الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج نوبات الهلع والخوف مجرب (تجارب حالات شفيت من نوبات الهلع )

بواسطة: نشر في: 2 يناير، 2021
mosoah
علاج نوبات الهلع والخوف

علاج نوبات الهلع والخوف

” ما هو علاج نوبات الهلع والخوف ؟” هذا ما نطرحه في مقالنا عبر موسوعة ، حيث إنه من التساؤلات المطروحة خاصة مع الضغوطات الحياتية اليومية التي يتعرض لها الإنسان في يوميه، لاسيما  فهي التي تمنح الإنسان الشعور بالاكتئاب.

فضلاً عن الدخول في العديد من الدوامات النفسية التي سرعان ما تجعل المرء يتعب ويُصاب بنوبات من الهلع والخوف، ومن ثم يتوجب على المرء التوجه إلى الطبيب المختص إذا ما كانت معاناة الشخص تؤثر على قلبه وتجعله مُضطرًا في الحصول على العلاج المناسب، وهذا ما نتطرق إليه في السطور التالية:

  • يُشير الأطباء إلى أن علاج نوبات الهلع والخوف يتمثل في؛ إجراء فحص شامل ومن ثم البدء في إجراء الفحوصات الطبية، ومن بينها اختبار الدم، فضلاً عن اختبار رسم القلب وحصول الطبيب على مُخطط كهرباء القلب الذي يُعرّف بـECG .
  • ينصح الأطباء بالقيام بالمتابعة مع الطبيب لنفسي الذي يسهم في الإفصاح عن الأعراض النفسية والحالة معنوية التي تجعل المريض تحت ضغوطات كبيرة، لاسيما التحدث مع الطبيب المعالج عن المُسببات الرئيسية التي تجعل المريض يعاني من الخوف والهلع؛ على الصعيد الشخصي كالعلاقة بين أفراد الأسرة، أو بين الزوجين، وكذا بالنسبة للأعراض التاريخ العائلي الذي قد يحمل في طياته الإصابات النفسية.
  • إدارة الشعور السيئ والمواقف المحرجة ومن ثم الحرص على الاسترخاء مع الراحة التامة، وعدم الانفعال في حالة التعرُّض للمواقف الصعبة والمؤلمة.

العلاج السلوكي المعرفي CBT

  • يُسجل الطبيب النفسي استمارة خاصة بالمريض يُجيب فيها على التساؤلات التي جاء فيها؛ احتساءه للكحول من عدمه، إلى جانب تقييمه لذاته؛ فيما يلجأ الكثير منه الأطباء إلى استخدام العلاج السلوكي المعرفي الذي يُعرف بالعلاج السلوكي المعرفي المعروف طبيًا باسم ” CBT “.
  • إذ أن العلاج  السلوكي هو من أهم العلاجات التي تسمح للمريض بأن يواجه مخاوفه، إلى جانب الرفع من قدراته الشخصية التي تمنحه القدرة على المواجهة وسرعان ما يستطيع أن يحد من شعوره بالخوف.

 العلاج السلوكي لاضطرابات الهلع

يطرح الطبيب العديد من التساؤلات على مريض الهلع وذلك للحصول منه على الأجوبة الخاصة به، ومن ثم فهم طبيعة المعاناة أو السبب وراء مخاوفه الشديدة، ومن أبرز تلك الأسئلة المطروحة من الطبيب المعالج للمريض ما يلي:

  • كم مره عانيت من نوبات الهلع؟
  • ما مدة استمرار نوبات الخوف؟
  • ما هي طبيعة علاقتك بوالديك؟
  • ما هو المُحفز الرئيسي لنوبة الهلع؟
  • متى تتعرض لنوبات من الهلع والخوف؟
  • متى كانت أول مرة تُصاب بها في حياتك؟
  • هل يعاني أحد أقاربك من الإصابة بالهلع والخوف؟
  • هل تعاني من أي مرض أو أجريت عمليات جراحية؟
  • كم مرة تحتسي القهوة أو تتناول الكحول ؟، هل تتناول المخدرات ؟
  • هل تمارس برياضة المشي يوميًا ؟ما هي مظاهر نوبة الهلع التي تنتابك؟.
  • ماذا عن تأثير نوبات الهلع على حياتك؟هل تظهر نوبات الهلع على جسدك أو أنها تأتي داخليًا فقط؟
  • ماذا عن تعرُّضك للانتهاك النفسي أو الجسدي؟، ما هي أكبر صدمة في حياتك؟.

مضادات اضطرابات الهلع

ينصح الأطباء بتناول مضادات الاضطرابات والهلع والخوف، لما لها من تأثير في القدرة على الحد من مشاعر الهلع والخوف والاضطرابات النفسية ولاسيما فإن هناك مجموعة من مضادات اضطرابات الهلع ينصح بها الأطباء والأخصائيين نستعرضها فيما يلي:

  • يوّجه الأطباء بتناول مُثبطات امتصاص السيروتنين لما له من تأثر في الحد من الشعور بالخوف والهلع .
  • يوصي الأطباء بتناول مضادات الاكتئاب وخاصة التي تحد من الإصابة بنوبات البنزوديازيبينات، حيث تعمل كمهدئ، فضلاً عن مثبطات مونوامين أوكسيديز MAOIs.
  • ينصح الأطباء بتناول مضادات الاكتئاب التي تعمل على تهدئية الخوف ومن أبرزها؛ باروكستين وسيرترالين.
  • فيما يجب أن ننوه إلى أن تلك العلاجات لابد من الرجوع إلى الطبيب المختص واستشارته، لما لها من آثار جانبية قد تضر بالمرضى في حالة تكرارها والاعتماد عليها بشكلٍ مستمر.
  • يُعتبر فينلافاكسين من العلاجات المطروحة في لأسواق؛ المعتمدة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، ومن ثم يُعد Effexor XR علاجًا مضادًا للاكتئاب.
  • كذا بالنسبة لدواء بنزوديازيبينات فهي المعتمدة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، لما لها من قدرة على التخلُص من الإدمان، وآثار تناول الكحول.

