الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج ذهاب الصوت وأسبابه ..وصفات علاج بحة الصوت مجرب ومضمون

بواسطة: نشر في: 26 فبراير، 2021
mosoah
علاج ذهاب الصوت

علاج ذهاب الصوت

سنشير إلى علاج ذهاب الصوت بالطرق الطبية وبالأعشاب الطبيعية في هذا المقال في موقع موسوعة، كما سنشير إلى الأسباب العلمية لهذا العرض.

  • هناك العديد من الطرق المختلفة التي تخص علاج ذهاب الصوت .
  • فهناك طرق طبية علمية وهناك طرق تقليدية طبيعية، ولا يمكن الاستغناء عن أي من الطريقتين.
  • فإذا كان العرض طارئ على الشخص حينها لابد أن يقوم بالاستعانة بالطرق التقليدية الطبيعية بصورة مبدئية، أما إذا استمر الأمر لفترة طويلة، فلابد أن يستعين الفرد في هذه الحالة بطبيب مختص، ليصف له العلاج الملائمة لحالته المرضية.
  • التدخل الطبي والكيميائي يعطي نتيجة أكثر فاعلية في وقت قصير، كما يعالج الحالات المتطورة والصعبة.
  • الطرق والوسائل الطبيعية، والعلاج المنزلي أثبت فاعليته في الحالات البسيطة التي لم يتطور الأمر لديها بشكل كبير.

علاج الصوت المخنوق بطرق طبيعية

في البداية لكي تتمكن من علاج ذهاب الصوت أو البحة التي تصيب الصوت عليك أن تستعين بالمواد الطبيعية المتوفرة بسهولة حولنا، مثل:

خل التفاح

  • يعتبر خل التفاح من المواد الطبيعية المتوفرة لدى الجميع، ويعمل كمضاد طبيعي للميكروبات.
  • فإذا كانت البحة بسبب وجود التهاب ما في الحنجرة، ففي هذه الحالة الاستعانة بخل التفاح سيهدأ كثيرًا من الالتهابات.
  • لا يمكن استخدام خل التفاح بصيغته الأساسية بصورة مباشرة، بل يجب تخفيفه في البداية ببعض الماء.
  • ثم يتم تحليته بالعسل حسب رغبة الشخص، ومن الممكن إضافة عنصر حار لإعطاء طعم مميز للخليط.
  • ينصح بالمداومة على شرب هذا المشروب كل يوم، مرة صباحًا ومرة مساءً.

شراب البصل

  • وجد العلماء أن البصل له فوائد عديدة لكافة أعضاء الجسد الداخلية، ولذلك ينصح باستخدامه بكثافة في الأطعمة وعند الطهي.
  • أما بالنسبة لشراب البصل، فبجانب قدرته العلاجية، فهو أيضًا طارد طبيعي للبلغم، ويؤدي مع المداومة عليه إلى التقليل من حجم وطبيعة التهابات الحنجرة.
  • فيتم تقطيع البصل إلى قطع صغيرة، ثم يضم إضافته للماء، مع التقليب المستمر يبدأ المشروب في التماسك.
  • يتم إضافة معلقة من الشراب المجهز إلى كوب من الماء السخان.
  • ثم يتم إضافة السكر أو العسل حسب الرغبة.
  • من الممكن إضافة بعض الليمون لتحسين الطعم.
  • يجب أن يقوم المريض بشرب مشروب البصل ببطء شديد، حتى يحدث الفاعلية المطلوبة.

الزنجبيل

  • الأعشاب الطبيعية تساعد بشكل كبير على تليين وعلاج التهابات الحنجرة.
  • ومن أكثر الأعشاب فاعلية في العلاج الزنجبيل، ومن الأفضل أن يتم استخدام الزنجبيل الطازج.
  • فيغلى الزنجبيل مع الماء ويتم تحليته بالصورة التي يفضلها المريض سواء بالسكر أو بالعسل.
  • يشرب دافئ ومن الممكن أن يضاف عليه الليمون.

علاج الصوت المكتوم

هناك وصفات وطرق منزلية لها دور فعال للغاية في السيطرة على آلام والتهابات الحنجرة، ومن أشهر الطرق المستخدمة:

عصير الليمون

  • يعتبر عصير الليمون من العصائر الطازجة التي تعطي انتعاش لشاربها.
  • كما وجد الأطباء بأن الليمون يهاجم البكتيريا والفيروسات المتواجدة في جسم الإنسان، كما ساعدت بشكل أساسي على التخلص من البلغم.
  • فيتم تقطيع الليمون لشرائح رفيعة ووضعه في الماء الساخن، ثم يتم إضافة السكر أو العسل ويشرب دافئًا.
  • يستخدمه البعض للغرغرة لعلاج التهابات الأحبال الصوتية، وذلك عن طريق إضافة الملح للشراب.

تناول الثوم

  • للثوم أثر كبير في علاج العديد من الحالات المرضية المختلفة، فينصح به الأطباء لمرضى القلب.
  • لما له من دور فعال في محاربة الميكروبات والفيروسات، فكل ما عليك فعله هو مضغ قطعة من الثوم لمدة نصف دقيقة، ثم قم ببلعها بكوب من الماء.

العسل

  • من الأفضل إضافة العسل بدلًا من السكر في المشروبات وفي الوصفات الطبية المختلفة.
  • فالعسل يساعد على تليين الأحبال الصوتية وعلاج التهابات الحنجرة، ومن الأفضل التأكد من كون العسل طازج.

