الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج خراج الأسنان واسبابه واعراضه المؤكدة

بواسطة: نشر في: 5 مايو، 2020
mosoah
خراج الأسنان

يعتبر خراج الأسنان من الحالات المرضية التي تصيب الأشكال المختلفة، وهو عبارة عن تجمع من الصديد يحدث في داخل الأسنان، أو في العظام التي تحيط بالسن، أو في اللثة، وهو ناتج عن عدم العناية الجيدة بالأسنان، الذي يؤدي إلى حدوث عدوى بكتيرية بالأسنان، ومن المهم الانتباه إليه بشكل جيد، والحرص على علاجه حتى لا يتسبب في مضاعفات للمريض، وفي المقال التالي على موقع موسوعة نتعرف معكم بالتفصيل على خراج الأسنان، وأسبابه، وعلاجه، وطرق الوقاية منه فتابعوا معنا.

أسباب خراج الأسنان

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الخراج في الأسنان، ومن بين هذه الأسباب:

  • التسوس.
  • حدوث التهاب في الأسنان وعدم علاجه.
  • عدم الاهتمام بنظافة الفم والأسنان.
  • يعتبر جفاف الفم من الأسباب التي تؤدي إلى الخراج.
  • تناول  السكريات بشكل مفرط.
  • تناول المشروبات الغازية.

أعراض وجود خراج داخلي بالأسنان

يقول أطباء الأسنان بأن وجود خراج في السن، أو الضرس يسبب العديد من الأعراض للمريض، وأهمها:

  • الشعور بآلام خفيفة في الأسنان، ويزداد هذا الألم عندما يقوم المريض بتناول الأطعمة، أو المشروبات سواء كانت باردة أو ساخنة.
  • وجود ورم واحمرار باللثة.
  • عدم القدرة على البلع بشكل جيد.
  • بعض حالات الخراج تسبب حدوث نزيف باللثة.
  • وصول الألم إلى عظام الفك، والرقبة والأذن.
  • ارتفاع في درجة الحرارة للمنطقة المصابة.
  • تورم في الوجه أو الخد.
  • تورم الغدد الليمفاوية الموجودة أسفل الفك والعنق.
  • وجود رائحة كريهة في الفم.
  • الشعور بسائل ذا مذاق مالح في الفم.

هل خراج الأسنان يسبب سرطان

  • لا يمكن الإجابة على هذا السؤال بشكل قاطع؛ لأن الإصابة بالسرطان تتوقف على العديد من العوامل، وليس عامل واحد.
  • ويقول أطباء الأسنان بأن الشخص المصاب بالخراج إن لم يقوم بمعالجته على الفور، فإنه سوف يتحول إلى ورم في الأسنان.

مدة شفاء خراج الأسنان

تعتمد المدة التي يتم فيها شفاء خراج الأسنان على العديد من العوامل، والتي من بينها:

  • موقع الخراج.
  • شدة العدوى.

كما أن الوقت يتحدد كذلك بحسب الشخص وحالته الصحية، كما أنها تعتمد على العديد من العوامل الأخرى، والتي من بينها البروتوكول المتبع للعلاج، أو الخطة العلاجية، هل هي مجرد الحصول على مسكنات للآلام أم التدخل الجراحي. كما أنها تعتمد على الإجراء الذي تم اتخاذه بواسطة الطبيب كعلاج الجذور والأعصاب الخاصة بالسن أو الضرس، وكذلك ما إن تم خلع السن المصاب، أو التدخل الجراحي لشق اللثة للقضاء على الخراج.

خلع الضرس مع وجود خراج

خراج الأسنان عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الخراج عند الأطفال، والتي من بينها التسوس الذي يحتل المرتبة الأولى في إحداث الخراج عند الأطفال، كما أن الأسنان المكسورة تؤدي كذلك إلى الخراج، لأن السن المكسور يعمل على توصيل البكتيريا إلى داخل السن، وهو الأمر الذي يجعل الخراج يتكون.

ولعلاج الخراج في الأسنان عند الأطفال، يقوم الطبيب بوصف المضادات الحيوية للطفل، ومعالجة السن المصاب، ومن الممكن أن يقوم الطبيب بخلع السن إن كان من الأسنان اللبنية، أما إن كان من الأسنان الدائمة فسيقوم بمحاولات للحفاظ على السن، والتي من بينها علاج العصب، أو تركيب تاج، بحسب الحالة.

