الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقة طرد الغازات من البطن

بواسطة:
طرد الغازات من البطن

يعاني العديد من الأشخاص سواء الكبار أو حتى الصغار من الإصابة بغازات البطن وتلك الغازات قد تسبب بدورها للشخص المصاب بها شعوراً بعدم الإرتياح وقد تتسبب أيضاً في إحداث إنتفاخ في البطن بصورة كبيرة وذلك يكون على حسب كمية الغازات التى توجد في جوف البطن أو التى قد يصاب بها الجهاز الهضمي للإنسان بشكل عام وتلك المشكلة التى تسمى بغازات البطن وإنتفاخاتها يمكن أن يتم حلها في بعض الأحيان عن طريق الإستعانة بطبيب مختص أو حتى من خلال إتباع نظام غذائي صحي مليء بالخضروات الطازجة والفواكه الطازجة أيضاً.

إن غازات البطن قد تحدث بعض الإنتفاخات فى البطن، وفى الغالب ما تحدث بسبب إمتلاء الجهاز الهضمى للإنسان بالغازات أو بالهواء، فوقتها يشعر الشخص ببعض الآلام التى تحدث فى منطقة البطن، وفى الغالب ما يشعر المصاب بتلك الغازات بالآلام الشديدة فى البطن كما يتبع تلك الآلام حدوث تصلب وإمتلاء فى البطن، كما أنه أيضاً فى الغالب ما يصاحب تلك الإنتفاخات صدور أصوات غرغرة أو كركرة من البطن أو إطلاق الريح أو حدوث بعض التشنجات المتكررة التى تعيق الشخص عن أداء أعماله اليومية بشكل جيد.

 أسباب الإصابة بإنتفاخ البطن

توجد العديد من الأسباب التى تسبب الإصابة بإنتفاخات البطن، وفى الغالب ما يحدث إنتفاخ البطن بسبب أن الشخص المصاب يقوم ببلع الهواء عند تناول كل من الطعام والشراب ولكن فى الغالب ما يحدث هذا بصورة متفاوتة، وأيضاً من الأسباب الأخرى التى تصيب العديد من الأشخاص بالغازات فى البطن بسبب قيام هؤلاء الأشخاص بالتدخين وتناول العلك بكثرة، أما بالنسبة إلى الأسباب الطبية العديدة التى تصيب العديد من الأشخاص بغازات البطن فتكون منها :

  • اضطراب القولون العصبي وهو أمر شائع يؤثر في الأمعاء الغليظة وفى الغالب ما تسبب تلك المتلازمة التى تسمى بمتلازمة القولون العصبى أو التى تسمى بإسم Irritable bowel ببعض التشنجات أو بعض الألام التى قد تحدث في منطقة البطن أو إصابة الشخص ببعض الإنتفاخات أو الغازات، وهذ بجانب الإصابة بكل من الإسهال أو الإمساك على حسب حالة المصاب، ويمكن بسهولة التخلص من تلك الإضطرابات والغازات عن طريق التحكم بالغذاء الذى يقوم الشخص بتناوله أو عن طريق إتباع الحمية الغذائية عن طريق تناول الطعام الصحى الجيد.
  • يعتبر إلتهاب القولون التقرحي الذى يعرف بإسم Ulcerative colitis وإلتهاب الأمعاء الإلتهابية الذى يسمى بإسم Inflammatory bowel من أسباب الإصابة بغازات البطن، فإن هذان المرضان يسبباً بدورهما إسهالا شديداً وآلاما قوياً جداً في البطن والشعور بكل من التعب وفقدان الوزن بصورة كبيرة.
  • إضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفية التى تسمى بإسم Functional Disorders والتي تعد من أكثر إضطرابات الجهاز الهضمي شيوعاً، حيث يدخل في العملية التفاعلية بين كل من الجهاز الهضمي والدماغ أيضاً.
  • زيادة الوزن.
  • حرقة المعدة.
  • التدفق الهرموني وتحديداً عند السيدات.
  • بعد العوامل النفسية مثل التوتر أو القلق أو الإكتئاب أو الضغط النفسي أو غيرها من الإضطرابات النفسية المختلفة.
  • بعض الأدوية تتسبب في إنتفاخ البطن كنوع من الآثار الجانبية.
  • إضطرابات الأكل كفقدان الشهية العصبي أو الشره العصبي وغيرها من الإضطرابات الأخرى.
  • سرطان المبايض.
  • مرض حساسية القمح والذى يسمى بإسم Celiac Disease.
  • الإمساك.
  • ومن مسببات الإصابة بغازات البطن أيضاً داء كرون الذى يسمى بإسم Crohns disease.
  •  بعض أنواع الأدوية.
  • الإصابة بحساسية اللاكتوز.
  • تناول المشروبات الغازية بصورة كبيرة.

أعراض مصاحبة لإنتفاخ البطن

يجب عند ملاحظة الأشخاص لأى من تلك الأعراض أن يقوموا بإستشارة الطبيب المختص على الفور لكى تتم معالجة الإنتفاخات بسرعة وبطريقة صحية، ومن تلك الأعراض التى تظهر على المصاب بغازات البطن :

  • الإسهال الشديد.
  • الشعور بألم قوي ومستمر في البطن.
  • تفاقم حالة حرقة المعدة بصورة كبيرة.
  • حدوث إرتفاع شديد في درجة حرارة الجسم.
  • القئ بشكل مستمر.
  • نزول دم من الغائط.
  • فقدان الوزن بشكل كبير دون أي مبرر.

