الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من أبرز أعراض الإصابة بفيروس سي

بواسطة: نشر في: 16 يوليو، 2019
mosoah
من أبرز أعراض الإصابة بفيروس سي

هل ارتفاع درجة الحرارة من أبرز أعراض الإصابة بفيروس سي أم هناك أعراض أخرى ؟، فيروس سي من أكثر الأمراض شيوعاً في هذا العصر ولا يجب الاستهانة بخطورته، ويُطلق عليه اسم “التهاب الكبدي الوبائي” والذي ينتج عن الإصابة بالعدوى الفيروسية التي سرعان ما تدخل الجسم وتحدث هذا المرض.

ومن المهم أن نطلع على أعراض هذا المرض وما هى أسباب الإصابة وطرق الوقاية من أجل أن نحمي أنفسنا ولسلامتنا الصحية، والاهتمام بالذهاب للطبيب من أجل الفحص في حالة ظهور أي عرض من أعراضه، وتقدم لكم موسوعة اليوم أبرز المعلومات عن فيروس سي.

ماهى أسباب الإصابة بفيروس سي ؟

يتسبب هذا المرض في الإضرار بصحة الكبد، فهو ينتقل عن طريق الدم الملوث، وتتمثل أسباب الإصابة به فيما يلي:

  • الإصابة بمرض نقص المناعة.
  • استخدام أنواع من الحقن محظورة من الناحية القانونية، وذلك مثل الحقن التي يستخدمها مدمني المخدرات.
  • الوشم قد يكون أحد أسباب الإصابة بالمرض في حالة استخدام أدوات غير معقمة.
  • من الممكن أن ينتقل المرض عن طريق عمليات نقل الدم أو التحليل واستخدام حقن غير معقمة.
  • من المخاطر التي تزيد من الإصابة بهذا المرض وجود بيئة غير نظيفة في السجن.
  • استخدام الأدوات الشخصية مثل شفرات الحلاقة وفرشاة الأسنان.

والجدير بالذكر أن العاملين بالمستشفيات من الأطباء والممرضين هم أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض والذي قد ينتقل إليهم عن طريق العمليات الجراحية مثل زراعة الأعضاء، قد ينتقل هذا المرض من الحامل المصابة به إلى طفلها.

من أبرز أعراض الإصابة بفيروس سي

تظهر الأعراض بشكل مبكر بعد مرور 6 أو 7 أسابيع من الإصابة بالمرض، وهى كالتالي:

  • الإحساس بالإجهاد والتعب.
  • وجود اصفرار في العيون والجلد.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • الإحساس بالغثيان والقيء.
  • وجود ألم في العضلات أو المفاصل.
  • فقدان الشهية.
  • تغير في لون البول.

والجدير بالذكر أن مراكز السيطرة على الأمراض ومكافحتها التي تقع في الولايات المتحدة الأمريكية أشارت أن نحو 80% من المصابين بهذا المرض لا يشعرون بأي عرض من تلك الأعراض المذكورة سابقاً.

كيفية تشخيص المرض

  • من تلك الأعراض التي ذكرناها سابقاً من الصعب تشخيص هذا المرض، وفي تلك الحالة يخضع المريض إلى اختبار الدم أولاً.
  • بعد تلك الخطوة السابقة وتأكد المريض من الإصابة بفيروس C، يطلب الطبيب من المريض بإجراء فحص للكبد من أجل معرفة حجم الضرر الذي تسبب فيه هذا المرض، وذلك من خلال أخذ خزعة منه.

علاج فيروس c

يتحدد العلاج وفقاً لحجم ضرر الكبد، وبالتالي فهو يختلف من شخص الأخر، وإليكم أحدث الأدوية المستخدمة في علاجه:

1. سوفوسبوفير/ Sofosbuvir: ويتم تناول منه قرص لمرة واحدة يومياً.

2. غليكابريفير /Glecaprevir: ويتم تناوله لثلاث مرات يومياً.

3. داكلاتاسفير / Daclatasvir: يستخدم في علاج مرض فيروس سي من النوع الثالث، ويأخذ المريض قرص واحد يومياً.

4. سيمبريفير / Simeprevir، سوفوسبوفير /Sofosbuvir: يتم تناول الدواءان معاً في حالة علاج التهاب الكبد من النوع الأول.

5. أومبيتاسفير / Ombitasvir: يستخدم لعلاج التهاب الكبدي الوبائي من النمط الرابع، ويتم تناول قرص لمرة واحدة يومياً.

6. إلباسفير/ Elbasvir: يستخدم في علاج فيروس C من النول الأول والرابع والخامس والسادس، ويأخذ المريض قرص لمرة واحدة يومياً.

طرق الوقاية من فيروس C

الوقاية خيرٌ من العلاج، وتتحدد طرق الحماية من هذا المرض من خلال الأتي:

  • يجب عدم استخدام الأدوات الشخصية للأخرين مثل شفرات الحلاقة وفرش الأسنان وأداة تقليم الأظافر.
  • التوقف عن تعاطي المخدرات واستخدام الحقن الخاصة بها والممنوعة قانونياً، حيث أن متعاطي المخدرات هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • تجنب ممارسة العلاقات الحميمية مع الزوج المصاب بالمرض.
  • الاهتمام بنظافة اليدين والحرص على تعقيمهم بشكل مستمر.
  • ضرورة فحص عينات الدم الخاصة بالمتبرعين، وذلك للتأكد من خلوها من الفيروس.

مراجع

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.