الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي أنواع الوسواس القهري

بواسطة: نشر في: 31 أغسطس، 2018
mosoah
أنواع الوسواس القهري

كثيراً ما يتردد على أسماعنا الوسواس القهري، ولا نعرف ماهيته، وما إذا كان ذلك المرض خطيراً أم لا، وما هو الفرق بين أنواعه المختلفة، وما هي أخطر أنواعه على الإطلاق إليكم المزيد من التفاصيل على الموسوعة .

الوسواس القهري:

يعتبر من الأمراض النفسية التي تنتشر بين الناس دون معرفتهم بأنهم مصابين به لعدم التشخيص، وهو من الأمراض التي تورث لكن لا يشترط ذلك فقد تظهر على بعض الأشخاص، ولا تظهر على غيرهم من نفس العائلة، وذلك لأنها غالباً تظهر مع التعرض لضغط نفسي كبير، أو مشكلات لا يقدر الشخص على تحملها وذلك لأن المرض ينشأ بسبب وجود نقص في مادة السروتونين، وهو ما يسبب خلل في نقل الإشارات العصبين من المخ إلى سائر أجهزة الجسم المختلفة.

أعراض الوسواس القهري :

يعاني الشخص المصاب بالوسواس من الشك في كل ما يحيط به ومن ضمن أكثر الأعراض حدوثاً:

  • الإحساس بعدم النظافة وعدم الرضا عن نظافته الشخصية.
  • كثرة الذهاب للتسوق بدون الحاجة لذلك.
  • الإحساس بنسيان الأشياء أو عدم أداء الأعمال على أكمل وجه.
  • التفكير بشكل غريب ومغاير للمجتمع.

أسباب الوسواس القهري :

بالرغم من أن الوسواس القهري قد يظهر فجأة في أي مرحلة عملية، لكن أغلب التشخيص يتم في عمر 19 عام، وهو يظهر لدى الذكور قبل ظهوره لدى النساء، ومن ضمن عوامل الخطر ما يلي:

  • عامل وراثي:

تشير البحوث إلى أن المرض يظهر في عائلات معينة ولا يظهر في غيرها مما يرفع من احتمالية الإصابة بالمرض إذا كان احد الأبوين أو الأخوة مصاباً بالفعل.

  • تركيب الدماغ وكيفية عمله:

تشير الأبحاث لوجود رابط بين أعراض الوسواس القهري ووجود تشوه في أجزاء معينة ولو بسيطة جداً في المخ وهذا الاكتشاف بحاجة للمزيد من البحث والدراسة.

  • عامل بيئي:

ترفع البيئة من خطر الإصابة بالمرض إذا كان الشخص قد تعرض لسوء معاملة سواء اضطهاد فكري أو جسدي أو جنسي خاصة في طفولته وقد يصاب بعض الأشخاص بعدوى بسبب البكتيريا العقدية المكورة تسبب الإصابة بالوسواس القهري.

  • اضطرابات نفسية أخرى:

توجد بعض الاضطرابات النفسية التي قد تؤدي للمرض بسبب القلق، والاكتئاب أو كأثر جانبي للمخدرات.

أنواع الوسواس القهري :

ينقسم الوسواس القهري للعديد من الأنواع بعضها بسيط، ويسهل السيطرة عليه وأضراره بسيطة جداً في حين أن بعض  الأنواع الأخرى تكون خطرية، وقد تؤثر على حياة الشخص وسلامة سلوكه، ومن ضمن هذه الأنواع:

الوسواس القهري الديني:

  • وسواس الشيطان:

يرتبط وسواس الشيطان بالعبادات المكلف بها الشخص المصاب بالوسواس حيث يؤثر الوسواس على رغبة الشخص في تأدية العبادات فقد يؤخر الشخص تأديته لها أو يفعلها في غير موعدها  أو ينسى كيفية تأديتها كما حدث مع سيدنا آدم عندما وسوس له الشيطان بأكل التفاحة ويجب على الشخص الحذر من هذا الوسواس والاستعاذة بالله منه وذلك ليحميه من شره.

