الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

شراب الحرقان للحامل الجرعة وطريقه الإستخدام وأهم الإحتياطات

بواسطة: نشر في: 24 مايو، 2021
mosoah
شراب الحرقان للحامل

تحرص المرأة الحامل في طعامها وشرابها على الالتزام بتعليمات وإرشادات الطبيب المختص، ولذلك تتساءل الكثير من النساء على اسم شراب الحرقان للحامل ، وسنشير في هذا المقال في موقع موسوعة على أسباب الإصابة بالحرقان، وطرق الوقاية للحد من إصابة المرأة الحامل بالحموضة، وأهم الإرشادات الصحية التي ينصح بها الأطباء واللابد من اتباعها للتقليل والسيطرة على هذا الشعور المزعج.

شراب الحرقان للحامل

  • الشعور بالحرقان أو الحموضة هو عرض تشعر به أغلب النساء الحوامل طوال فترة الحمل.
  • في بعض حالات الحمل يصبح شعور الحموضة شعور مصاحب للمرأة طوال تسع أشهر الحمل.
  • ولذلك تبحث النساء على حل سريع ويكون فعال.
  • فلكي لا يصاب الجنين بأي ضرر يحذر من تناول الأدوية طوال فترة الحمل، ولذلك لا يمكن أن تأخذ المرأة أي دواء خاص بعلاج الحموضة إلا بعد استشارة الطبيب المختص.
  • ويعتبر دواء جافيسكون شراب الحرقان للحامل أثبت فاعليته.
  • وهو دواء آمن للحامل وللمرضعة، ولا يسبب بإذن الله أي أضرار للجنين أو للأم.
  • وجافيسكون يتكون في الأساس من جينات الصوديوم، ومن بيكربونات الصوديوم، ومن كربونات الكالسيوم.
  • ونسب المواد الفعالة كلها ملائمة للحامل، ولذلك تم تصنيف هذا الدواء من ضمن الأدوية الأمنة والفعالة طوال فترة الحمل.
  • ولكن لابد استشارة الطبيب المختص، والمتابع لحالة المرأة للتأكد من السلامة الصحية للحامل، وللتأكد من عدم وجود أي حساسية طبية تجاه المواد الفعالة الخاصة بدواء جافيسكون.
  • ويزداد إحساس المرأة بالحموضة وبالحرقان في الشعور الأخيرة من الحمل، وكلما أصبح الجنين أكبر حجمًا كلما شعرت المرأة بالحموضة بصورة أكبر.
  • فالجنين يقوم بالضغط بقوة على معدة الأم، وعلى جهازها الهضمي، وعلى المريء أيضًا.
  • والتغيير في الهرمونات يلعب أيضًا دور محوري في زيادة الشعور بالحرقان في المعدة.

علاج سريع للحموضة عند الحامل

  • تكن الأدوية هو الخيار الأخير الذي يُنصح به المرأة الحامل.
  • ويأتي في المقدمة دائمًا اللجوء إلى الطرق الطبيعية المنزلية الأمنة، وإذا لم تأتي هذه الطرق بنتيجة إيجابية، في هذه الحالة يمكن اللجوء إلى الأدوية.
  • فعلى سبيل المثال ينصح الأطباء بضرورة تناول وجبات صغيرة على مدار اليوم.
  • والابتعاد تمامًا عن تناول 3 وجبات رئيسية كبيرة في اليوم.
  • فالكميات الكبيرة من الطعام يسبب الشعور بالضيق والحموضة.
  • وإذا تم توزيع الوجبات على مدار اليوم، ستشعر المرأة بالارتياح بشكل كبير.
  • كما لابد الالتزام بنظام غذائي سليم وصحي، والاعتماد على الخضراوات والفاكهة، والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على ألوان صناعية.
  • وكل الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، ولذلك يحذر من تناول المقليات طوال فترة الحمل إذا كانت المرأة تعاني من حموضة الحمل.
  • كما يؤدي تناول الأطعمة الحارة، إلى زيادة الشعور بالحرقان.
  • ويفضل الابتعاد عن الأطعمة الحامضة، أو كثيرة الأملاح.
  • بعد تناول الطعام مباشرة على المرأة تجنب النوم أو الاستلقاء مباشرة بعد الأكل.
  • فيمكنها الحركة بصورة محدودة، وذلك لكي تتم عملية الهضم بشكل صحي.
  • تعتبر رياضة المشي من أفضل الرياضات بالنسبة للمرأة الحامل.
  • كثرة شرب المياه يساعد في تطهير وتنقية الجسد، ويقلل من الشعور بالحموضة.
  • ولكن يعتبر شرب المياه أثناء تناول الطعام من العادات السيئة للغاية.
  • ينصح بالنوم بشكل مستقيم قليلًا، وذلك عن طريق استناد الجسد على وسادة عالية بعض الشيء.

