الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو الغذاء الصحي للاطفال

بواسطة: نشر في: 4 أكتوبر، 2019
mosoah
الغذاء الصحي للاطفال

الغذاء الصحي للاطفال ، حيث يحتاج الطفل في مراحل تكوينه بين عامه الأول وحتي بلوغه سن المراهقة أو 12 عام إلى طعاماً صحياً، لأن هذه الفترة من أهم فترات نمو وتأسيس الطفل، وكلما كان غذاء الطفل صحياً ومتوازناً وأقل دسماً كانت صحة الطفل أحسن وطريقة عمل أعضاء وأجهزة جسمه بشكل أفضل بكثير وكان أكثر قوة وحيوية.

فلابد من تنوع الأطعمة بين الفيتامينات والبروتينات والعناصر المعدنية والكالسيوم والقليل من المواد الدسمة والماء وكل العناصر بكميات محسوبة بدقة حتي نحصل على طفل سوي بصحة قوية.

لذا خلال مقالنا اليوم سنناقش الغذاء الصحي للأطفال وأهميته وأهم العناصر الأساسية الغذائية التي يحتاج إليها الطفل، كل هذا وأكثر بالتفصيل في موسوعة فتابعونا.

الغذاء الصحي للاطفال

أهمية الطعام الصحي لجسم الطفل

دائماً ما نسمع عبارة العقل السليم في الجسم السليم، ومفتاح الجسم السليم هو التغذية الصحية والمتكاملة التي يحصل عليها الطفل، لأن الصحة الجيدة والجسم السليم هو ما يجعل الإنسان يحصل على حياة هادئة دون مشكلات ولا أمراض بقدر كبير.

كما أن التقيد بالأكل الصحي والعادات الصحية السليمة تجعلنا نحافظ على الكتلة الصحية للجسم والوزن، لأن العادات الصحية الخاطئة أو ارتفاع نسب المواد الدهنية والدسمة في الأطعمة تجعل الجسم يقوم على أسس خاطئة مما يجعله أكثر عرضه عن غيره للكثير من الأمراض أقلها السمنة والكوليسترول.

ما هي العناصر الأساسية للطعام الصحي للأطفال

الخضراوات والفاكهة

الخضراوات والفاكهة من أهم العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاج إليها جسم الطفل، لذا لابد أن يتناول الطفل عدد من الوجبات لا يقل عن 3 مرات متبادلة بين الخطار والفاكهة ولو علي شكل أكلات خفيفة بين الوجبات الأساسية.

عنصر الحديد

يعتبر الحديد من أهم العناصر التي يقوم عليها الجسم بأكمله، وعندما يقل نسبة الحديد في جسم الإنسان تصيبه بالأنيميا وفقر الدم ، ويرجع السبب الأساسي في فقدان الحديد هو سوء التغذية، لذا لابد أن تحتوي وجبات الطفل يومياً ما لا يقل عن سبعة ملم من الحديد وهو موجود في اللحوم خاصة الحمراء منها والحبوب والبيض والحليب.

عنصر الكالسيوم

الكالسيوم هو غذاء العظام وغالباً يعاني الكثير من الأطفال نقصاً في الكالسيوم بسبب تناولهم المواد الغازية أو منتجات الصودا بجانب الحلويات ذات نسب السكريات العالية، وهو ما يسبب امتصاص للكالسيوم من داخل عظام الطفل فيصيبه بالضعف والهشاشة، لذا فإن طعام الطفل لابد وأن يحتوي على ما لا يقل عن 500 ملغم في اليوم من الكالسيوم، عن طريق عدد من الوجبات مثل تناول منتجات الألبان أو الزبادي وخاصة شرب كوباً من الحليب يومياً أثناء الفطار، وتناول الفاكهة التي تتمتع بنسب عالية من الكالسيوم مثل البرتقال والتفاح وغيرها.

عنصر الزنك

الزنك هو عنصر أساسي لبناء العقل، فالزنك هو غذاء الذاكرة، يقويها ويحافظ عليها عند الأطفال، وكانت أكدت العديد من الدراسات الحديثة أن الزنك عندما يحافظ على ذاكرة الطفل فهو يساعده على التحصيل الدراسي والنمو والتطور العقلي، لذا يجب أن يتناوله الطفل بشكل يومي في صورة لحوم حمراء أو بيضاء، وحبوب ذات حبة كاملة والحليب والكبد والمكسرات أو حليب الشيكولاتة أو الكاكاو وهو المحبب لدي الأطفال.