كيفية التخلص من نوبات الهلع

يوجد عدد من السُبل التي تسهم في الحصول على قسطٍ وفير من الراحة والاطمئنان والقدرة على التركيز، فيما تتجسد تلك الطرق في الممارسات اليومية المنزلية التي يقوم بها مرضى الخوف الشديد، ومن أبرزها ما يلي:

  • هناك العديد من السُبل التي تجعل الحصول على نفس هادئة ومطمئنة من أيسر الأمور ومن دون التوجه إلى الأطباء ولكن بالتمرين اليومية البسيط؛ ومن أبرز تلك السُبل؛ ممارسة التأمل أو تعلُم اليوجا؛ التي تمنح المرء شعور رائع.
  • الحصول على قسطٍ وافر من الراحة الجسدية لاسيما النوم لمدة تتراوح ما بين الست ساعات إلى الثماني ساعات؛ وتحديدًا من الساعة العاشرة وحتى الرابعة صباحًا، والاستيقاظ لأداء صلاة الفجر، ومن ثم الاسترخاء قليلاً والدعاء، فإن فيهم بركه واستجابة من المولى عز وجلّ لتبدأ يومك بعطر إيماني وبعيدًا عن المشكلات.
  • الابتعاد عن تناول الكافيين لما له من تأثير سلبي على الأعصاب، إلى جانب كونه يجعل المرء أكثر عُرضه للاضطرابات النفسية القوية.

أفضل أدوية علاج الهلع والخوف

قائمة الأدوية التي تخف من حِدة الشعور بالخوف والهلع تطول، ولكن ماذا عن أفضل الأدوية لعلاج نوبات الهلع ، هذا ما نستعرضه فيما يلي:

  • يوصي الأطباء بتناول مضادات الاكتئاب التي يُطلق عليها ” مثبطات السيروتونين الانتقائية”؛ وبالإنجليزية SSRIS؛ لما لها من قدرة على التخلُص من الاضطرابات ونوبات الخوف والتعب والهلع، فيما يوجه بضرورة التوجه للأطباء للحد من الآثار الجانبية التي قد يُعاني منها المرضى.
  • ينصح الأطباء بتناول مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين؛ لما لها من قدرة علاجيه للشعور بالهلع والخوف.

علاج نوبات الهلع بالقران

إن في قراءة القرآن الكريم لخير كبير وصحة وسلامة للمرء من كل ضيق، وكذا فإن القرآن الكريم شفاء للروح والنفس.

ينتج الشعور بنوبات الهلع جراء عدم الاطمئنان الناجم عم الابتعاد عن القرآن الكريم، لذا فإن في تلاوة القرآن وقرُّب العبد إلى ربه خير له في الدنيا والآخرة:

  • يجد أطباء النفس المتخصصين في علاج نوبات الهلع والخوف، أن تقرب المريض إلى الله وحصوله على قسطٍ وافر من التأمل في خلق الله وقراءة القرآن لهي من ابرز العلاجات النفسية التي تدعم المريض في رحلة العلاج.
  • ولاسيما أن للرقية الشرقية والعلاج بقراءة سورة الفلق وسورة الناس، لها جلّ الأثر في التخلُص من الشعور بالخوف والهلع.

أعراض نوبات الهلع المفاجئة

إذا ظهرت عليك إحدى تلك الأعراض التي نستعرضها في السطور الآتية، فأنت مُصاب باضطرابات الهلع وعليك التوجه إلى الطبيب لاستشارته، ولاسيما فهي التي تتمثل فيما يلي:

  • معاناة المريض من آلام في الصدر.
  • الشعور بالدوار والرغبة في التقيؤ.
  • التعرُّض لاضطرابات في ضربات القلب.
  • الشعور لرعشة في اليد أو ضيق في التنفس.
  • معاناة المريض من هبات السخونة، أو التعرُّق الشديد فور مواجهة إحدى المواقف الصعبة .
  • شعور المريض بضيق في التنفس والشعور بفقدان القدرة على البلع أو ضيق في الحلق.
  • معاناة المريض من الوخز في مناطق عِدة في الجسم، فضلاً عن الشعور بعدم التكيف مع الآخرين، والانفصال عن العالم المحيط به.

عرضنا من خلال مقالنا علاج نوبات الهلع والخوف وأبرزها بالاعتماد على المراجع الأجنبية والعربية، ولاسيما فقد أشرنا في مقالنا إلى باقة من العلاجات الاسترشادية فقط، ولكن يجب أن ننوه إلى أنه لابد من الرجوع إلى الطبيب المختص، ولاستشارته، ومتابعة جرعات الدواء وطريقة التعافي من الهلع الذي قد يؤدي إلى وفاة المريض، والله خير شافٍ.

ندعوكم للإطلاع على المزيد عبر موسوعة الصحة النفسية، وكذا يُمكنكم قراءة كل جديد عبر موسوعة.

كما يُمكنك عزيزي القارئ مُتابعة المزيد عبر الموسوعة العربية الشاملة :

1- نوبات الهلع – أعراضها وأسبابها وعلاجها

2-دواعي استعمال ديبرالكس وأهم التحذيرات

المراجع

1-

2-

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.