الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أفضل طرق علاج مرض السكر

بواسطة: نشر في: 20 نوفمبر، 2019
mosoah
علاج مرض السكر
في المقال التالي نوضح لكم طرق علاج مرض السكر بالتفصيل، وهذا المرض يعد من الأنواع المنتشرة بين الرجال والنساء بطريقة كبيرة، ويعاني منه الكثيرون، وذلك لأن له أعراض سلبية تؤثر على عملية الحصول على الطاقة من الطعام، فعند الإنسان السليم يتم الحصول على الطاقة التي تساعد في أداء الأنشطة الحيوية من خلال تحويل الأطعمة إلى جلوكوز عن طريق تحطيم الكربوهيدرات، ويحتاج الإنسان إلى هرمون الأنسولين لإتمام تلك العملية، ولكن يعاني مريض السكري من انخفاض نسبة الأنسولين، الأمر الذي الذي يشكل صعوبة في إدخال الجلوكوز من قبل الخلايا، كما يؤثر على الأوعية الدموية في الجهاز العصبي، والقلب، والكليتين، والعيون، لذلك فإن عدم علاج مرض السكري يؤدي إلى تلف أعضاء الجسم، ولهذا سنوضح لكم من خلال مقال موسوعة التالي أبرز الأساليب العلاجية للشفاء من مرض السكري والحد من أعراضه.

علاج مرض السكر

  • العلاج بالأنسولين: يُستخدم هذا العلاج لشفاء مصابي مرضى السكري من النوع الأول، ويؤخذ الأنسولين عن طرق الحقن، وهناك الأنواع الكثيرة للأنسولين، فنجد الأنواع التي تعطي تأثيراً فورياً، ومنها ما يترك تأثيره لفترة طويلة بعد أخذ الجرعة.
  • الأدوية الخالية من الأنسولين: وتؤخذ تلك الأدوية عن طريق الفم أو الحقن، وهناك أنواع منها تساعد على تعزيز عملية إنتاج البنكرياس للأنسولين، ومنها ما تعمل على تعزيز عملية استقبال خلايا الجسم للأنسولين، ومن أشهر تلك الأنواع هو دواء “ميتفورمين”.
  • زراعة البنكرياس: في تلك العملية يلجأ الأطباء إلى إجراء جراحة، بعد تلك الجراحة لا يحتاج المريض إلى أخذ جرعات الأنسولين مرة أخرى، ولكن هناك بعض المخاطر منها، فقد لا يتقبل الجسم العضو الجديد الذي تمت زراعته، ويتم إجراء تلك العملية للمريض الذي يرفض جسمه الاستجابة لأدوية الأنسولين.

علاج مرض السكر بالغذاء

تلك الطريقة يجب أن يصاحبها تناول الأدوية العلاجية بانتظام، فهي تساعد في الحصول على وزن مثالي للتخفيف من أعراض المرض السلبية، فيمكننا علاج أعراض مرض السكري بالأغذية من خلال بعض النصائح المهمة، ومنها:

  • يجب أن يحرص مصابي السكري على تناول الأطعمة التي تساعد في الوصول إلى وزن مثالي وتجنب الإصابة بالسمنة، وتناول الأغذية التي تحتوي على سعرات حرارية قليلة، وتجنب تناول الوجبات السريعة، والحلويات، والمشروبات الغازية.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من النشويات، والكربوهيدرات، مثل المعكرونة، والأزر، والبطاطا، والخبز، ومنتجات الدقيق الأبيض.
  • الحرص على تناول الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من البروتين، مثل الأسماك، واللحوم الخالية من الدهون، وصدور الدجاج.
  • الابتعاد عن تناول الأغذية التي تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة، ونسب دهون عالية، مثل الحليب كامل الدسم ومنتجاته، واللحوم المصنعة، بالإضافة إلى الزيوت، والأطعمة التي تحتوي على زبدة.
  • عدم الإفراط في تناول الفاكهة، فلا تزيد حصة العنب عن خمس حبات، أما الموز والتفاح فيكفي ثمرة متوسطة الحجم وغير مكتملة النضج.
  • الحرص على الحد من تناول الحلويات، والعصائر المعلبة، والفواكه المجففة، وتجنب تناول المشروبات الغازية، حتى وإن كانت تلك المشروبات خالية من السكر.
  • الحد من تناول المخبوزات التي تحتوي على كميات عالية من السكر والدقيق الأبيض.
  • الحرص على تناول الخضروات، وبخاصة الخضروات الورقية، مثل الجرجير والخس.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين، واستبدالها بالمشروبات التي تساعد في تهدئة الأعصاب، مثل مشروب اليانسون، والبابونج.

علاج مرض السكر بالماء

  • نجد أن الماء نقي خالي من الجلوكوز والصوديوم والكوليسترول الضار والدهون، وذلك يعد الماء مشروباً صحياً لمصابي مرض السكري، لذلك يمكن استبدال العصائر التي تحتوي على مواد حافظة ونسب عالية من السكر بالماء، وذلك للحفاظ على صحة الجسم وتجنب تفاقم أعراض المرض.
  • وقد تم إجراء دراسة على عينة من الرجال والسيدات، وكانت تلك العينة لا تعاني من المرض، وقد أثبتت نتائج تلك الدراسة أن الأشخاص الذين يشربون ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يومياً، نسبة إصابتهم بداء السكري أقل من الذين لا يحصرون على شرب المساء، بنسبة تصل إلى 21%.
  • وشرب الماء لا يقضي على مرض السكري ولا يعالجه نهائياً، ولكنه يساعد في الحد من ارتفاع نسبة السكر في الدم، فارتفاع مستوى السكر يؤدي إلى فقدان الجسم للسوائل الموجودة به، بالإضافة إلى تخلص الجسم من السوائل عن طريق البول، الأمر الذي يسبب الحكة وجفاف الجلد وظهور التشققات به، لذلك يجب الحفاظ على رطوبة الجسم من خلال شرب كميات من المياه بطريقة منتظمة على مدار اليوم.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.