الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

البواسير عند الرضع اسبابها وعلاجها

بواسطة: نشر في: 4 يناير، 2020
mosoah
البواسير عند الرضع

تعتبر البواسير عند الرضع من الأمراض المؤلمة خاصة وأن خلايا وأنسجة الطفل ضعيفة ولينة للغاية، حيث يعرف مرض البواسير بأنه تورم في منطقة الشرج أو داخل المستقيم مصحوب بألم شديد، وقد يحدث نزيف.

تأتي البواسير للرضع نتيجة لحدوث الإمساك أو الإسهال، أو لسوء التغذية وعدم تناول أطعمة تحتوي علي عناصر غذائية مفيدة لصحته وتحميه من الإصابة بمرض البواسير، خاصة وان الرضيع يعاني من ضعف في الجهاز المناعي المسئول عن حمايته من الميكروبات ،لذلك يكون الرضيع أكثر عرضة للإصابة بالعدوى والفيروس، وتقدم لكم موسوعة مقالا عن  البواسير عند الرضع وطرق علاجه.

البواسير عند الرضع

علي الأمهات متابعة طفلها، وأن يكون لها وعي عن طريق ادراكها لأعراض المرض وهي حدوث شرخ أو تورم أحمر أو دم أحمر بمنطقة المستقيم أو الشرج، وربما يصل الامر الي أمتناع الطفل عن دخول الحمام لكثرة الألم الذي يعاني منه.

هل يصيب الاطفال بالبواسير

يتساءل البعض عن احتمالية إصابة الأطفال بمرض البواسير المؤلم الذي يصيب فتحة الشرج ومنطقة المستقيم، حيث أكد الأطباء إصابة الأطفال بمرض البواسير خاصة بانهم يصابون بفيروسات وميكروبات تسبب لهم إسهال أو إمساك تعرضهم للإصابة بالبواسير.

اسباب البواسير عند الرضع

يرجع أسباب الإصابة بمرض البواسير عند الرضع إلي:

  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك: حيث يصاب الرضيع ببعض الفيروسات والميكروبات التي تسبب له الإسهال أو الإمساك، وبالتالي يحدث شعور بوجع والم في منطقة المستقيم والتي تكون بداية للإصابة بمرض البواسير
  • يعتبر جلوس الطفل فترات طويلة: أهم أسباب البواسير، حيث أن الجلوس يضغط عن أنسجة وخلايا الطفل اللينة فيحدث التهابات بمنطقة المستقيم .
  • مشاكل القولون: تؤثر علي منطقة الشرج والمستقيم .

علاج بواسيرالاطفال طبيعا

يمكن علاج بواسير الأطفال دون تناول عقاقير طبية كمراهم ومن هذه الطرق ما يلي:

  • وضع كمدات ثلج في منطقة الشرج أوالمستقيم تخفف وتسكن الألم والالتهاب.
  • عصير الليمون الطبيعي يقلل من التهاب البواسير، عن طريق تقوية خلايا وأنسجة الطفل اللينة، كما يستخدم عصير الليمون بطريقتين الأولى تناوله كمشروب حيث يمكن إضافته إلى طبق من الفاكهة أو كوب من اللبن، والطريقة الثانية يمكن وضع عصر الليمون في قطنة بمنطقة المستقيم أو الشرج، قد يشعر الطفل بألم لكن لها مفعول في التئام الالتهاب والألم.
  • يمكن إضافة زيت اللوز إلي قماشة ووضعها في المنطقة المؤلمة حيث يعمل زيت اللوز على تسكين الألم.
  • وضع ملعقة من زيت الزيتون في طبق فاكهة يقوي من أنسجة الطفل وخلاياه وتحميه من مرض البواسير، كما يمكن وضع معلقة زيت زيتون في قطنة وتمريرها علي المنطقة المؤلمة ، حيث أن زيت الزيتون يقلل من الألم ويسكنه .
  • تناول الحبوب كالشوفان والذرة حيث إن الحبوب تحمي من الإصابة من مرض البواسير، وتحل مشكلة الإمساك التي تعد أولى أسباب الإصابة بمرض البواسير.
  • يعمل عسل الساحرة على تسكين اَلم البواسير عن طريق وضعة في المنطقة المؤلمة.
  • أستخدام خل التفاح يسكن الألم.
  • الإكثار من تناول الماء يمنع الإمساك المسبب لمرض البواسير.
  • يحتوي شاي الأسود على حمض التانيك الذي يعمل علي تقليل الالتهاب.

طرق الوقاية من مرض البواسير عند الرضع

يمكن أن تحمي الأم طفلها من الإصابة بمرض البواسير عن طريق أتباع بعض النصائح وهي:

  • يجب علي الأم القيام بملاحظة منطقة الشرج لأبنها ونظافتها.
  • تعليم الطفل شرب الماء تجنباً للامساك الذي يسبب مرض البواسير
  • المحافظة علي نظافة الطفل عن طريق تغيير الحفاضة.
  • الإكثار من نتناول الفواكه والخضروات والأطعمة المفيدة لصحته ، وتجنباً لحدوث الإمساك.
  • التقليل من نسبة الدهون التي يتم اكتسابها من تناول السكريات الممثلة في العصائر الصناعية والاستعاضة عنها بالعصائر الطبيعية.
  • تناول معلقة عسل يومياً، حيث إن العسل يعالج الإمساك المسبب لمرض البواسير، بالإضافة إلى احتوائه عناصر غذائية مفيدة لصحته، فإذا رفض الطفل العسل يمكن أضافتها إلى كوب ماء أو كوب لبن.
  • يمكن وضع الطفل في ماء دافئة لتسكن الألم في منطقة الشرج لمدة ربع ساعة ثلاث مرات يومياً.
  • بعد استحمام الطفل، يجب تنشيف جسده جيداً.
  • الامتناع عن وضع الصابون في منطقة الشرج، حيث إن الصابون يصيب الطفل. بالتهابات في منطقة الشرج، وخاصة أن خلاياه وأنسجته ضعيفة ولينة.

تعتبر أنسجة الطفل ضعيفة ولينة ، وضعف جهازه المناعي هي أولي أسباب تعرضه للعديد من الفيروسات والعدوي التي يكون من أعراضها حدوث إسهال أو إمساك تنتج عنها حدوث اَلام في منطقة الشرج والمستقيم يعجز عن تحملها.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.