الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طرق ازالة جير الاسنان في المنزل

بواسطة: نشر في: 13 فبراير، 2020
mosoah
ازالة جير الاسنان

إليكم طريقة ازالة جير الاسنان وهو من أكثر المشكلات المنتشرة حول العالم، حيث يتراكم الجير على الأسنان بسبب الأطعمة وعدم تنظيف الأسنان بانتظام والعناية بها بشكل دوري.

كما أن للجير أسباب أخرى كالتدخين والإكثار في شرب الشاي والقهوة، مما ينتج عنه الكثير من المشكلات كالالتهابات اللثة والتسوس ورائحة الفم الكريهة، لذا يذهب المريض للطبيب ليخلصه من كل هذه المشكلات إلا أن تلك الزيارة تكون مكلفة.

لذا يلجأ الكثيرين لحل تلك المشكلة من المنزل، وخلال مقالنا اليوم نستعرض الطرق المنزلية لإزالة الجير سواء بالملح أو بالزيت أو بالبيكربونات أو الخل بالتفصيل عبر موسوعة فتابعونا.

ازالة جير الاسنان

تتعدد الطرق المستخدمة للتخلص من الجير بالأسنان للحصول على أسنان لامعة وجميلة دون اللجوء للطبيب ومن أبرز الطرق المنتشرة في الحالات البسيطة هي:

ازالة جير الاسنان بالملح

  • نقوم بخلط ملعقة كبيرة من البيكنج صودا، مع ملعقة واحدة صغيرة من الملح، ونحضر فرشاة الأسنان الخاصة بالمريض ويتم نقعها في الماء الساخن.
  • ثم نقومّ بوضع فرشاة الأسنان بالخليط، ونقوم بفرك الأسنان بها في حركات دائرية لمدة لا تقل عن 5 دقائق وتغسل جيداً بالماء.
  • وتكرر تلك الطريقة لمدة مرة واحدة فقط بالأسبوع لأن الملح قد يسبب الضرر للأسنان واللثة إذا تم الإكثار منه.

ازالة جير الاسنان بالخل

أما عن إزالة جير الأسنان بالخل فلا توجد أي أبحاث تثبت صحة ذلك الأمر بل على العكس يحذر الكثير من الأطباء من استخدام الخل لتنظيف الجير على الأسنان.

وذلك لأن الخل من المواد الحمضية والتي لها تأثير ضار على المينا الموجودة على الأسنان والتي تعمل على حمايتها من تغير اللون وتمنحها المظهر الصحي والطبيعي، ولكن هناك بعض الطرق بالطب الشعبي لإزالة الجير بالخل وإليكم الطريقة:

  • نقوم بإحضار وعاء صغير ونضع به ملعقة كبيرة من زيت السمسم.
  • ثم نحضر قطعة من القطن ونقوم بغمسها في الزيت لمدة دقيقة لتشرب الزيت.
  • نقوم بفرك الأسنان جيداً لمدة لا تقل عن دقيقتين.
  • ثم نقوم بعمل مضمضة للفم والأسنان بربع فنجال من خل التفاح وتظل فترة المضمضة مدة لا تقل عن ثلاثة دقائق.
  • ثم نقوم بشطف الأسنان بالماء جيداً.

ازالة جير الاسنان بزيت الزيتون

حيث يعتبر زيت الزيتون من اكثر أنواع الزيوت التي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن والدهون غير المشبعة والمفيدة للإنسان وصحته بوجه عام، ويقدم للأسنان الكثير من الفوائد الهامة مثل:

  • يمنع زيت الزيتون تكون الجير على الأسنان ويحمي اللثة من الالتهابات والفم من الفطريات.
  • يمكننا استخدام زيت الزيتون كمزيل للبكتريا أو مضاد حيوي للجراثيم المنتشرة بالفم أو رائحة الفم الكريهة.
  • المضمضة اليومية بزيت الزيتون تمنح الأسنان بياض كبير ويمكنها تنشيط الدورة الدموية باللثة والأنسجة الفموية مما يحسن من صحة الأسنان ويساعدها في التخلص من الفطريات والقرح.

طريقة استخدام زيت الزيتون في إزالة جير الأسنان

  • نحضر ربع كوب صغير من زيت الزيتون البكر.
  • نغسل الأسنان جيداً بالمعجون والفرشاة ويغسل.
  • نقوم بالمضمضة بمقدار زيت الزيتون يومياً مدة لا تقل عن عشرة دقائق ثم يغسل الفم جيداً بالماء والمعجون.
  • فنتخلص من الجير المتراكم ونمنع تراكم غيره ويطهر اللثة والأسنان ويترك الأسنان ناصعة البياض.

ازالة جير الاسنان بيكربونات الصوديوم

حيث تعد البيكربونات الصوديوم من المواد الفعالة والتي أثبتت قدرتها على تبييض الأسنان لما لها من فوائد ولتركيبتها الفعالة، ولكن لها الكثير من الأضرار على صحة الأسنان والفم والمينا التي تغلف الأسنان.

فالكثيرين يلجؤون لاستخدامها بديلاً عن المعجون ليغسلوا أسنانهم بها ولكن هذا الخطأ من الأخطاء الشائعة وذلك لأنها غير قادرة على حماية الضرس من التسوس أو الأسنان من التلف بل وتتسبب في تأكل مينا الأسنان إذا اكثرنا بجانب طعمها السيئ.

ولكن تستخدم كمضاد لتكوين البلاك على الأسنان ولكن يتم خلطها مع أحد المكونات الطبيعية الأخرى كالليمون أو الخل أو الملح أو النعناع أو حتى الفراولة، وإليكم الطريقة بالتفصيل:

  • يمكننا إحضار مقدار ملعقه صغيرة من البيكربونات الصوديوم ونقوم بخلطها بملعقة صغيرة من النعناع المطحون وتفرك بها الأسنان مدة لا تقل عن 5 دقائق وتغسل الأسنان جيداً.
  • الطريقة الأخرى يمكننا إحضار ملعقة صغيرة من البيكربونات الصوديوم وتخلط بملعقة صغيرة من الفراولة المهروسة وتقلب ونقوم بغسل الأسنان بها جيداً مدة لا تقل عن 5 دقائق وتشطف بالماء والمعجون وتكرر مرة واحدة أسبوعياً.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.