علاج خراج الأسنان للحامل

المرأة الحامل لاتتناول الكثير من العقاقير الطبية التي تكون مضرة بالحمل، ولكن يمكن للمرأة أن تخبر الطبيب المعالج بأنها حامل، وهو سيقوم بوصف المضادات الحيوية المناسبة التي لا تسبب الضرر لها أو  للجنين.

ويجب على المرأة الحامل التي تشعر بأعراض الخراج، أن تقوم باستشارة الطبيب لعلاجه على الفور، وذلك لأنه يتسبب في الكثير من الأضرار ليس للأم فقط، ولكن للجنين أيضًا، وذلك لأن الخراج يتسبب في خروج بعض الإفرازات التي تحمل السموم، والتي من الممكن أن تنتقل عبر دم الأم إلى الجنين، مما يؤثر على نموه بشكل صحيح، أوإصابته بالأضرار.

علاج خراج الأسنان في المنزل

يتسائل الكثير من المرضى عن إمكانية علاج خراج الأسنان في المنزل، بدلًا من الذهاب للطبيب، وهنا ننوه بأنه لا يمكن علاج خراج الأسنان بالمنزل، لأنه لا بد من استشارة الطبيب الذي سيحدد العلاج المناسب بناء على تفاقم الحالة، ولكن إن كان الذهاب إلى الطبيب أمر صعب، فهناك العديد من الخطوات التي يمكن القيام بها لحين الوصول إلى طبيب، ومن بين هذه الخطوات:

  • المضمضة بماء دافئ مخلوط بالملح.
  • استخدام غسول الفم مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا لتطهير الفم، والتخلص من رائحة الفم الكريهة التي يعاني منها المريض.
  • وضع حبات من القرنفل على المنطقة المصابة، ليعمل على تسكين الألم بشكل كبير، ولكن يجب الحرص على عدم ابتلاعه.
  • استخدام كمادات الماء الدافئ ووضعها على المكان المتورم من الخد.

طرق الوقاية من خراج الأسنان

يوصي أطباء الفم والأسنان بالقيام بالعديد من الأمور لكي تتفادى الإصابة بالخراج على وجه الخصوص، والمشكلات المتعلقة بالأسنان بوجه عام، ومن أهم هذه الإرشادات.

  • غسل الأسنان بالفرشاة والمعجون ثلاث مرات يوميًا.
  • تنظيف الأسنان بخيط الأسنان الطبي من مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا كحد أدنى.
  • غسل الفم بواسطة الغسول المخصص للفم، مرتين يوميًا على الأقل.
  • زيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر.
  • عند الشعور بمشكلة في الأسنان، يجب الذهاب إلى طبيب الأسنان على الفور، وعدم الانتظار حتى تتضخم المشكلة، وتصبح أكثر صعوبة.
  • التقليل قدر الإمكان عن المأكولات السكرية، والحلويات.
  • الابتعاد عن شرب المياه الغازية، والعصائر المحلاة، لأنها تسبب مشكلات الأسنان.

مضاعفات خراج الأسنان

كما أوضحنا هناك العديد من الأعراض التي تظهر على المريض عندما يصاب بالخراج في الأسنان، وعندما يتم فحصه يجب عليه أن يهتم بعلاجه على وجه السرعة وألا يتوانى في ذلك، لأن الاستهانة به يتسبب في حدوث الكثير من المضاعفات، والتي يتأثر بها بشكل خاص الأشخاص الذين تكون مناعتهم ضعيفة، ومن أهم تلك المضاعفات:

  • من الممكن أن يتسبب إهمال علاج الخراج إلى تمدده، ووصوله إلى الرقبة، حيث يؤدي إلى الاختناق بسبب انغلاق مجرى التنفس.
  • الأسنان قريبة جدًا من المخ، والإصابة بالخراج، وعدم علاجه من الممكن أن يتسبب في حدوث خراج أو أكثر بالمخ، وهو ما يستلزم جراحات صعبة وخطيرة لإزالته.
  • عدم علاج الخراج بشكل عاجل قد يسبب التهاب الغشاء السحائي.
  • من الممكن أن يتسرب الصديد الموجود بالخراج إلى الأوعية الدموية وبالتالي من الممكن أن يسبب تسمم الدم.
  • الخراج يسبب خلخلة الأسنان أو الضروس، لأنه يؤثر على عظام الفك المسئولة عن تثبيت الأسنان.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال الذي قدمنا لكم من خلاله جميع المعلومات المتعلقة بخراج الأسنان، نرجو أن يكون المقال قد قدم لكم المعلومات المفيدة، ويمكنكم متابعة المزيد من المقالات عبر الدخول إلى موقع الموسوعة العربية الشاملة.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.