الحبوب أو الحبوب الكاملة

يعتمد الجسم في استمداده للطاقة على النشويات والسكريات، وتأتي أهمية الحبوب باختلاف أنواعها وأشكالها في المقدمة، لأن الطفل يعتمد عليها ليستمد النشويات والطاقة والفيتامينات منها، وكلما كنا أبعد عن الدقيق الأبيض واستخدمنا الحبوب الكاملة ويحبذ السمراء منها كلما زادت الفائدة وأصبحت أعم وأشمل ويمكن عمل الفطائر أو الخبز أو بعض الكعكات والحلويات الصحية أو عن طريق الأرز والمعكرونة البنية.

المواد الدهنية

من الصعب أن تخلوا أكلات الطفل من المواد الدهنية، لأنها من أهم مصادر الجسم للحصول على طاقته، ولكن لابد من الحفاظ على التوازن بين النسب الطبيعية للمواد الدهنية وبين كتلة الجسم واحتياجاته ليحافظ علي صحته ولياقته وحتي لا يسبب ارتفاع في نسب الكوليسترول في الدم.

الألبان ومنتجاتها

يعد الحليب ومنتجات الألبان جميعها هي المصدر الأساسي لتقوية العظام والأسنان عند الطفل، وأكدت الدراسات الحديثة أن الطفل منذ بلوغه عامه الأول لابد من تناول الحليب ومشتقاته يومياً ما لا يقل عن 3 مرات يومياً ليحافظ على نسبة الكالسيوم في العظام وقوتها.

الملح

رغم خطورة الملح إلا أنه لا زال من العناصر الهامة التي يحتاج إليها جسم الطفل، لأنه يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم، إلا أن زيادة تشكل تهديداً لصحة الإنسان لانه يرفع ضغط الدم وبدوره يؤثر على العديد من الوظائف الحيوية لجسم الإنسان بصفة عامة ولاسيما الطفل.

فوائد الطعام الصحي للأطفال

  • يساعد جسم الطفل على تكوين عظام قوية وسليمة.
  • تساعد الطفل على بناء كتلة عضلية قوية وسليمة ومتينة تمكنه من النمو بشكل صحيح وصحي.
  • تقي الطفل من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل السمنة والضغط والسكر والكوليسترول والأمراض الخاصة بالقلب وضعفه أو هشاشة العظام وغيرها من الأمراض التي قد تودي بحياة الطفل.
  • يحفز جهاز المناعة ويجعله يعمل بشكل متكامل وعلى أفضل وجه ويستطيع مقاومة العديد من الأمراض التي تضر الجسم والالتهابات والفيروسات بشكل عام.
  • يجعل الطفل أكثر نشاطاً وحيوية ويحسن من أداءه الحركي لذا يجب أن يحصل الطفل بشكل يومي على جميع العناصر الغذائية سالفة الذكر.
  • يساعد عقل الطفل علي النمو والتطور وبالتالي يتفوق دراسياً ويحسن قدراتهم العقلية والذهنية بشكل كبير ومباشر.

كيف أغير عادات الطفل الغذائية نحو طعام صحي؟

  • اجعلي الطعام دائماً متاح ويسهل للطفل الوصول إليه.
  • لا تفرضي القيود علي الغذاء ولا تأخذين الطعام من يده لأي سبب حتي لا يعاند مادام لن يؤذيه.
  • لا تصنفين الطعام بين سيء وجيد بل أجعليه يري أن الأكل الصحي طعمه ألز واحلي وهو الاختيار الأول لكل الأسرة والطفل يتقن التقليد حتي دون إدراك.
  • دائما أمدحي الطعام الجيد والمفيد واذكري فوائده واربطيها بأمنيات الطفل وكذلك الطعام الغير صحي لا تصفيه بالسيئ ولكن أنه غير مفيد ولن يحقق للطفل أمنياته.
  • عند تحضير طعاماً صحياً لا تجعليه مكافئة للطفل بل نظام حياة متكامل وجميع الأسرة تأكل منه ليقلدهم الطفل بحب ورضي.
  • دائماً ما تضعي طبقاً فيه كافة العناصر الغذائية في طبقاً أما الطفل بشكل مباشر لأن جلوس الطفل علي السفرة أمام أصناف عدة تسبب له التشتيت وبالتالي لن يأكل إلا عنصر واحد فقط وهذا يضر صحة جسمه.
  • أجعلي الطفل يشارك في إعداد وجباته التي يحبها حتي يشعر ببعض السيطرة التي تجنبك النفور من جانبه.
  • دائماً اجعلي طبيب الطفل مستشارك لأن بعض هذه العادات المذكورة قد لا تناسب كل الأطفال.