الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب واعراض وعلاج مقاومة الانسولين

بواسطة: نشر في: 21 فبراير، 2020
mosoah
مقاومة الانسولين
في المقال التالي نوضح لكم ما هي أعراض مقاومة الانسولين وأسباب المرض وكيفية علاجه، يُصاب الفرد بتلك الحالة المرضية عندما تقاوم خلايا جسده هرمون الأنسولين الذي يتم إفرازه من البنكرياس، فالأنسولين هو هرمون مهم لإنتاج الطاقة في الجسم، وبدونه لن يستطيع الجسم استخدام الجلوكوز وامتصاصه وتحويله إلى طاقة، ومن الجدير بالذكر أنه كلما تقدم الإنسان في العمر، كلما زادت خطورة إصابته بالمرض، فنجد أن نسبة الإصابة تزداد بمعدل 44% عند تخطي الستين عام، ولهذا سنوضح لكم من خلال فقرات موسوعة التالية أبزر أعراض المرض، بالإضافة إلى توضيح أسبابه، وكيفية علاجه.

ما هو الأنسولين

الأنسولين هو هرمون يتم إفرازه من قبل خلايا البيتا الموجودة في عضو البنكرياس، ويتكون الهرمون من واحد وخمسين حمض أميني، أما عن وظيفته، فهو المسؤول عن تحويل السكر إلى طاقة، وذلك من خلال السماح للجلوكوز بالمرور إلى الخلايا عبر الدم، وإنتاج الطاقة التي تجعل الجسم قادراً على القيام بالمهام المختلفة، ومن الجدير بالذكر أنه الهرمون المسؤول عن ضبط مستوى السكر في الدم ووقايته من الارتفاع.

أسباب مقاومة الأنسولين

هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى خطورة الإصابة بمقاومة خلايا الجسم للأنسولين، ومنها:

  • عوامل وراثية: قد يُصاب الفرد بمقاومة الأنسولين نتيجة وجود تاريخ مرضي في العائلة لأشخاص يحملون نفس المرض، وقد يُصاب به الفرح نتيجة زواج الأقارب، ومن الجدير بالذكر أن خطورته تزداد عن مصابي السكري.
  • الغذاء الغير صحي: اتباع نظام غذائي غير صحي يساعد خلايا الجسم على مقاومة هرمون الأنسولين، وذلك في حالة تناول نسب كبيرة من الفرتكوز، أو تناول الأطعمة التي تحتوي على المحليات الصناعة، أو إشراب المياه الغازية الخالية من السكر بإفراط.
  • التاريخ المرضي: قد يُصاب الفرد بتلك الحالة المرضية نتيجة الإصابة بأمراض أخرى، مثل مرض السكري، أو التعرض لالتهابات الكبد، فنجد أن مشكلة مقاومة الأنسولين تزداد بكثرة عن الأشخاص الذين يعانون من تاريخ مرضي، وفي حالة إصابة المرأة بتكيس المبايض، فإن خطورة إصابتها بمقاومة الأنسولين تزداد.
  • زيادة الوزن: السمنة وتراكم الدهون في الجسم والوزن الزائد قد يؤدي إلى حدوث اضطرابات في قدرة البنكرياس على إنتاج الأنسولين، الأمر الذي يؤدي إلى إلحاق الضرر بالكبد أثناء القيام بوظيفته في ضبط مستوى الجلوكوز في الدم.

مضاعفات مقاومة الأنسولين

في حالة عدم علاج الحالة المرضية فور ظهورها والشعور بها، قد يتعرض المريض لتفاقم المرض، ومن الأعراض المصاحبة لزيادة مقاومة الأنسولين في الجسم:

  • ارتفاع مستوى الأنسولين في الدم.
  • حدوث اضطرابات في قدرة الجسم على تحمل الحلوكوز.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • حدوث الأعراض الجانبية السيئة المصاحبة لمرض السكري.

أعراض مقاومة الأنسولين

هناك بعض الأعراض التي تظهر على الجسم، ويمكن الاستدلال بها على الإصابة بمقاومة الأنسولين، ومنها:

  • الشعور بالتعب والإعياء بصورة دائمة.
  • زيادة مستوى السكر في الدم.
  • الشعور بصعوبة في التركيز.
  • آلام في الرأس وتشويش في الرؤية.
  • انتفاخ البطن نتيجة تراكم الغازات بها.ط
  • التعرض لزيادة وزن الجسم، والإصابة بالسمنة، وتراكم الدهون في منطقة الأرداف والكرش.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • زيادة مستوى الكوليسترول الضار.
  • الشعور بالرغبة في النوم طوال الوقت، وبخاصة بعد تناول الأطعمة التي تحتوي على سكريات أو كربوهيدرات.
  • التعرض للتقلبات المزاجية، والدخول في نوبات حزن واكتئاب.
  • تغير لون الجلد إلى اللون الداكن، وظهور البقع الداكنة على الرقبة.

الشفاء من مقاومة الانسولين

اتباع نظام حياة صحي هو الحل الأمثل للشفاء من كل الأعراض السلبية المصاحبة لمقاومة الأنسولين، فلا يوجد علاج جذري يعمل على حل المشكلة، بل يجب اتباع الطرق والأساليب الصحية التي تحد من أعراض المرض، ومنها:

  • خسارة الوزن الزائد، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن فقدان الوزن يساعد الجسم في الوقاية من أعراض مقاومة الأنسولين.
  • تناول الأطعمة الصحية، والابتعاد عن الوجبات التي تحتوي على نسب عالية من الدهون والسكر والكربوهيدرات.
  • الامتناع عن تدخين السجائر نهائياً، وعدم الجلوس في الأماكن التي يُدخن بها الآخرون.
  • ويُنصح بعمل تحليل دم لاكتشاف نسبة فيتامين د، وفي حالة نقصان نسبة الفيتامين، يجب تناول المكملات الغذائية التي تحتوي عليه تحت إشراف الطبيب.
  • تجنب القلق والتوتر والضغط النفسي الذي يؤدي إلى تفاقم المرض.
  • تناول الأدوية التي يصفها الطبيب المعالج للوقاية من ارتفاع مقاومة خلايا الجسم لهرمون الأنسولين.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.