الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

املور لعلاج ضغط الدم المرتفع وإدرار البول

بواسطة: نشر في: 9 يونيو، 2018
mosoah
املور لعلاج ضغط الدم المرتفع وإدرار البول

املور افضل حبوب للضغط المرتفع ، والمادة الفعالة املوديين وهي تتركز في الدواء بنسبة 5 ملجم، وهذا الأملوديين يعمل على انغلاق مجاري الكالسيوم ومرور من الأغشية التي تتواجد في خلايا العضلات الملساء.

ويعمل بطريقة انتقائية وفي تلك الحالة يمنع مرور الكالسيوم في العضلات اللاإرادية فقط، وفي تلك الحالة يعمل على انقباض العضلات ويعمل على انخفاض ضغط الدم، وأيضًا هو يعمل على توسيع الأوعية الدموية في الشرايين، وفي تلك الحالة يعمل على انخفاض نسبة المقاومة التي تتواجد في الشرايين.

ومن خلال هذا يتم انخفاض الجهد الذي يقع على القلب في عملية ضخ الدم، حيث أنه يصبح نسبة ضربات القلب منتظمة وثابتة، وتساعد على تقليل الطاقة التي تم استهلاكها في عضلة القلب، وفي تلك الحالة تكون نسبة الأكسجين في ازدياد.

وهذا هو ما يحتاج إليه القلب للحصول على الطاقة مرة أخرى، وهو يساعد في توسيع الشرايين الرئيسية والدقيقة في القلب، حيث يستمر مفعول الأملوديبين في الجسم ليوم كامل وهو لا يتأثر نهائيًا بالأطعمة.

املور لعلاج ضغط الدم المرتفع وإدرار البول :

دواعي استعمال أقراص املور:

يتم استخدام أقراص املور في العديد من الحالات المختلفة، هي:

  • يتم استعماله في حالات علاج ضغط الدم المرتفع، كما أنه من الممكن استعماله كعلاج أحادي للمرضى.
  • يتم استعماله في الحالات التي يتم علاجهم من المدارات البولية ومثبطات الانجيوتنسن، وهذا لأنه يستخدم مع عدة عقاقير أخرى.
  • يستخدم املور في علاج القصور الدموي وتوصيل الدم إلى عضلة القلب والذي ينتج منها انسداد في الأوعية الدموية وفي علاج حالات القصور الدموي.
  • توصيل الدم إلى القلب وهذا عن طريق عضلة القلب التي يحدث فيها انسداد للأوعية الدموية.
  • يتم استخدامه في علاج حالات الذباحات الصدرية ويستخدم كمساعد مع عدة عقاقير أخرى.

الجرعة والاستعمال:

يتم استعمال هذا الدواء تحت شروط معينة يجب أن نضعها في عين الاعتبار من أجل الشفاء بطريقة صحيحة وعدم حدوث أي أثار جانبية فيه في البداية يتم تناول 5 ملجم من الأملوديبين مرة واحدة في اليوم.

كما يجب أن يتم تناولها في معاد واحد فقط، لا يمكن أن يتأثر الاملوديبين بتناوله قبل الطعام أو بعده وهذا لأنه لا يتأثر بتناول الأطعمة، ولا يمكن استخدام جرعات أكثر في حالات علاج المدارات البولية والأدوية المثبطة للانجوتنسن أو مستقبلات الالفا والبيتا.

موانع استعمال الدواء:

يمنع استعمال أقراص املور في حالة المرضى الذين يعانون من فرط في الحساسية من مادة الاملوديبين أو المكونات التي يحتوي عليها املور، كما أنه لا يمكن استعماله في حالات الذبحة الصدرية الغير مستقرة، ولا يمكن استخدامه لمدة أسبوع متكامل بدون توقف، لأن من الممكن حدوث بعض الإصابات فب عضلة القلب وهكذا في حالة مرضى الصدمة القلبية والشريان الاورطي.

بعض التحذيرات قبل تناول الأقراص:

في حين القيام ببعض التجارب على تلك الدواء أكد أنه عندما يتم التوقف لتلك الدواء بصورة مفاجئة عن تناول مثبطات قنوات الكالسيوم، فهذا يؤدي إلى ارتفاع نسبة الإصابة بالذبحة الصدرية، وفي حالة عدم التذكر بالجرعة التي يتم تناوله يجب تناولها مسرعًا في حالة إذا لم يمر عليها 12 ساعة من الموعد الأصلي لتناولها.

ويتم انتظار الجرعة التالية في تلك الحالة، حيث تقل نسبة الأملوديبين عند كبار السن وبالأخص الذين يعانون من قصور في الكبد أو في القلب، وفي تلك الحالة يجب أن يتم تناول هذا العقار بحرص شديد، حتى لا يتعرض للإصابة بالفشل الكلوي، حيث تزداد فترة عمر النصف وتزداد مدة بقائه في الجسم.

التفاعلات الدوائية:

هذا الدواء لا يتفاعل مع أي عقاقير أخرى في الجسم، وهذا لأنها تعد من المثبطات، وتكون على عكس الأدوية الأخرى، والتي تتمثل في مدرات البول ومثبطات الانجوتنسن ومثبطات بيتا ومثبطات الانزيم المحول، كما أنه يتم الاستخدام مع مركبات النترات الطويلة المفعول، والنيتروجلسرين والأدوية الغير ستيرويدية، ومضادات الالتهابات، كما أنه أمن على مرضى السكر وضغط الدم.

الحمل والرضاعة:

لا يوجد أي مخاوف حول استعمال تلك الأقراص في فترة الحمل والرضاعة كما تم تجربته على عدة حيوانات من أجل الاطمئنان.

فيديو علاج ارتفاع ضغط الدم بالطب البديل والأعشاب :

تنبيه: ان المعلومات المتعلقة بالأدوية والوصفات والخلطات الطبيعية والكيميائية والفيزيائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج فيزيائي أو كيميائي أو عضوي أو نفسي دون استشارة الطبيب او الاخصائي.