الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض لوكيميا الدم عند الكبار وعلاجه

بواسطة: نشر في: 21 ديسمبر، 2017
mosoah
لوكيميا الدم عند الكبار

سرطان الدم هو واحد من ضمن الأمراض التي أصبحت منتشرة بشكل كبير في الفترات الأخيرة، وهو يعتبر نوع من ضمن أنواع السرطان الذي يصيب خلايا الدم البيضاء، وهذا الأمر الذي ينتج عن بعض التغيرات الجسمانية، والتي من بينها إنتاج العظم لخلايا دم بيضاء، ولكنها تكون غير طبيعية، ويتم إنتاجها بشكل أسرع، ولذلك تعجز تلك الخلايا عن ممارسة وظيفتها بالشكل الطبيعي، وهذا ما ينتج عنه كثرة كرات الدم البيضاء بمعدل كبير ومزاحمة الخلايا الطبيعية أيضًا في الدم.

اعراض لوكيميا الدم عند الكبار وعلاجه :

  • التعرض للعديد من الإصابات بالأمراض المختلفة، وانتشار العدوى في الجسم.
  • الشعور الدائم بالتعب والخمول والإرهاق، وعدم القدرة على ممارسة اليوم بالنشاط والحيوية.
  • شعور دائم بتعب شديد في جميع مناطق الجسم، ولكنه يكون تعب مستمر لا يزول.
  • حدوث تورم في بعض الغدد الليمفاوية، وقد يحدث أيضًا في بعض الحالات تضخم في منطقة الطحال أو الكبد.
  • الشعور بالألم الشديد في جميع مفاصل الجسم، وبما فيها عظام الجسم بكامله.
  • الشعور بالقشعريرة، وهذا الأمر الذي ينتج عنه أيضًا ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الجسم دون سبب واضح.
  • التعرق بمعدل كبير، وبالأخص أثناء ساعات النوم.
  • التعرض للنزيف بسهولة، وبالأخص من فتحة الأنف، والإصابة بالكدمات بشكل أسرع.
  • يتم انتشار بقع تكون حمراء اللون على جميع مناطق الجسم من الخارج.
  • يحدث أيضًا فقدان ملحوظ في الوزن.
  • فقدان تام للشهية، وعدم الإقبال على ممارسة الطعام بالمعدل الطبيعي.
  • قد يصاحب بعض الحالات شعور دائم بالصداع.
  • الغثيان.
  • عدم التحكم في عضلات الجسم بالمعدل الطبيعي.

العوامل التي تساعد على الإصابة بلوكيميا الدم عند الكبار:

  • التعرض للمواد الكيميائية باستمرار، والتي من بينها البنزين.
  • التعرض للعلاج الكيميائي وأيضًا العلاج الإشعاعي وذلك في حالةالإصابة ببعض أنواع السرطان الأخرى.
  • التدخين بشراهة هو أحد العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة بلوكيميا الدم.
  • أيضًا تعتبر الاضطرابات الجينية هي واحدة من الأشياء التي تزيد من فرص إصابة الشخص بلوكيميا الدم أو سرطان الدم.
  • العامل الوراثي له دور كبير في المساعدة على الإصابة بمرض سرطان الدم، حيث إن كان هناك أحد الأشخاص المصابين بلوكيميا الدم في الدم فإنه احتمالية الإصابة به تكون كبيرة.
  • قد يكون السبب في الإصابة بسرطان الدم هو التعرض بكثرة للإشعاعات.
  • من بعض العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بلوكيميا الدم هو أن الشخص يكون لديه اضطرابات في الدم، والتي من بينها متلازمة التنسج النخاعي.

أنواع لوكيميا الدم:

تنقسم لوكيميا الدم إلى عدة أقسام، وذلك يكون على حسب حالة الشخص، حيث إن لكل مصاب بالمرض حالته المختلفة، والتي تختلف عن غيره، إلىجانب أيضًا مراحل الإصابة بلوكيميا الدم، ومن ضمن أنواع لوكيميا الدم هي:

سرطان الدم الليمفاوي:

يعتبر هذا النوع من ضمن أنواع لوكيميا الدم، وينقسم إلى قسمين منها الحاد والمزمن، وهذا النوع من سرطان الدم الذي ينتج عنه ابيضاض في الدم الليمفاوي، وفي هذه الحالة تنمو أعداد كبيرة من الخلايا الليمفاوية الغير طبيعية بمعدلات كبيرة جدًا وبشكل سريع، ويصاب الكثير من الأشخاص بهذا النوع، ولكنه يكون أكثر انتشارا عند الأطفال، ولكن يصاب به نسبة كبيرة أيضًا من البالغين، وذلك في النوع الحاد، أما عن الحالة المزمنة فتكون أيضًا من ضمن أنواع لوكيميا الدم، ولكنه في الغالب هذا النوع لا يصاب به إلا الأشخاص المتقدمين في العمر، حيث إنه يصيب الإنسان بالتحديد بعد بلوغه سن الخمسون عامًا تقريبًا، وعوامل الخطر في هذا النوع من السرطان هو أنه لا يظهر أي أعراض على المصاب عدة سنوات طويلة، ولا يشعر المصاب فيها بأي نوع من التعب.

سرطان الدم النخاعي:

يعتبر هذا النوع من ضمن أنواع لوكيميا الدم الأكثر انتشارًا بين الكبار، والبالغين وهو عبارة عن نمو للخلايا النخاعية، وتزداد بشكل سريع جدًا، ويوجد من هذا النوع نوعين أخرين وهما الحاد والمزمن وتختلف كل حالة من هذين الحالتين على حسب قوة المرض، حيث يكون في نوع الإصابة الحاد نمو سريع للخلايا النخاعية، أما في الحالات المزمنة، فيكون الانتشار بشكل أبطأ إلى جانب أنه لا يظهر على المريض بشكل سريع، ولكنه قد يظل الشخص مصاب به لعدة سنوات، ولا يظهر على المريض سوى بعض الأعراض البسيطة جدًا، ولكن فيما بعد يبدأ هذا النوع من السرطان بالانتشار بشكل سريع جدًا.

العلاج المستخدم للوكيميا الدم:

العلاج الكيميائي:

يعتبر العلاج الكيميائي هو من ضمن أنواع العلاج التي يتم الطبيب وصفها للشخص المصاب بسرطان الدم، وذلك لأنه هو المناسب لكثير من الحالات، ويستخدم هذا النوع من العلاج في قتل الخلايا السرطانية، وقد يشمل هذا النوع من العلاج استخدام نوع واحد أو مجموعة منه على حسب الحالة وما تطلبه.

العلاج الإشعاعي:

العلاج الإشعاعي هو من ضمن أنواع العلاجات التي يلجأ الطبيب إليها من أجل الحد من نمو الخلايا السرطانية.

العلاج البيولوجي:

ويستخدم هذا النوع من العلاج في مساعدة جهاز المناعة في تحديد الخلايا السرطانية، ومهاجمتها باستمرار.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.