الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

سبب الم اسفل الظهر وطرق علاجه

بواسطة: نشر في: 1 يونيو، 2019
mosoah
سبب الم اسفل الظهر

ينتمي سبب الم اسفل الظهر لأكثر أنواع الألم شيوعًا وبالرغم من أنه يُمثل عرضًا للعديد من الأمراض إلا أن الكثير من الأشخاص يستهينون به ويكتفون بالعمل على مكافحته بالمسكنات خاصةً؛ لكن ذلك ليس الحل النهائي فالألم هو عبارة عن إنذار للجسم بوجود اضطراب صحي يتطلب علاجًا كما أن تسكين الألم فقد دون معرفة السبب وعلاجه يؤدي إلى تفاقم الإصابة. ولتحفيزك على طلب المساعدة الطبية في أقرب وقت ممكن يُقدم لك موقع الموسوعة هذه المقالة لارشادك لأبرز الأسباب المحتملة لألم أسفل الظهر.

أسباب الم اسفل الظهر

توضح المعلومات التالية أبرز الأسباب المحتملة لألم أسفل الظهر مع توضيح الأعراض المميزة لكل منهم.

التهاب الحوض

  • ألم في البطن.
  • حمى.
  • ألم عند التبول.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.

الإنزلاق الغضروفي

  • امتداد الألم للذراعين أو الساقين.
  • زيادة شدة الألم عند النوم أو عند القيام بحركات معينة.
  • زيادة شدة الألم عند الوقوف أو الجلوس.
  • ألم بعد المشي لفترة قصيرة.

عرق النسا

  • الشعور بألم يتدفق من أسفل الظهر عبر الأرداف وصولًا إلى الأطراف.

الضيق الشوكي

  • ضعف الذراع أو الساق.
  • ألم في أسفل الظهر أثناء الوقوف والمشي.
  • تنميل الساقين أو الأرداف.
  • اضطراب القدرة على الحفاظ على توازن الجسم.

التهاب البروستاتا

  • ألم في المنطقة السفلى من البطن.
  • صعوبة في التبول.
  • ألم عند التبول.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

متلازمة ما قبل الحيض

  • اضطراب الحالة المزاجية.
  • اضطرابات نوم.
  • إرهاق.
  • الحساسية للضوء أو الصوت.
  • صداع.
  • إسهال.
  • إمساك.
  • ألم في البطن.
  • انتفاخ.

الانتباذ البطاني الرحمي

  • ألم في أسفل البطن قبل فترة الحيض وخلالها.
  • شدة إفراز الدم أثناء فترة الحيض أو إفراز دم بين فترات الحيض.
  • شدة الألم أثناء فترة الحيض.

التهاب الفقرات التصلبي

  • خسارة الوزن.
  • الإجهاد.
  • أنيميا.
  • فقدان الشهية.
  • اضطراب وظائف الرئة.

متلازمة الألم العضلي التليفي

  • إجهاد.
  • اضطرابات النوم.
  • النوم لفترة كبيرة دون الشعور بالراحة.
  • صداع.
  • اكتئاب.
  • قلق.
  • انخفاض القدرة على التركيز.
  • ألم أسفل البطن.

انحناء العمود الفقري

  • اضطراب القدرة على التنفس.
  • عدم تساوي ارتفاع الكتفين.
  • ألم في الظهر.

الحمل خارج الرحم

  • دوار أو فقدان الوعي.
  • ألم حاد في أحد جانبي البطن.

إلتهاب الإحليل

  • عدم الراحة عند التبول.
  • حرقة البول.

تسلخ الشريان الأبهر

  • فقدان الوعي.
  • ضيق التنفس.
  • ارتفاع معدل إفراز العرق.
  • ضعف أحد جانبي الجسم.
  • اضطراب القدرة على التحدث.
  • انخفاض معدل النبض في ذراع عن الآخر.

تمدد الشريان الأورطي البطني

  • ألم مفاجئ في الظهر أو البطن.
  • انتشار الألم من الظهر أو البطن إلى الحوض، أو الفخذين، أو الساقين.
  • ارتفاع معدل نبض القلب.
  • فقدان الوعي.

يعتمد علاج ألم أسفل الظهر على الخضوع للفحص الطبي لمعرفة السبب المُحدد والتوصل للعلاج المناسب؛ ولكن يُمكنك تطبيق أحد الوصفات الطبيعية لتسكين ألم الظهر بشكل مؤقت. وللتعرف على عدد من أفضل تلك الوصفات اضغط على الرابط التالي: (علاج الم اسفل الظهر بالأعشاب ).

 

المصدر: 1.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.