الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علامات حدوث الجلطة

بواسطة: نشر في: 14 ديسمبر، 2019
mosoah
علامات حدوث الجلطة

الجلطة من الأمراض التي تثير خوف الكثير لأن علامات حدوث الجلطة تشبه أعراض الشلل وقد يصاب المريض بجلطة دون أن يعرف فهي عبارة عن تجمعات من الدم تكون موجودة في المخ أو القلب أو الرجل مما يؤدي إلى قصور في الدورة الدموية للمخ والناس الأكثر عرضة للإصابة بالجلطات مرضى الضغط المرتفع حيث أن الأعراض قد تكون غير معروفة للجميع سوف نقدم لكم أعراض الجلطة على موقع الموسوعة.

علامات حدوث الجلطة الدماغية

تختلف اعراض الجلطة الدماغية عن أعراض الجلطات التي تحدث في الساق أو القلب ؛ الجلطة الدماغية قد تكون صامتة لأنها غالبًا لا تؤثر على الأجهزة الحيوية الموجودة في الجسم مثل مراكز الكلام، والحركة، والإحساس ويصاب بها في الأغلب مرضى الضغط المرتفع وتعرف ايضًا باسم الجلطات الهلالية وأحيانًا تحدث في أماكن متفرقة وتكون صغيرة ليس لها أي تأثير وبالرغم من أن الأعراض لا تظهر في الأجهزة الحيوية إلا أن لها بعض الأعراض الواضحة تحدث نتيجة قصور الدورة الدموية و اعراض الجلطة هي:

  • عدم وضوح الرؤية في إحدى العينين أو كلاهما.
  • عدم القدرة على المشي.
  • الشعور بالدوخة وفقدان التوازن وقد يحدث فقدان للوعي.
  • الإصابة بالصداع المفاجئ.
  • الإحساس برعشة في الذراعين أو الساقين وغالبًا ما يحدث ذلك في جانب واحد في الجسم.
  • عدم القدرة على التحدث والبلع.
  • حدوث تدهور في وظائف المخ وقد يحدث فقدان ذاكرة مؤقت للشخص المصاب وعدم القدرة على الفهم والتفكير.
  • إصابة الجلد بالقرح.
  • حدوث شلل وعدم القدرة على الحركة.
  • الإصابة بالإكتئاب.

يجب على المريض زيارة الطبيب إذا شعر بأحد هذه الأعراض وقد يظهر في بعض الحالات بعض الأعراض الآتية:

  • عند الإبتسام يتدلى جانب الوجه.
  • عدم القدرة على رفع الذراع باتجاه الأعلى.
  • حدوث تعثر في الكلام وقد يحدث تداخل في نطق الكلمات.

أنواع الجلطة الدماغية

  • جلطة دماغية قفارية: يصيب 87% من حالات الإصابة بالجلطة الدماغية ويحدث نتيجة انسداد الأوعية الدموية عن طريق كتلة دموية أو ترسبات الدهون داخل الدم وبذلك لا تستطيع الأوعية الدموية حمل الدم إلى المخ فيؤدي إلى حدوث السكتة الدماغية.
  • جلطة دماغية نزفية: تحدث نتيجة انفجار أو تمزق أحد الأوعية الدموية مما يؤدي لحدوث ورم وضغط في الدماغ وبدوره يؤدي الورم إلى تلف خلايا وانسجة المخ ويكون أكثر عرضة للإصابة به مرضى ضغط الدم المرتفع وقد تحدث نتيجة تشوه في الشرايين وفي أغلب الأحيان قد تسبب الوفاة.

أسباب الجلطة الدماغية

لم يعرف السبب الرئيسي لحدوث الجلطة ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر التعرض للإصابة بها وبعض هذه العوامل هي:

  • تاريخ العائلة في الإصابة بالجلطة مما يزيد من نسبة حدوثها.
  • إرتفاع ضغط الدم ويكون بشكل غير منتظم.
  • الإصابة بمرض السكر.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • السمنة المفرطة.
  • المدخنين أكثر عرضة للإصابة من غيرهم.
  • تعاطي المخدرات وشرب الخمر يزيد من خطر الإصابة بها.
  • تاريخ المريض حيث إذا سبق له الإصابة بالسكتة الدماغية فيزيد ذلك من خطر تكرار حدوثها.
  • الإصابة بأمراض الشرايين يزيد من خطر الإصابة بالجلطة.
  • حدوث اضطرابات في النوم وسوء التغذية.
  • مرضي فقر الدم المنجلي و الرجفان الأذيني.
  • يزيد احتمال حدوث الجلطة مع التقدم في العمر خاصةً عند الرجال.

علاج الجلطة الدماغية

  • الأدوية: تناول الأدوية العلاجية التي يحددها الطبيب وقد يتم تكرار البعض لفترة قصيرة مثل الأدوية المسيلة للدم والبعض الآخر يتم تكراره لفترات طويلة ولكن في بادئ الأمر لابد من إعطاء المريض مذيب الجلطة من خلال الوريد ليُحسن من تدفق الدم والعمل على توصيل الدم إلى المخ.
  • الجراحة: بعض الحالات تحتاج للتدخل الجراحي حيث يقوم الطبيب بإزالة التكتلات الدموية الموجودة في الدماغ ويكون ذلك من خلال إدخال قسطرة في الشريان ويتم إدخال جهاز صغير عن طريق القسطرة ليصل إلى الشريان المصاب ويقوم بمعالجة الأمر وتذويب الجلطة.
  • التأهيل: غالبًا ما يحتاج المصابين بالجلطات الدماغية إلى العلاج الطبيعي، وعلاج نفسي، وعلاج وظيفي وأيضًا يحتاجون إلى علاج النطق وزيادة القدرة على التحكم في المثانة وينصح بالحرص على تناول الأغذية الصحية.

للوقاية من حدوث الجلطة

  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • الإقلاع عن التدخين وتعاطي المخدرات وتناول الخمر.
  • متابعة الطبيب بانتظام لمرضى السكر وضغط الدم المرتفع.

المرجع 1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.