الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فقر الدم الحاد كم نسبته ومتى يكون خطر ؟

بواسطة: نشر في: 16 يوليو، 2020
mosoah
فقر الدم الحاد كم نسبته

في المقال التالي سنوضح لكم إجابة تفصيلية على سؤال فقر الدم الحاد كم نسبته بالتفصيل، بالإضافة إلى توضيح أعراضه، ففر الدم هو حالة مرضية تنتح عند انخفاض تركيز الهيموجلوبين في الدم، فالجيموجلوبين هو بروتين يحتوي على نسب معينة من جزيئات الحديد الموجودة في خلايا الدم الحمراء، ووظيفة الهيموجلوبين هي القيام بنقل الدم من الرئة إلى باقي أعضاء الجسم، أو نقل السموم من كافة أعضاء الجسم إلى الرئة للتخلص منها وإخراجها من الجسم، كما أنه يساهم في الحفاظ على حالة كرات الدم الحمراء، وفي حالة انخفاض تركيزه فإن الإنسان يُصاب بفقر الدم أو بالأنيميا، ويتم تحديد نسبة الإصابة بفقر الدم وفقاً لمستوى تركيز الهيموجلوبين بالدم، ولهذا سنوضح لكم من خلال فقرات موسوعة التالية النسبة الطبيعية للهيموجلوبين، والنسبة التي تؤدي إلى الإصابة بفقر الدم، فتابعونا.

فقر الدم الحاد كم نسبته

يتم قياس نسبة فقر الدم وفقاً لمستوى الهيموجلوبين في الدم، ومن الجدير بالذكر أن هذا المستوى يختلف وفقاً لنوع الجنس، ووفقاً للعمر، وسنوضح لكم في السطور التالية ما هي نسبة الهيموجلوبين الطبيعية لكافة الأعمار، والتي يتم من خلالها تحديد مستوى الإصابة بفقر الدم:

نسبة الهيموجلوبين في الدم للأطفال

  • النسبة الطبيعية للأطفال الأقل من عمر شهر تكون من 10 إلى 20.
  • أما عن المواليد من عمر شهر إلى عمر شهرين، فنسبة الهيموجلوبين الطبيعية تكون من 10 إلى 18.
  • النسبة الطبيعية للأطفال من عمر شهرين إلى عمر ستة أشهر تكون من 9.5 إلى 14.0.
  • النسبة الطبيعية للأطفال من عمر ستة أشهر حتى عُمر عامين تكون من 10.5 وإلى 13.5.
  • النسبة الطبيعية للأطفال من عمر عاملين وحتى سن ستة أعوام تكون من 11.5 إلى 13.5.
  • أما عن الأطفال من عمر ستة أعوام وحتى 12 عام، فإن النسبة الطبيعية عندهم تكون من 11.5 إلى 15.5.
  • الأطفال بين ستة سنوات إلى 12 سنة تكون النسبة بين 11.5 إلى 15.5.

نسبة الهيموجلوبين في الدم للإناث

وتكون تلك النسب للإناث البالغين وليس للأطفال:

  • النسبة الطبيعية من عمر 11 حتى 18 عام تكون من 12 إلى 16.
  • النسبة الطبيعية للإناث الأكبر من 18 عام تكون من 12.1 إلى 15.1.

نسبة الهيموجلوبين في الدم للذكور

تكون تلك النسب للبالغين من الذكور وليس للأطفال:

  • النسبة الطبيعية للذكور من سن 12 وحتى 18 عام تكون من 13 إلى 16.
  • النسبة الطبيعية للذكور الأكبر من 18 عام تكون من 13.6 إلى 17.7.

وبهذا تعرفنا على نسبة الهيموجلوبين الطبيعية في الدم للأطفال، وللبالغين من الذكور والإناث، وفي حالة إجراء اختبار الدم يتم التأكد من أن الهيموجلوبين في مستواه الطبيعي، وفي حالة ملاحظة أن تلك النسبة قد قلت، فهذا يشير إلى الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم، ولكن في حالة ارتفاع النسبة عن المستوى الطبيعي، فهذا يشير إلى إصابة الفرد بمرض معين أدى إلى ارتفاع الهيموجلوبين في الدم.

