الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مميزات مرهم فيسودين في علاج التهابات الجلد واهم التحذيرات

بواسطة: نشر في: 5 ديسمبر، 2017
mosoah
مرهم فيسودين

مقال شامل عن مرهم فيسودين الذي يحتوي على حمض الفوسيديك العنصر النشط، ويعد حمض الفوسيديك من العوامل المضادة للجراثيم التي يتم إستخدامها في معالجة العديد من الإلتهابات البكترية التي تظهر على الجلد، ويحتوي مرهم فوسيدين على مركب فوسيدات الصوديوم الذي يعد ملح الصوديوم لحمض الفوسيديك.

ويعد حمض الفوسيديك أحد أنواع الأحماض الطبية التي تسمى بمضاد حيوي حمض الفوسيديك، هذا الحمض يعمل على منع البكتريا من أن تنتج البروتينات الضرورية لهم والتي تساعدهم على النمو وزيادة عددها، فحمض الفوسيديك لا يقوم بقتل البكتريا بشكل مباشر ولكنه يجعلها ليس لديها القدرة على الزيادة، فالبكتريا المتبقية تموت أو تُدمر من قبل جهاز المناعة بالجسم، ويستخدم هذا الحمض بشكل أساسي في معالجة الإلتهابات التي تنتج عن البكتريا العنقودية.

إستخدام كريم فيسودين:

  • يتم إستخدام مرهم فيسودين في معالجة الإلتهابات الجلدية التي تنجم عن البكتريا العنقودية، بما فيها البكتريا التي تقوم بمقاومة المضادات الحيوية البنسلين.
  • معالجة الجروح للمصابين.
  • معالجة القوباء.
  • معالجة الحالات المصابة بالإكزيما.
  • معالجة الجريبات أو إصابة بصيلات الشعر.
  • علاج الداحس أو العدوى الجلدية التي تظهر حول الأظافر.

كيفية الإستخدام:

  • أولا لابد من غسل الأيدي قبل القيام بتطبيق الدواء.
  • لابد من الحذر حين تطبيق الكريم، بحيث يتم وضعه بلطف على المكان المصاب ثلاث أو أربع مرات يومياً أو بحسب توجيهات الطبيب المختص.
  • هناك بعض الحالات التي يشير فيها الطبيب بضرورة تغطية المكان بضمادة فإن المريض لن يحتاج إلى تطبيق المرهم أكثر من مرة، لذا لابد من إتباع تعليمات الطبيب.
  • بعد الإنتهاء من تطبيق مرهم فيسودين يتم غسل اليدين ماعدا اليد التي يوجد بها المنطقة المصابة التي يتم علاجها.

لابد من الإنتهاء من دورة وصفة هذا المرهم كمضاد حيوي، حتى وإن ظهر أ، العدوى قد تطهرت فإنه بالطبع في حال الوقف المبكر لإستخدام المرهم يعرض المصاب لزيادة فرصة العدوى في العودة وزيادة فرصة نمو البكتريا التي تقاوم المضادات الحيوية.

تحذيرات

  • مرهم فيسودين يتم إستخدام للإستعمال الخارجي فقط على الجلد.
  • تجنب أن يلامس المرهم العينين، وفي حال ملامسته للأعين لابد من غسلها بشكل جيد بكمية كبيرة من الماء.

موانع الإستعمال لمرهم فيسودين

  • الأشخاص الذين يعانون من الحساسية من حمض الفوسيديك.
  • هذا المرهم لا ينبغى إستخدامه في حال إن كان المريض لديه حساسية تجاه أي مكون من مكوناته.
  • في حال عدم الشعور بتحسن فعلي فلابد من التوقف عن هذا المرهم، وإستشارة الطبيب أو الصيدي على الفور.
  • الإلتهابات التي تنتج عن البكتريا التي ليست عرضة لمثل هذه المضادات الحيوية.

آثاره الجانبية

  • الآثار الجانبية المحتمل حدوثها عن هذا المرهم من الممكن أن تؤثر بشكل فردي على الأشخاص الذين يستخدمونه، فهناك من يعاني من حدوث إحمرار أو حرق على موضع تطبيق المرهم.
  • حدوث حكة.
  • حدوث طفح على الجلد.
  • من الممكن الإصابة بإلتهاب جلدي.

إستخدامه أثناء فترة الحمل أو الرضاعة

هناك بعض الأدوية الممنوع إستخدامها أثناء شهور الحمل أو خلال فترة الرضاعة، فليس هناك أي معلومات متوفرة حول سلامة مرهم فيسودين أثناء الحمل لأن هذا الدواء من الممكن إمتصاصه عبر الجلد، وكذلك من الممكن إنتقال حمض الفوسيديك لحليب الثدي مما يؤثر على الرضيع وعلى الأم.

دراسات حول مرهم فيسودين

أثبتت دراسات أمريكية أجريت حول مرهم فيسودين أنه يتم إستخدامه في معالجة الإلتهابات الجلدية كالإكزيما والقوباء أو بسبب الجروح أو نتيجة للتخفيضات المصابة، فهو يعمل على قتل الكائنات الحية التي تتسبب في حدوث العدوى، وغير معروف إن كان هذا المرهم له تأثير على الأدوية الأخرى أم لا، ولكن لابد من الحيطة والحذر ومنع إستخدام مرهم فيسودين مع أي من المراهم أو الكريمات الأخرة على نفس المكان الذي يُطبق عليه المرهم في نفس الوقت، لأنها قد تتسبب في جعل مرهم فيسودين ذو فعالية أقل في معالجة هذه العدوى.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.