الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هرمون الحب الدوبامين

بواسطة:
mosoah
هرمون الحب

ما هو هرمون الحب، نُجيب عن هذا السؤال من خلال هذا المقال، فقد خلق الله عز وجل في التجويف الدماغي، تكويناً آخر اسمه “المُخ”، وجعله المسئول عن القيام بجميع العمليات المعقدة بجسم الإنسان، هذا بالإضافة إلى كونه مسئولاً عن مجموع الأفكار، والمعتقدات، وردود الأفعال، و المشاعر، وسنتناول حديثاً علمياً عن “الأوكسيتوسين” أو “هرمون الحب” في مقال موسوعة.

هرمون الحب

يعتبر الحب هو الوجه الحقيقي الذي نراه في جميع المشاعر الإيجابية، ومنها الحب بين الآباء وأطفالهم، وحب الزوج لزوجته، وحب الأجداد لأحفادهم، وكذلك حب العلم، العمل، والوطن.

ولهذا خُلق للحب هرمون هو المسئول عن تحفيز المخ، في أوقات الشعور بالحب تجاه ما أو من نحب، وهو المسئول عن عمليات حيوية أخرى. وقد نجحت الاختبارات الطبية في إنتاج الدواء من هذا الهرمون، والذي يعتبر علاجاً متميزاً لبعض الحالات.

متى يفرز هرمون الحب

  • إن الاسم العلمي الذي يعرف به هرمون الحب هو “الأوكسيتوسين”، والذي يُفرز من الجزء الخلفي بالمخ، حيث يظل مختزناً حتى الحاجة إليه.
  • ويُفرز هرمون الأوكسيتوسين Oxytocin في أشهر حالاته ليساعد على انقباضات عضلات الرحم أثناء الولادة، ويحفز حدوث تقلص الرحم بعد الولادة، ورجوعه لحجمه الطبيعي.
  • ويساعد الأوكسيتوسين أيضاً على زيادة إفراز الحليب أثناء الرضاعة.
  • كما أنه يعتبر ذو وظيفة رئيسية في زيادة الحميمية بين الرجل والمرأة أثناء العلاقة الجنسية.
  • ولقد أظهرت التجارب الحديثة قدرة هرمون الحب على تحفيز الإنتاج للحيوانات المنوية لدى الرجل، ويحفز الشعور بالأبوة والأمومة تجاه الطفل المولود حديثاً.
  • ويعزى لهرمون الحب الدور الرئيسي في كافة مشاعر السعادة، والراحة، والثقة، والأمان الذي يظهر بين المحبين، ولهذا تزيد نسبته عند النساء بشكل خاص.
  • ويُفرز هرمون الحب ليساعد في تعزيز الثقة بالنفس، والتواصل الاجتماعي، وتنمية القدرات الذهنية المتعلقة بالذاكرة.

هرمون الحب كدواء

تم إنتاج دواء من الأوكسيتوسين لعلاج العديد من الحالات المرضية، ومنها:

  1. تُحقن به الحامل قبل الولادة لتخفيف آلام المخاض، ووجع الولادة.
  2. المساعدة على تخفيف نزيف ما بعد الولادة.
  3. الحماية من أثر الجروح الداخلية أثناء العلاج الكيماوي، وتسريع التئام الجروح السطحية بشكل عام.
  4. يساهم في علاج الكثير من الأمراض النفسية كالرهاب، والقلق، والاكتئاب، وأنواع مختلفة من الفوبيا.
  5. يعالج مرضى التوحد من الأطفال، كما أنه من العلاجات المحتملة للقولون العصبي.

الآثار السلبية لهرمون الحب

  • ربطت بعض الدراسات بين الإفراط في استخدام هرمون الحب وبين بعض المشاعر السلبية كالحسد أو الكذب.
  • كما ويعتبر التحيز بنسبة كبيرة تجاه بعض المحيطين، والحساسية في السلوك أثناء التعامل معهم من أبرز النتائج السلبية لارتفاع الأوكسيتوسين.