نسبة فقر الدم الحاد

  • توجد عدة أنواع مختلفة لفقر الدم، مثل الفقر الناتج عن نقص المعادن والفيتامينات في الجسم، أو فقر الدم الثلاسيميا، أو فقر الدم اللاتنسجي .
  • وفقر الدم الناتج عن الإصابة بالأمراض والأوبئة، فإذا كانت نسبة الهيموجلوبين عن البالغين أقل من7، فهذا يشير إلى الإصابة بفقر الدم الحاد، ويحتاج المريض إلى تلقي العلاج المناسب والمحاليل الطبية التي تساهم في رفع مستوى الهيموجلوبين في الدم.
  • وفي حالة الإصابة بفقر الدم اللاتنسجي، وهو أحد الحالات النادرة التي تحدث نتيجة عجز نخاع العظم عن إنتاج خلايا الدم الحمراء، فإن تلك الحالة المرضية تهدد حياة المُصاب.
  • وقد تظهر أعراض تلك المشكلة المرضية بشكل تدريجي، أو تظهر بشكل مفاجئ، وتتشابه أعراضه مع الأعراض الشائعة لفقر الدم العادي، مثل الشعور بالتعب والإعياء وعدم القدرة على التنفس.
  • بالإضافة إلى احتمالية الإصابة بالعدوى أو حدوث نزيف، ويكن علاج فقر الدم اللاتنسجي من خلال نقل الدم للمريض، أو باستخدام بعض أنواع الأدوية.
  • وفي بعض الحالات الخطيرة قد يلجأ الطبيب إلى القيام بزرع خلايا جذعية في نخاع عظام المصاب.

أعراض فقر الدم الحاد

قد يكون فقر الدم بسيطً للغاية ولا يشكل خطورة كبيرة، وفي تلك الحالة لا تظهر الأعراض السلبية، ولكن في حالة أن مستوى الحديد في الجسم قل بشكل ملحوظ، فإن الأعراض المصاحبة لمشكلة فقر الدم تبدأ في الظهور، وسنوضح لكم في السطور التالية أكثر الأعراض الشائعة والتي تشير إلى الإصابة بفقر الدم الحاد:

  • الإصابة بالإرهاق الحاد والشعور بالضعف الشديد.
  • ملاحظة تغير لون الجلد إلى اللون الشاحب.
  • الشعور بآلام حادة في منطقة الصدر.
  • زيادة عدد نبضات القلب عن المعدل العادي.
  • عدم القدرة على التنفس بطريقة طبيعية.
  • الشعور بآلام حادة في الرأس والإصابة بالصداع.
  • الإصابة بالدوار وعدم القدرة على الإتزان.
  • الشعور ببرودة في الأقدام وفي اليدين.
  • الإصابة بالتهابات حادة في اللسان يصاحبها ألم شديد.
  • ملاحظة تكسر الأظافر وهشاشتها.
  • الرغبة في تناول بعض المواد الغريبة والغير غذائية، مثل التراب، والثلج.
  • فقدان الشهية والنفور من تناول الطعام، وتظهر تلك المشكلة عند الأطفال أكثر من غيرهم.

متى تزور الطبيب

إذا ظهرت تلك الأعراض عليك أو على طفلك، يجب التوجه إلى الطبيب المعالج على الفور للقيام بالفحوصات اللازمة، فلا يمكنك تشخيص الإصابة بفقر الدم في المنزل، وعند القيام بفحص الدم عند الطبيب واكتشاف الإصابة بفقر الدم، يمكن أن يقوم الطبيب بوصف بعض أنواع المكملات الغذائية التي تحتوي على الحديد وتساعد على علاج فقر الدم، ومن الجدير بالذكر أنه لا يجب نهائياً استخدام مكملات الحديد بدون وصف من الطبيب، وذلك لأن نسبة الحديد الزائدة في الجسم قد تؤدي إلى الإصابة بتلف الكبد.

