الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج التهاب المفاصل الحاد

بواسطة: نشر في: 15 ديسمبر، 2017
mosoah
علاج التهاب المفاصل الحاد

التهاب المفاصل هو أحد الأمراض التي أصبحت منتشرة بشكل كبير بين الكثير من الأشخاص، وبالأخص كبار السن، والتهاب المفاصل له الكثير من الأسباب، إلى جانب الكثير من الأنواع المختلفة منه، وذلك على حسب المنطقة التي يصاب بها الإنسان بالالتهاب، ويعتبر التهاب المفاصل هو واحد من الأمراض التي تسبب آلام شديدة في المفاصل، وهذا الأمر الذي ينتج عنه شعور بالتيبس أيضًا وقد يشعر الشخص بعدم قدرته على القيام بالأعمال اليومية بالشكل الطبيعي ولو ببذل أي مجهود حتى لو كان بسيط، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على أعراض التهاب المفاصل، وطرق علاجه

أعراض التهاب المفاصل الحاد:

  • يصاحب الشخص المصاب بالتهاب في المفاصل ألم شديد في تلك المناطق المصابة.
  • يشعر أيضًا المصاب بالتهاب المفاصل بتيبس في مفاصل الجسم، وهذا ما يمنعه من ممارسة أعماله ونشاطاته اليومية.
  • أيضًا يشعر المصاب بالتهاب في المفاصل بالتعب العام.
  • يصاحب مريض التهاب المفاصل احمرار في المناطق الموجودة حول المفاصل، إلى جانب وجود انتفاخ بها.
  • الشعور بهبوط شديد وبالأخص عند التحرك.
  • قد يصاحب بعض مصابي التهاب المفاصل ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة.
  • أيضًا قد يظهر على البعض علامات طفح جلدي على الجسم.
  • يتعرض الكثير من المصابين بالتهاب في المفاصل بحدوث مشاكل في الجهاز التنفسي.
  • الشعور بجفاف في الفم شديد، وأيضًا يصاحبه جفاف في العينين.
  • يتعرض المصاب بالتهاب المفاصل لنقص ملحوظ في الوزن.

أسباب الإصابة بالتهاب المفاصل:

  • حدوث تلف أو تمزق في الغضاريف وهذا ما ينتج عنه تآكل الغضاريف مع الوقت بسبب ركوب أحد العظام على بعضها البعض، وقد يحدث هذا التآكل على مدار سنوات طويلة جدا.
  • من ضمن أسباب التهاب المفاصل هو تلوث المفاصل، وهذا الأمر الذي يؤدي إلى سرعة تآكلهما.
  • مهاجمة الغشاء الزلالي من قبل جهاز المناعة، وهذا الأمر الذي يؤدي فيما بعد إلى حدوث ألم شديد في المفصل واحمرار وانتفاخ أيضًا في بعض الأحيان، وهذا ما يسبب التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • من ضمن أسباب الإصابة بالتهاب المفاصل هو وجود تاريخ عائلي للمرض، حيث إن العامل الوراثي يلعب دور كبير جدا في الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • أيضًا يعتبر النساء هن الأكثر عرضة للإصابة بمرض التهاب المفاصل عن الرجال.
  • من ضمن أسباب الإصابة بالتهاب المفاصل أيضًا هو التقدم في السن، حيث إنه كلما تقدم السن كلما كان الشخص عرضة للإصابة بالتهابات المفاصل بمختلف أنواعها.
  • قد يكون السبب في الإصابة بالتهابات المفاصل أيضًا هو ناتج عن أن الشخص كان مصاب في السابق في المفصل، فكلما كان هناك إصابة سابقة للمفصل كلما زادت عوامل الإصابة بالتهابات في المفصل نفسه مرة أخرى.
  • قد يكون السبب الرئيسي في الإصابة بالتهابات في المفاصل هو السمنة الزائدة، حيث إن الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد يشكلون عبء وضغط على المفاصل وبالأخص الركبتين، أو منطقة الحوض، وهذا ما يسبب التهاب في مفاصل الركبة والحوض أيضًا.

المضاعفات التي تنتج عن التهاب المفاصل:

  • ينتج عن الإصابة بالتهاب المفاصل حدوث آلام شديدة في منطقة اليدين وهذا ما يجعله غير قادر على حمل الأشياء، ولا ممارسة أعماله اليومية بشكل طبيعي.
  • أيضًا في حالة الإصابة بالتهاب المفاصل يصعب على الأشخاص التحرك والجلوس والوقوف وأيضًا المشي، وبالأخص الأشخاص الذين لديهم زيادة في الوزن.
  • ينتج أيضًا عن الإصابة بالتهابات المفاصل حدوث اعوجاج في المفاصل إلى جانب حدوث تشوهات في المفاصل المصابة.
  • ينتج أيضًا عن الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي حدوث تدمير في الغضاريف، وأيضًا العظام المتصلة بالمفاصل كاملة.

علاج التهابات المفاصل:

أولًا: العلاج الدوائي:

بعد الخضوع للتشخيص السليم من قبل الطبيب المختص، والذي يساعده على التأكد من الإصابة بالتهاب في المفاصل ويمكنه تحديد نوع الالتهاب، وذلك يكون عن طريق التحاليل الطبية اللازمة لذلك، وأيضًا الفحص بالأشعة، يقوم الطبيب بوصف مجموعة من الأدوية المختلفة للمريض، والتي تساعد في التقليل من حدة الأعراض التي ذكرناها ومن أهم تلك الأدوية:

  • أدوية مضادة للالتهاب لا ستيرويدية.
  • أدوية مضادة للمنبهات.
  • أدوية مضادة للروماتيزم.
  • أدوية مسكنة للآلام.
  • أدوية بيولوجية.

ثانيًا: العلاج الطبيعي:

ينقسم العلاج الطبيعي الخاص بمرضى التهاب المفاصل إلى العديد من الأقسام، حيث يمكن استخدام جلسات العلاج الطبيعي، والتي من شأنها أن تخفف من حدة الأعراض التي تظهر على المصابين بالتهاب المفاصل، وهي تأتي أيضًا بالنتائج المرضية للمصاب، ويمكن أيضًا استخدام بعض الطرق التقليدية في علاج التهاب المفاصل، حيث يمكن استخدام الماء البارد في تدليك المناطق، ومن ثم يتم وضع القليل من الماء الدافئ، كما يمكن إتباع بعض العلاجات الأخرى الطبيعية ومن أهمها:

  • استخدام تقنيات الاسترخاء وهي تساعد على تخفيف الألم من خلال ارتخاء العضلات.
  • المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية.
  • التخلص من الوزن الزائد وهذا ما يساعد على تخفيف الحمل على المفاصل.

ثالثًا: العلاج الجراحي:

يلجأ الطبيب في بعض الحالات إلى العلاج الجراحي والذي يشمل:

  • استئصال الغشاء الزلالي.
  • عملية تبديل المفاصل.
  • عملية دمج المفاصل.

تنبيه: ان المعلومات المتعلقة بالأدوية والوصفات والخلطات الطبيعية والكيميائية والفيزيائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج فيزيائي أو كيميائي أو عضوي أو نفسي دون استشارة الطبيب او الاخصائي.