طرق علاج الغازات التى توجد فى البطن

  • العمل على تقليل تناول الأطعمة التي تؤدي إلى الإصابة بإنتفاخات فى البطن كالملفوف أو الفاصوليا المجففة أو العدس أو غيرها من الأطعمة الأخرى.
  • عدم الإسراع في تناول الطعام، لأن تناول الطعام بشكل سريع يزيد من بلع الهواء الذي يزيد غازات البطن، وأيضاً تناول الطعام بسرعة يعمل على بلع الظعام بدون مضغه جيداً مما يتسبب فى الإصابة بكل من عسر الهضم والإصابة بغازات البطن.
  • علاج الإمساك لدى الأشخاص الذين يقومون بتناول كميات قليلة من الألياف التى تفيد الجسم، ولا يحرصون على تناول كميات وفيرة من الماء، وهذا بجانب قلة الحركة، لذلك لابد من تناول كميات كبيرة من الألياف وشرب الماء بوفرة كما أنه لابد من ممارسة الرياضة خمس مرات أسبوعياً على الأقل.
  • يجب عدم تناول المشروبات الغازية بكميات كبيرة ويمكن إستبدال تلك المشروبات الغازية بالنعناع الذي يقلل من الإصابة بإنتفاخ البطن.
  • تقليل إضافة الملح في الوجبات التى يتناوبلها الشخص.
  • البعد غن تناول الأغذية المصنعة بكثرة لأن ذلك يسبب الشعور بالانتفاخ.
  • تخفيف الضغط النفسي، لأن كل من التوتر النفسي والقلق والإكتئاب يؤثر بشكل سلبي في عملية الهضم مما يسبب الإنتفاخات فى البطن وزيادة الغازات بها.
  • يجب أيضاً تقسيم وجبات الطعام إلى كميات قليلة ويجب تناولها على عدة مرات في اليوم الواحد في أوقات مختلفة، فمن شأنها تلك الطريقة تقليل الإصابة بإنتفاخ البطن والتخلص مما بها من غازات، وتعمل تلك الطريقة أيضاً على تنظيم مستوى السكر فى الدم، وتقليل الشعور بالجوع.
  • تناول الأطعمة والمشروبات التي تقلل من غازات البطن.

أهم المشروبات التي تساعد في طرد الغازات من البطن

  • الزنجبيل : 

الزنجبيل يساعد في منع الغازات والإنتفاخات التى تصيب البطن، وهذا لأنه يحتوي على الكثير من المكونات النشطة، ويمكن وضع حوالى خمسة شرائح رقيقة من الزنجبيل الطازج في كأس من الماء المغلي ويتم ترك هذا الخليط لمدة لا تقل عن عشرة دقائق، ثم يضاف القليل من العسل وعصير الليمون ويشرب حوالى ثلاث مرات فى اليوم الواحد حتى يتم التخلص من الإنتفاخ بشكل نهائى.

  • البابونج :

يقلل البابونج من الإنتفاخ لأنه له العديد من خصائص مضادات الإلتهابات كما أنه يحتوى أيضاً على المواد المضادة للتقلصات مما يساعد على تهدئة المعدة بشكل كبير ويعمل أيضاً على تخفيف حرقة المعدة، فقط يتم وضع كيس من شاي البابونج ويصب عليه كأس ماء مغلي ويغطى ويترك هذا الخليط حوالى عشرة دقائق وبعدها يتم تناول هذا الشاي مرتين أو ثلاثة فى اليوم الواحد بين الوجبات.

  • بذور الشمر :

بذور الشمر لها دور فعال جداً في علاج مشاكل الجهاز الهضمي والتى يكون منها الإنتفاخ أى الغازات التى تصيب البطن لأنها تساعد على طرد الريح ومدر البول والحد من الألم، وأيضا بذور الشمر لها خصائص مضادة للميكروبات وتساعد أيضاً بدورها على تخفيف الإنتفاخات التى تصيب المعده، ويمكن مضغ القليل من بذور الشمر بعد تناول أي وجبة، أو يمكن إضافة ملعقة واحدة من بذور الشمر إلى كأس مملوء بالماء المغلي ويغطى هذا الخليط ويترك لمدة لات تقل عن عشرة دقائق ثم يصفى هذا الخليط ويتم تناوله مرتين أو ثلاث مرات في اليوم الواحد وهذا للحصول على أفضل النتائج.

وبالطبع يجب على المريض بهذا المرض أن يقوم ببإستشارة الطبيب المختص لتشخيص حالتة وإعطاءه العلاج المناسب للتخلص من تلك المشكلة، ويجب أيضاً أن يقوم المريض بإستشارة الطبيب قبل تناول أى من تلك الوصفات الطبيعية لأن لكل حالة مرضية علاجها الخاص بها، وهذا حتى لا تحدث أى مضاعفات للمريض.