الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن zyprexa منوم

بواسطة: نشر في: 2 أبريل، 2019
mosoah
zyprexa منوم
يبحث الكثير من الأشخاص عن إمكانية استخدام أقراص zyprexa منوم ، وذلك لأنه من أشهر العلاجات المستخدمة في التخلص من الذهان، وكذلك يُعد من الأدوية الفعالة في حالات انفصام الشخصية، والهوس. ولا يقتصر دوره على هذا بل أنه يُستخدم للتخلص من حالات الاكتئاب بمختلف أنواعها وشدتها ، ويتوافر بتركيزات مختلفة سواء في شكل أقراص، أو كمسحوق يُحلل ويُحقن بالعضل ، أما عن استخدامه كمنوم فهذا ما سنتعرف عليه من خلال مقال اليوم على موسوعة.

أقراص زايبركسا

تُعتبر من أهم العلاجات التي ينصح بها الكثير من الأطباء النفسيين، وذلك لقدرتها الفعالة على علاج مشكلة الذهان، وكذلك الحد من نوبات الاكتئاب التي قد يتعرض لها الإنسان.
الاسم العلمي له هو Olanzapine، وهي تلك المادة الفعالة التي توجد في داخله، ومن شأنها أن تعمل على التأثير في الدوبامين والسيرتونين، اللذان يعملا معاً في نقل الرسائل ما بين الخلايا العصبية الموجودة بالدماغ، وينتج عن هذا الحد من أعراض الذهان والانفصام وغيرها من الأمراض النفسية التي يُعاني منها الإنسان.
أما ما يُميز هذا العقار عن غيره، هو أنه لا يمتلك أي تأثيرات سلبية على كرات الدم البيضاء الموجودة في الدم.

zyprexa منوم

  • من الآثار الجانبية التي تنتج عن استخدام هذا الدواء، هو الميل الشديد للنعاس، وعدم القدرة على التركيز أو الرؤية بوضوح.
  • لذا يعتمد عليه البعض ويستخدموه كمنوم، وذلك من أجل الهروب من الحالات النفسية التي يتعرضون لها.
  • خاصة أن المرضى النفسيين كثيراً ما يتعرضون إلى مشكلات وأفكار سلبية، تجعلهم في يقظة مستمرة، وتتسبب لهم في أرق دائم.

الجرعة وطريقة الاستخدام

  • من الضروري أن لا تعتمد على استخدام هذا الدواء لعلاج حالات الأرق، واضطرابات النوم إلا بعد الرجوع إلى الطبيب المُعالج.
  • وذلك لأنها في الأساس ليس من الأدوية التي تُساعد على النوم إطلاقاً، ولكنه يُستخدم بشكل أساسي لحالات الاكتئاب، وكذلك علاج مرض الانفصام.
  • أما استخدامه كمنوم، نبع من أن به بعض المواد الفعالة التي تُزيد من شعور الفرد في النعاس، كأثر جانبي ناتج عن استخدام زايبركسا.
  • لذا عليك الرجوع إلى طبيبك المُعالج لمعرفة الجرعة التي تُناسب حالتك، والحرص على الالتزام بتعليماته.
  • غالباً سينصحك الطبيب بضرورة تناول هذا العقار مساءً حتى تستطيع الحصول على نوم عميق لفترات طويلة.

التأثيرات الجانبية لزايبركسا

بالإضافة إلى الميل إلى النُعاس، هناك العديد من التأثيرات الجانبية الناتجة عن استخدام هذا العقار، وتتمثل في:

  • زيادة كبيرة في وزن الجسم.
  • الاضطرابات المعوية، والإصابة بالإمساك.
  • عدم القدرة على ممارسة الأنشطة الحياتية بشكل طبيعي نتيجة الشعور بالجهد.
  • دوار.
  • ضبابية الرؤية.
  • تقلبات مزاجية حادة، والانفعال الشديد على أقل الأشياء.
  • في بعض الحالات يؤدي إلى عدم القدرة على الوصول إلى نوم عميق، وبالتالي لا يؤدي الغرض منه.

موانع استخدام zyprexa

  • من الضروري أن تتجنب المرأة الحامل، أقراص زايبركسا، وذلك لما لها من تأثيرات سلبية على الجنين.
  • ويسري الأمر ذاته على تلك المرضعة، حيث تتسرب المواد الفعالة الموجودة في هذا الدواء إلى لبن الأم، وبالتالي تؤثر على الطفل.
  • يُحظر تناوله أثناء القيادة، وذلك لأنها تتطلب اليقظة والانتباه. الأمر الذي يتنافى مع آثاره الجانبية.
  • على المرضى الذين يُعانون من مشكلات مع مادة Olanzapine تجنب استخدام هذا الدواء، لما قد يُسببه لهم من حساسية مفرطة.

احتياطات تناول هذا الدواء

  • يعمل على رفع الكوليسترول الضار في الجسم، لذا على المرضى الحذر في استخدامه.
  • عليك التوقف عن التدخين أثناء تناول هذا العقار، وذلك حتى لا يُبطل التدخين مفعوله.
  • قد ينتج عنه الإصابة بجفاف شديد لذا عليك أن تتناول كميات كبيرة من السوائل أثناء استخدامه.
  • على كبار السن استخدام العلاج بحذر، وذلك لما قد ينتج عنه من آثار جانبية، يصعب عليهم تحملها.
  • عند استخدامك لزايبركسا تجنب أشعة الشمس تماماً، حتى لا ينتج عنها تشوهات أو حروق بالجلد.
  • يُحفظ بعيداً عن متناول الأطفال، في درجة الغرفة العادية مع تجنب الحرارة والضوء.

وتجدر بنا الإشارة إلى أن هذا الدواء حذرت منه هيئة الغذاء والدواء السعودية، لما يُسببه من الإصابة بالسمنة المفرطة.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.