  • التفكير بشكل شاذ عن الدين:

المصاب بهذا النوع يميل إلى الاعتقاد بأفكاره الخاصة الغريبة عن تعاليم الدين حيث يجعله الوسواس القهري يقلق بصورة زائدة عن اللزوم ويجعله يفكر في طبيعة اعتقاده الديني مما يؤثر على حياته، ويجعله الوسواس ضعيف ومتردد في معتقداته الشخصية ولا يقدر على مواجهتها وغالباً ما يقوم بالتسليم لمعتقداته.

  • وسواس تغيير الدين:

بعض الأشخاص الذين يقرأون كثيراً في الدين يصابون بوسواس يغير لهم ما قرأه، ويعتقدون أن الأفكار الجديدة التي لا أساس لها من الصحة هي كل الحق وكل الصواب ولو حاولت مجادلتهم وتوضيح الفكرة لهم فلن يصدقوك ويأتوا بأدلة من دماغهم على كلامهم وقد يعتقد بعضهم أنه رأى الرسول لعدة مرات أو أن الرسول قام بالتحدث إليه ونقل إليه كلام مهم وقد يعاني الشخص من النسيان وقول الأحاديث والأذكار والأدعية بشكل غير سليم ومواجهتهم وجدالهم قد تزيد من شدة الحالة.

الوسواس القهري الجنسي :

  1. عدم القدرة على السيطرة على سلوكه الجنسي
  2. الشك: فقد يشعر المصاب بوسواس الشك بأن شريكه يخونه مما يدفعه إلى إيذائه بشكل نفسي أو بشكل جسدي أثناء العلاقة وكأنه يقوم بمعاقبته على جرائمة وفي الوقت نفسه فهو لا يصرح بذلك لأن أغلب المصابين بالوسواس لا يعبرون عن مشاعرهم.
  3. فقدان الدافع الجنسي.
  4. الوسواس المرضي: فقد يعتقد بعض الأشخاص أنهم مصابين بمرض جنسي ما أو معرضين للإصابة به وهو ما يجعلهم يجرون الكثير من التحاليل واستعمال الواقي الأنثوي أو الذكري ومن ثم الاغتسال بعد العلاقة بشكل متكرر لضمان النظافة وهو ما يعرض الشخص الآخر للإحراج.
  5. التصرف بسلوك شاذ غير طبيعي، والتفكير في أشياء غريبة غير مطابقة للطبيعية التي خلقنا عليها وقد يرغب المصاب بهذا الوسواس بتأدية وضعيات لا يوافق عليها شركيه وهو ما يسبب الكثير من القلق، والهلع للشريك بسبب غرابة الأفكار وكونها غير منتشرة.
  6. وسواس النظافة: يميل إلى تنظيف نفسه بشكل مبالغ فيه قبل ممارسة العلاقة، وهو يعتمد على نظرته الخاصة وأفكاره منذ صغره عن هذا الأمر.
  7. الميل إلى العدوانية واعتبار الألم بالنسبة لهم مصدر للمتعة: فقد يشعر المصاب برغبة في إيذاء شريكه، أو في إيذاء نفسه ويكسبه ذلك الكثير من الفرحة.

أخطر أنواع الوسواس :

  • السرقة: المصابين بوسواس السرقة لا يقدرون على كبحه فهو يدفهم إلى سرقة الأشياء التي تخص الآخرين وقد يكونون ذوي مال كثير ولكن الرغبة في فعل ذلك كبيرة وغير مرتبطة بمال وهو ما يسبب لهم الكثير من الإحراج ويعرضهم للسجن مما يجعله خطير جداً وبحاجة لعلاج من قبل مختص بشكل فوري ومكثف للسيطرة عليه.
  • جنون العظمة: فقد يصل الأمر بالبعض للاعتقاد بأنهم القوة الأكبر في الكون، وأنهم متحكمين في مصيرهم، ومصير الآخرين، وفي حالة عدم علاج هذا الوسواس فقد يصل إلى  تهديد حياة أعداء الشخص باعتباره الديكتاتور الوحيد في الكون من وجهة نظره، وأنهم يتحكم في كل شيء.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.