، البرغل، المعكرونة، السميد، وهو غني بالكربوهيدرات والبروتين، ويمثل الجلوتين (Gluten) ما يعادل 75% من نسبة البروتين مما يمنح القمح اللزوجة عند عجنه واستخدامه في صناعة الخبز.
  • بينما الشعير فهو نبات عشبي يتمتع بقوام مطاطي، ذكرته وزارة الزراعة الأمريكية كأحد أكثر النباتات فائدة وذات قيمة غذائية عالية، ويشبه البندق في مذاق حبه، ينمو في الطقس المعتدل، ويتم تضاعف حجمه عند طبخه.

فوائد القمح والشعير

لكليهما فوائد يمكننا ذكرها تفصيلاً في الفقرة التالية:

القمح

  • لا يحتوي القمح الأبيض المكرر على أية فوائد صحية بل يتسبب في السمنة لمن يتناوله وارتفاع مستوى السكر في الدم، أما القمح ذو الحبة الكاملة فيترتب على احتوائه النخالة العديد من الفوائد.
  • القمح ذو الحبة الكاملة غني بالألياف التي ترفع من كفاءة عمل الجهاز الهضمي وعلاج مشكلات عسر الهضم و الإصابة بالإمساك.
  • يتضمن القمح على مضادات الأكسدة التي أثبتت الدراسات قدرتها على حماية الجهاز الهضمي من الإصابة بسرطان القولون.

الشعير

  • يتضمن الشعير مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية الأساسية في بناء صحة الجسم مثل (الكلسيوم، الفسفور، الحديد، الزنك، المنغنيز، المغنسيوم)، لذلك يقوم بتقوية العظام و الحفاظ على بناء الهيكل العظمي.
  • يحتوي الشعير على نوع من الألياف يعرف بـ(البيتا جلوكان) و التي تقوم بدور هام في تقليل نسبة الكوليسترول في الدم والذي يؤدي ارتفاعها إلى الإصابة بانسداد الشرايين و أمراض القلب.

ايهما افضل القمح ام الشعير

لكي نستطيع تحديد أفضلية أحدهما على الآخر لابد من التفرقة بينهما أولاً على النحو التالي:

  • يمتاز القمح باللون الداكن، أما الشعير فيتمتع باللون الفاتح.
  • كلاً من القمح و الشعير ينمو في ظروف مناخية شبه جافة وباردة تميل للاعتدال ولكن الشعير أكثر تحملاً من القمح للظروف المناخية و أقل احتمالية للتلف عن القمح.
  • وفقاً للوصف المورفولوجي فإن القمح يحتوي على جذور جينية التفرع، بينما الشعير ليفي له جذور عرضية ومتفرعة جينية، وتم تحديد عدد سنبلات القمح في حدود من خمسة إلى تسعة، بينما الشعير من خمسة إلى ثمانية.
  • القشرة الموجودة على حبة القمح تكون ناعمة ورقيقة يسهل إزالتها، على عكس قشور حبة الشعير السميكة.
  • مجالات استعمال القمح أوسع عن الشعير وهو أغلى من الشعير من حيث تكلفة صناعته وبيعه.

وفي ختام مقالنا عن الفرق بين الشعير والقمح نذكر أن الشعير يعد مصدراً رئيسياً في إطعام الحيوانات كما يستخدم في صناعة البيرة، وقد أصبح هناك اتجاه يقول أن تناول منقوع الشعير له قدرة سحرية على التخسيس وفقدان الوزن، بينما يترتب على القمح عند تحويله إلى دقيق أبيض أضرار تتمثل في السمنة وزيادة الوزن و الإفراط في تناوله قد يترتب عليه الإصابة بداء السكري وارتفاع ضغط الدم.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.