نيل قسط من الراحة

  • الإجهاد الشديد كل يوم لساعات طويلة يؤدي إلى بحة وحكة في الصوت، ولابد أن يحصل المريض على القدر المناسب من ساعات النوم والراحة.
  • وأثناء نيل فترة الراحة من الأفضل أن يلتزم المريض الصمت حتى لا يجهد صوته.

طرق طبيعية للعلاج

  • الابتعاد عن الهاتف: فالحديث يسبب ألم مضاعف للمريض، ولذلك من الأفضل الابتعاد عن التجمعات وعن المكالمات الهاتفية، والابتعاد عن كل الظروف التي تحتاج بصورة أو بأخرى إلى صوت عالي في الحديث.
  • الرطوبة: الرطوبة الشديدة والقاسية تزيد من احتمالية تكون الميكروبات والفيروسات في المنزل مما يؤثر على الشخص، ولذلك لابد تجنب التعرض للرطوبة.
  • شرب السوائل: ينصح الأطباء بضرورة تناول كميات كبيرة من السوائل طوال اليوم، وذلك لتليين الحنجرة المصابة.
  • حبوب المص: هناك بعض الحبوب تمص فقط ولا تبلع، تستخدم هذه الحبوب لتقليل الالتهابات في منطقة الأحبال الصوتية، يمكن الاستعانة بالصيدلي ليختار لك الحبوب المناسبة لحالتك المرضية.
  • الابتعاد عن التدخين: إذا كان المريض مدخن شره فلابد أن يقوم بالابتعاد على الفور عن التدخين، وذلك لأن التدخين يؤدي إلى تفاقم أعداد الميكروبات والفيروسات في جسم الإنسان.
  • إذا زاد الأمر واستمر لفترة طويلة لابد أن يقوم المريض بزيارة الطبيب المختص على الفور.

أسباب ذهاب الصوت

وهناك أسباب عديدة لذهاب الصوت، أو للإصابة بالبحة أو الكتمة، ومن هذه الأسباب:

  • نزلات البرد (مشاكل الجهاز التنفسي): أكثر الأسباب الشائعة للإصابة بهذا المرض هو الإصابة بنزلة برد قوية.
  • فالفيروسات تؤدي إلى التهابات شديدة في الحلق والحنجرة وفي الأحبال الصوتية، مما يؤدي إلى تضخمها عن المعتاد وبالتالي يحدث تغير في الصوت.
  • ولعلاج نزلات البرد لابد الالتزام بالتعليمات الطبية على أكمل وجه، وأخذ العقاقير الدوائية في وقتها الأنسب بجانب الأدوية فلابد شرب السوائل بشكل دوري.
  • التهاب اللوز: يمكن أن يؤدي التهابات اللوز إلى تغيير كبير في الصوت، والإصابة ببحة وخنقة الصوت، وهذه الالتهابات تؤدي في النهاية إلى تضخم كبير في اللوزتين.
  • وكلما ازداد حجم هذا التضخم كلما أثر بالسلب على الصوت، وأدى إلى ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة.
  • والتهابات اللوز تؤدي إلى صعوبة البلع وآلام كبيرة في الحنجرة، وفي الحالات الصعبة تحتاج هذه الحالات إلى تدخل جراحي لإزالة اللوز.
  • التدخين: الشخص المدخن يزيد خطر الإصابة بالتهابات الحنجرة والتهابات الأحبال الصوتية.
  • وكلما كان المدخن شره كلما ازدادت حالته الصحية سوءًا، ولذلك غالبًا ما يكن صوت المدخن أجهش.
  • الإصابة بالسرطان: مرضى السرطان تتأثر كل أعضائهم الداخلية نتيجة الإصابة بهذا المرض الخبيث، ولذلك في بعض الحالات تحدث التهابات كبيرة في الأحبال الصوتية.
  • وتكن الالتهابات في الأغلب بسبب التعرض للكيماوي المعالج للسرطان، وبسبب أدوية السرطان المهلكة للجسد.
  • ينتج عن هذه الالتهابات تضخم في الأحبال الصوتية وتغيير في حدة الصوت وفي نبرته.

أسباب بحة الصوت

  • أدوية الكورتيزون: الأدوية التي تحتوي على مادة الكورتيزون وجد الأطباء أن لها أثار جانبية كبيرة ومزعجة للمرضى.
  • من أشهر أعراضها الجانبية السمنة المفاجئة، وأيضًا تغيير الصوت، فمن الممكن أن يختفي الصوت تمامًا، أو من الممكن أن يكون به بحة واضحة.
  • من أشهر الأدوية التي تحتوي على كورتيزون، أدوية مضادات الهيسامين، والأدوية المدرة للبول، وأدوية بعض الأمراض النفسية كالاكتئاب.
  • الارتجاع المريئي: من أسباب الإصابة ببحة الصوت أو خنق الصوت في الحلق الإصابة بالارتجاع المريئي.
  • فمريض الارتجاع عند الاستيقاظ من النوم يجد تغييرًا كبيرًا في صوته، فيكن صوته أكثر حدة وأكثر عمقًا.
  • ويرجع السبب وراء هذه الحالة هو إصابته بارتجاع حمض المعدة، وتزيد لديه أيضًا أعراض السعال والتهابات الحلق.
  • التهابات المفاصل: من يعاني من التهابات في المفاصل أو في العظام تؤثر الأدوية التي يأخذها على الأحبال الصوتية، فتؤدي إلى تضخمها والتهابها مما يغير من طبيعة صوت المريض.

وهكذا تكون قد تعرفت على طرق علاج ذهاب الصوت وأسبابه، ويمكن الاطلاع على كل جديد في موسوعة.

المصدر:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.