نصائح للوقاية من الإصابة بفقر الدم

إليك عزيزي القارئ أهم النصائح التي ستساعدك على الوقاية من الإصابة بفقر الدم:

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الحديد: ويمكن الحصول على الحديد عند تناول البقوليات والأسماك والخضروات ذات الأوراق الخضراء والفواكه والبازلاء وحبوب الفطور التي تحتوي على نسب عالية من الحديد، وإذا كان الشخص نباتي ولا يفضل تناول اللحوم، فيجب الاعتماد على الخضروات التي تحتوي على الحديد مثل السبانخ.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C: وذلك لأنها تساهم في تعزيز قدرة الجسم على امتصاص الحديد، ويمكن الحصول على هذا الفيتامين من خلال تناول الفواكه الحمضية مثل الليمون والبرتقال، أو تناول بعض أنواع الفواكه والخضروات الأخرى مثل البروكلي، والكيوي، والجريب فروت، والبطيخ، والفراولة، والفلفل، والطماطم، واليوسفي، والخضروات الورقية.

نصائح لوقاية طفلك من الإصابة بفقر الدم

  • حتى تستطيعين وقاية طفلك الرضيع من الإصابة بفقر الدم ونقص الحديد في الجسم، احرصي على إرضاع الطفل بطريقة طبيعية، أو تقديم الحليب المدعم بالحديد والذي يصفه الطبيب المختص.
  • ولا ينصح بتقديم حليب الأبقار للرضع تحت سن عام.
  • بعد وصول عمر الطفل إلى الشهر السادس يمكن تقديم بعض أنواع الأطعمة التي تحتوي على الحديد، ولكن احرصي على أن تكون تلك الأطعمة مهروسة لتسهيل عملية بلعها وتجنب اختناق الطفل.
  • وابدئي في استبدال الحليب بالأطعمة بشكل تدريجي حتى يحصل الطفل على كافة العناصر الغذائية من الطعام.

علاج فقر الدم الأنيميا

يختلف الأسلوب العلاجي لفقر الدم وفقاً لنوع المرض، وفي السطور التالية سنوضح لكم ما هي أبرز تلك الأساليب بالتفصيل:

علاج فقر الدم بسبب نقص الحديد

في تلك الحالة يصف الطبيب بعض أنواع المكملات الغذائية التي تحتوي على نسب عالية من الحديد.

علاج فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات

يتم علاج تلك المشكلة الصحية من خلال حقن المريض بفيتامين B-12، وقد تضطر بعض الحالات لتلقي تلك الحقن مدى الحياة.

علاج فقر الدم نتيجة الأمراض المزمنة

يعتمد علاج هذا النوع من فقر الدم عند علاج المشكلة المرضية.

علاج فقر الدم اللاتنسجي

في تلك الحالة يتم حقن الوريد بـ(Intravenous feeding)، وذلك حتى يتم زيادة خلايا الدم الحمراء في الجسم.

علاج فقر الدم نتيجة الإصابة بمرض في النخاع

يمكن علاج تلك المشكلة المرضية بأكثر من طريقة، ومن أشهر الأساليب العلاجية الشائعة استخدام الأدوية الكيمياوية (Chemotherapy)، وقد يلجأ الطبيب إلى القيام بزرع نخاع العظام.

علاج فقر الدم نتيجة انحلال الدم

يمكن علاج تلك المشكلة المرضية من خلال تناول بعض أنواع الأدوية، واستخدام الأدوية التي تساهم في منع جهاز المناعة من مهاجمة خلايا الدم الحمراء.

علاج فقر الدم المنجلي

يمكن علاج فقر الدم من خلال تناول بعض أنواع الأدوية المسكنة للآلام، والإكثار من تناول السوائل، ويقوم الطبيب فيه برصد مستوى الأكسجين في الدم للتأكد من سلامة المريض.

المراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.