الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل الدوفاستون يسمن

بواسطة: نشر في: 21 مارس، 2019
mosoah
هل الدوفاستون يسمن

هل الدوفاستون يسمن وما هي دواعي استعماله ؟ ، هو من الأدوية الهرمونية التي تحتوي على عنصر الديدروجيستيرون، إذ أنه من المركبات المسؤولة عن المحافظة على صحة المرأة وخاصه فيما يتعلق ببطانة الرحم، والحمل ويساعد المرأة على استقبال جنينها وتنظيم دورتها الشهرية، أو  يعمل على تثبيت الحمل في حالات الإجهاض المتكرر، فما هي خصائص هذا المرض، وما موانع استخدامه ودواعيها، وهل له علاقة بالحمل أو الدورة، تعرض لكم موسوعة كل ما يتعلق بهذا الدواء، تابعونا.

  دوفاستون

  • يوجد دواء دوفاستون في الأسواق حاملاً اسم Duphston بكثر ة حيث ينبه العديد من الأطباء على ضرورة استخدامه في بعض الحالات خاصة عند النساء، نظراً لأنه يقوم بدور هرمون البروجستين أي هرمون الأنوثة عند المرأة.
  • يدخل في تكوية مادة الديدروجيستيرون، وهو الوجة الثانية لهرمون البروجيستيرون، حيث يُعتبر الهرمون الصناعي الذي يقدم بديلا لهرمون البروجيستيرون.

فوائد حبوب دوفاستون في الحمل

  • يقوي دوفاستون بطانة الرحم، مما يزيد من فرص حدوث الحمل.
  •  يعمل دوفاستون على سماكة بطانة الرحم.
  • يرفع من درجة تأهب بطانة الرحم للتخصيب واستقبال البويضة للحيوان المنوي.
  • يُحدث توازناً بين هرموني البروجيستيرون و الأستروجين وهما هرمونات الأنوثة في جسم المرأة.
  • يقوم دوفاستون بدورة أثناء الدورة الشهرية وخاصة أثناء فترة الإباضه، فإذا به يجهز البيئة المناسبة لاستقبال البويضة الملقحة وتثبيتها في بطانة الرحم، وتحافظ بطانة الرحم في ذلك القت في المرحلة الأخيرة من الدورة الشهرية على الحمل في حال ارتفاع هرمون البروجسترون في الجسم بنسب تحافظ على الحمل من الإجهاض.
  • إذا لم يقم دوفستان بالحفاظ على سماكة بطانة الرحم، يسبب إجهاضاً للمرأة وتنزل على هيئة دورة الطمث الطبيعية.

دواعي استخدام دوفاستون

هناك استخدامات عديدة ولا حصر لدواء دوفاستون، ومنها ما يلي:

  • في حالة الإجهاض المتكرر
  • للحفاظ على الحمل وتثبيته.
  • يقلل من النظيف الحاد أثناء الدورة الشهرية.
  • يقوي بطانة الرحم عند المرأة مما يساعدها على الحمل.
  • الحد من الآلام الشديدة أثناء الأشهر الأولى من الحمل.
  • تقليل الشعور بألم أثناء الدورة الشهرية.
  • تمنع عدم انتظم الدورة وتجعلها منتظمة.
  • تحمي من الخلل الهرموني عند السيدات.
  • علاج بعض حالات العقم الخفيفة.

موانع استخدام دوفاستون

  • تشير العديد من الدراسات إلى خطورة استخدام دوفاستون على صحة المرأة ، فهيا بنا نتعرف عليها لكي نحمي أنفسنا من شرها، والتي منه:
  • قد يسبب التشوهات للجنين في حال استمرار الأم في تناوله بعد الشهر العشرون من الحمل.
  • يمنع استخدامه أثناء الرضاعة،لإنه يُخلط في حليب الأم ويصل إلى الطفل الرضيع أثناء الرضاعة.
  • لا توجد آثار جانبية بارزة حتى الآن لتناول دوفاستون أثناء الرضاعة.
  •  ليس من الصحي تناوله للفتيات قبل سن الثامنة عشر لعدم ثبات مدى فعاليته وتأثيراته عليه.
  • لا يستخدم مع أي مركب من المركبات الاستروجينية، لإنه قد يسبب بعض الأمراض الخطيرة التي منها الإصابة بأمراض القلب، السكتة الدماغية، مشكلات ارتفاع ضغط الدم،  أو الإصابة ببعض السرطانات مثل سرطان الرحم والثدي والمبيض.
  • له بعض الآثار السلبية عند تناوله مع التدخين الشره.
  • يُصيب بالحكة والانتفاخ والصداع والغثيان والدوخة والعطش و ألم في الثدي، وبعض الاضطرابات في النوم، وتساقط الشعر، والطفح الجلدي، فقدان الوزن والشهية، وجفاف الفم.

جرعات دوفاستون

  • يختلف تناول دوفاستون من حالة لآخري على حسب إرشادات الطبيب، فنجد منه الحقن أو الحبوب التي من شأنها أن تحد من ظهور العديد من الأعراض.
  •  كما يوصي بدوفاستون لعلاج آلام الطمث وانقطاعه والنزيف الحاد، وعدم انتظام الدورة، والإجهاض المتكرر، والعقم، حيث ينصح الأطباء بتناول قرص واحد في حالة الرغبة في نزول الطمث كل 12 ساعة طول فترة الطمث، بعد استشارة الطبيب.
  •  أما في حالة الدورات الغير منتظمة عند بعض البنات فيمكنهم أن يتناولوا دوفاستان كل 12 ساعة أيضاً، في حين تستخدمه الكثير من السيدات في حال النزيف الحاد أثناء الدورة بمعدل كل 12 ساعة لمدة سبعة أيام.
  • يأخذ في حالة انقطاع الطمث و في حالات العقم يأخذ قرص واحد من الاستروجين يومياً ، كما يعمل على تثبيت الحمل من خلال تناوله أربع مرات بمعدل ثمان ساعات كل يوم، إذ يتناوله بعض السيدات التي تعاني من العقم عند تناولهن قرص واحد يومياً.

هل الدوفاستون يسمن

تشعر بعض السيدات الحوامل اللاتي يتناولن حبوب دوفاستون أن وزنهم يزداد، على الرغم من أنه يعمل على فقدان الشهية و خفض الوزن، ولكنها ملاحظة تُعلق عليها الكثي من السيدات، لذا فاحذري من زيادة الوزن أثناء تناولك دوفاستان.

هو ذلك الدواء الذي يصفه الأطباء لتثبيت الحمل وتنظيم الطمث وتوفير بطانة رحم سميكة تستقبل الجنين بشكل قوي، مما يساعد في الحفاظ على الحمل ويحد من الإجهاض المتكرر الذي يحدث عند الكثير من السيدات خاصه في بداية الحمل، كما أنه متوفر في الأسواق، ولكن يحذر تناوله على المرأة الحامل وكبار السنو الفتيات تحت سن الثامنة عشر، لذا احرصوا أثناء تناوله على متابعة الجرعة المحددة، ولا يسعنا إلا أن ندعي لكم بالشفاء.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.