الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن جير الاسنان الاسود

بواسطة: نشر في: 9 مارس، 2020
mosoah
معلومات عن جير الاسنان الاسود

نعرض لكم اليوم من خلال هذا المقال عدد من معلومات عن جير الاسنان الاسود الذي يُعد من أبرز المشاكل التي تواجه الكثيرين؛ وذلك بسبب المظهر الغير لائق الذي يُضفيه الجير على الأسنان، وخاصةً إذا كان أسود اللون، وفي بعض الأوقات العناية الشخصية بالأسنان لا تكفي للتخلص من هذه المشكلة؛ الأمر الذي يستدعي تدخل الطبيب المختص، وفي هذا المقال اليوم على موسوعة نعرض لكم هذا الموضوع عن جير الأسنان، وأهم أسبابه، وطُرق تكونه، وكيفية علاجه، والمضاعفات التي يُمكن أن يتسبب بها، تابعونا.

معلومات عن جير الاسنان الاسود

جير الأسنان هو عبارة عن مادة صلبة معدنية تتراكم على الأسنان على خط اللثة، وتحت اللثة، والجير الأسود في أغلب الأحيان يظهر أسفل خط اللثة.

اسباب جير الاسنان

يتكون جير الأسنان من اللوحية السنية، ويكون عبارة عن نسيج مختلف تصعب إزالته؛ وذلك لأن هذه اللويحات السنية عبارة عن مجموعة من اللعاب، والبكتيريا، والأحماض، والأطعمة التي يتم إنتاجها بواسطة البكتيريا من السكريات، والنشا، ويظهر قوامه لزج، ويُمكن التخلص منه باستمرار من خلال غسل الأسنان بالفرشاة، واستخدام الخيط، وإذا لم يتم التعامل بهذه الطريقة أولًا بأول؛ فإن إزالة هذه اللويحات سوف تُصبح صعبة للغاية؛ لأنها ستتصلب، وتجف وتتحول إلى جير الأسنان الصلب، وعندها لا يُمكن إزالته إلا من خلال تدخل طبيب الأسنان.

اللون الاسود بين الاسنان

يتحكم لون الجير المكون على الأسنان على عمره، ومكان تكونه في الفم، وعلى هذا يكون الجير الذي يتكون على اللثة إما أصفر اللون، أو أسود اللون، وفي أغلب الأحيان يظهر في الأمان التي يتدفق اللعاب فيها إلى الفم، وذلك مثل السطح الداخلي للأسنان الأمامية السفلية، وأيضًا مثل السطح الخارجي للأضراس.

وبمرور الوقت على تراكم الجير يتحول لونه إلى الأخضر، أو إلى الأسود سواء كان على الأسطح، أو تحت اللثة.

الجير الأسود تكون من نفس المواد التي تكزون منها الجير الأصفر، أو الجير الأخضر، ولكنه يشتمل على بعض المواد الأخرى التي أتت من سوائل الفم المُحيطة به.

يتكون الجير في الأساس من البكتيريا المعدنية الميتة، وأيضًا من البروتينات الموجودة في اللعاب، وبالإضافة إلى ذلك فإن الجير الذي يتكون تحت اللثة يتعرض إلى الدم، وجميع المواد الإضافية التي تُرافق الدم؛ وذلك نتيجة لسوائل القشرية اللثوية، والانهيار، أما عن السوائل القشرية اللثوية فهي السوائل التي تتدفق بين كل من اللثة، والأسنان إلى “الجيوب اللثوية”.

هذا السائل اللثوي الضخم يتم إفرازه من خلال الأنسجة الضامة، ويظهر هذا الجير في الأنسجة السليمة، ولكنه يُمكن أن يتكون بعد إزالة الجير بسبب التهاب اللثة.

تأثير الجير على صحة الأسنان

من أبرز الآثار التي يُحدثها الجير على الأسنان هي تشكل الجيوب بين اللثة، والأسنان، هذا بالإضافة إلى الإصابة بالبكتيريا؛ الأمر الذي يُعرف بالتهاب اللثة.

نتيجة لهذا يقوم الجهاز المناعية بإرسال بعض المواد الكيميائية للمقاومة، وعلى هذا تختلط هذه المواد مع البكتيريا، وهذه المواد الناتجة عن هذا الاختلاط يُمكن لها أن تتسبب في تلف العظام، والأنسجة التي تكون مهمتها الأساسية هي المحافظة على مكان الأسنان.

وهناك الكثير من الدراسات التي تقوم بالربط بين أمراض اللثة، وأمراض القلب، وغير ذلك العديد من المشاكل الصحية الأخرى.

ازالة التكلسات من الاسنان

التكلسات أو جير الأسنان، ومنعه من التكون مرة أخرى يتم من خلال اللجوء إلى أطباء الأسنان، وبعدها يجب الالتزام بطرق العناية الخاصة التي يُوصي بها الطبيب.

هذا بالإضافة إلى أن تخصيص أوقات منتظمة لمراجعة طبيب الأسنان تمنع من ظهور الجير على الأسنان مرة أخرى، وتكون هذه المدة كل ستة أشهر للاطمئنان على حالة الأسنان، وإزالة الجير المتراكم إذا وُجد قبل تصلبه.

يعمل طبيب الأسنان على إزالة هذا الجير من خلال الأدوات اليدوية الخاصة به، أو الأدوات المميكنة، وذلك مثل:

  • أدوات قياس الأسنان.
  • الأدوات فوق الصوتية التي تُحدث اهتزازات دقيقة تعمل على انهيار المادة المبلورة المتراكمة.

من الطرق الأخرى التي تُمكنك من علاج جير الأسنان هي تنظيف الأسنان بشكل يومي بالفرشاة لمرتين في اليوم باستخدام معجون الأسنان العادين مع معجون الأسنان المُبيض الذي يحتوي على تركيبة هامة تعمل على علاج التجاويف، والجير.

المراجع

1.

2.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.