عادات صحية تساعد في علاج حموضة المعدة

  • دواء و شراب الحرقان للحامل لابد أن تلجأ إليه المرأة الحامل في الظروف الطارئة فقط، فطوال فترة الحمل لابد الحد من تناول الأدوية والمواد الكيميائية، وذلك حفاظًا على صحة الجنين.
  • وللسيطرة على حموضة المعدة من الأفضل الالتزام بنظام غذائي صحي ومتوازن.
  • والبعد عن الأطعمة الضارة والغير نافعة، فكلما كان الطعام خفيف ومليء بالمكونات الصحية النافعة كلما قلل ذلك من شعور المرأة بالحموضة.
  • فغالبًا ما يرتبط عسر الهضم بامتلاء المعدة بشكل مبالغ فيه.
  • فعلى المرأة الحامل تغيير عاداتها في الأكل والشرب، وذلك لكي تتجنب المشاكل الهضمية، ولكي تتجنب الشعور بعسر الهضم والحموضة.
  • فيفضل عدم تناول أي من الوجبات الرئيسية قبل الخلود إلى النوم بثلاث ساعات على الأقل.
  • ويحبذ تقليل النشويات، والإكثار من البروتينات والفيتامينات المتواجدة في الخضراوات والفاكهة.
  • وعلى المرأة الحامل أن تقلل استهلاكها للكافيين، فشرب الشاي والقهوة بكميات كبير يضر الحالة المزاجية للمرأة.
  • ينصح الأطباء بضرورة أن تتوقف المرأة الحامل عن التدخين، وضرورة الابتعاد عن كل المجالس التي يكثر فيها شرب السجائر.
  • فالمواد الكيميائية المتواجدة في السجائر، عند قيام المرأة الحامل باستنشاقها تسبب لها عسر قوي في الهضم.
  • وتسبب الكيماويات في ارتخاء كبير في عضلات المنطقة السفلى من المريء، ولذلك يعتبر التدخين من الأسباب الرئيسية لارتجاع المريء.
  • وبجانب التسبب في حموضة المعدة، من الممكن أن يسبب التدخين ولادة مبكرة للطفل.
  • أو ولادة الطفل بوزن أقل من الطبيعي.
  • وفي كثير من الأحيان يؤدي التدخين إلى وفاة الأطفال الرضع فور ولادتهم بلا وجود سبب طبي وجسماني واضح.
  • وبالطبع شرب الكحول يؤذي المعدة بصورة كبيرة، ويسبب عسر في الهضم.
  • ويؤذي الجنين، ومن الممكن أن يؤدي إلى تشوهات جسمانية.
  • كما ينصح باستخدام التوابل بشكل مقنن بسيط، ومن دون المبالغة فيه.
  • النوم والظهر منتصب يساعد على بقاء المعدة في أفضل صورة لها، كما يساعد في عملية هضم الطعام، ويقلل من الشعور بالضغط على الجهاز التنفسي، وعلى المريء.
  • فالنوم على الظهر يزيد من الشعور بحمض المعدة.

أعراض حموضة المعدة

  • عادة ما تعاني المرأة الحامل من عسر الهضم، ومن حموضة المعدة، ومن الحرقان.
  • فتشعر المرأة بالحرقان في منطقة المعدة بصورة مؤلمة، من الممكن أن يتطور هذا الألم، ويصبح ألم وصعب في الصدر وفي منطقة المريء.
  • وتشعر المرأة بإحساس صعب بالثقل بعد تناول الطعام، كما تشعر المرأة بالانتفاخ والشبع في معدته.
  • وبعد تناول الطعام تشعر المرأة برغبة قوية في التجشؤ، أو رغبة في الارتجاع.
  • وبعد تناول الطعام والشراب يزداد الشعور بالحموضة والحرقان.
  • كما تصاب المرأة الحامل بعسر الهضم، وثقل في الحركة، في أحيان كثيرة بعد تناول وجبة الطعام الأساسية.
  • وفي الأغلب وجد الأطباء أن أعراض الإصابة بالحموضة تزداد بعد الأسبوع الـ27 من الحمل.

طلب مساعدة طبية

  • في بعض حالات حموضة المعدة والحرقان تحتاج المرأة الحامل إلى مساعدة طبية فورية.
  • وتفقد السيطرة على الوضع من المنزل، فإذا استمر الشعور بالحموضة لفترة طويلة، وكل الطرق المنزلية الطبيعية لم تجدي نفعًا.
  • وإذا لم يجدي الدواء نفعًا، ففي هذه الحالة لابد الرجوع إلى الطبيب المختص مرة أخرى.
  • وذلك لكي يقوم بالتأكد من كون كل هذه الأعراض ما هي إلا أعراض حمل طبيعية، ولا يوجد قلق على صحة الأم، أو على صحة الجنين.
  • وهناك بعض الأعراض الخطرة التي تحتاج إلى اللجوء لطبيب مختص على الفور.
  • وذلك إذا وجدت الأم صعوبة في تناول وهضم الطعام.
  • أو إذا فقدت وزنها بصورة غير طبيعية.
  • ويجب استشارة الطبيب في حالة وجود آلام شديدة في المعدة، أو وجود آلام في القفص الصدري.
  • وعلى المرأة الحامل أن تتحدث بوضوح تام مع الطبيب المختص.
  • وتقم بالإشارة على ما إذا كانت تقوم بالتدخين، أو بشرب الكحول.
  • أو إذا كانت تقوم بأخذ أحد الأدوية المضادة للاكتئاب الذي يكن لها آثار جانبية مرتبطة بالمعدة.
  • وهنا يقم الطبيب بدراسة الحالة المرضية للحامل، وتاريخها المرضي بشكل دقيق، وذلك حتى يتوصل إلى الدواء الأنسب لحالتها، والذي يثبت فاعليته، مع التركيز على عدم إلحاق أي ضرر بالجنين.
  • فطلب الرعاية الصحية في الوقت المناسب يحافظ على صحة الأم وعلى صحة الجنين أيضًا.
  • واليوم أصبح هناك العديد من أدوية مضادات الحموضة التي أثبتت فاعليتها، وسلامة استخدامها بالنسبة للمرأة الحامل.

وهكذا تكون قد تعرفت على تأثير شراب الحرقان للحامل ، كما يمكنك الآن قراءة كل جديد من موسوعة.

المصدر:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.