مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض ارتفاع ضغط الدم العصبي

بواسطة:
اعراض ارتفاع ضغط الدم العصبي

تعرف على اعراض ارتفاع ضغط الدم العصبي والفرق بين الحالات المرضية والمضاعفات الناشئة عن عدم تناول الأدوية الخاصة بحفظ اتزان مستويات الدم، فضغط الدم هو القوة التي يقوم القلب ببذلها من أجل السماح للدم بالتدفق إلى سائر أجزاء الجسم ليقوم بإيصال الأكسجين والمواد الغذائية الهامة لكافة أجزاء الجسم، وهو يعتمد كذلك على قوة الشرايين وقدرتها على حمل الدم المؤكسج وفي حالة الإصابة يزيد الضغط الواقع على الشرايين والأوعية الدموية مما يؤدي في النهاية لحدوث مشكلات صحية متنوعة، كما أن قياس ضغط الدم يعتمد على أمرين أساسيين يتمثلان في: كمية الدم التي يقوم بضخها، ومدى مقاومة الأوعية الدموية لتدفق الدم وفي حالة حدوث زيادة في كميات الدم التي يتم ضخها أو زيادة مقاومة الأوعية الدموية فإن ذلك يسبب ارتفاع ضغط الدم

أنواع مرض ارتفاع ضغط الدم

ينقسم مرض ارتفاع ضغط الدم إلى 3 أقسام أساسية وهي:

  • ما قبل حدوث ارتفاع ضغط الدم: لا تعتبر مرض، لكن الأشخاص الذين يكون لديهم الضغط الإنقباضي ما بين 121 إلى 139 والضغط الانبساطي ما بين 80 إلى 89 فهم أكثر عرضة للإصابة بضغط الدم المرتفع إذا لم يقوموا بإحداث تغييرات جذرية في نمط حياتهم عن طريق خسارة الوزن وترك القلق والأشياء التي تسبب لهم زيادة في ضغط دمهم.
  • مرض ارتفاع ضغط الدم في مرحلته الأولية: في هذه الحالة يتم تشخيص المرض على أنه مرض بالفعل ويبدأ علاجه وهو يتراوح ما بين ذ40 إلى 159 بالنسبة للضغط الانقباضي وبين 90 إلى 99 بالنسبة للضغط الانبساطي
  • مرض ارتفاع ضغط الدم في مرحلة متطورة: وذلك في حالة كان الضغط الانقباضي أكثر من 160 والضغط الانبساطي أكثر من 100 فإن شخص معرض أكثر لحدوث مضاعفات جراء إصابته بضغط الدم مما يعرضه لحدوث أمراض أخرى إذا لم يأخذ العلاج المناسب للتخفيف من ضغط الدم المرتفع

وينقسم مرض ضغط الدم المرتفع إلى نوعين أساسيين:

  1. ارتفاع الضغط الأولي: 90% من الحالات المصابة بضغط الدم ينتمون لهذا النوع ولا يعرف السبب الرئيسي لحدوثه لكن توجد بعض العوامل إلي تزيد من احتمالية الإصابة به ككبر السن والإصابة بالسمنة وعوامل أخرى
  2. ارتفاع ضغط الدم الثانوي: 10% من الحالات المصابة وهو يحدث بسبب الإصابة بأمراض مزمنة أخرى كحدوث ضيق في الشريان الأبهر أو بسبب تناول عقارات معينة أو إتباع عادات غير صحية

اعراض ارتفاع ضغط الدم العصبي :

توجد عدة أعراض يحس بها الشخص المصاب بضغط الدم المرتفع ومنها ما يلي:

  • ألم الرأس فهي من أهم الأعراض التي تصاحب الإصابة خاصة الشعور بألم بصورة متكررة، وهو أول ما يجب أن تسأله للشخص الذي تشك بأنه مصاب بضغط الدم المرتفع
  • الشعور بدوخة أو فقدان الوعي من الأعراض المميزة للمرض لكنها أقل حدوثاً إذا لم يكن الشخص مصاباً بأمراض مزمنة أخرى ولا تظهر سوى في الحالات المتقدمة من الإصابة
  • الغثيان طوال الوقت لأن عمل المعدة يتأثر بضغط الدم المرتفع
  • الشعور بألم شديد وصداع في الجزء الخلفي من الرأس
  • الشعور بتعب شديد وعدم القدرة على الحركة بسبب الخمول والتكاسل طوال الوقت
  • الشعور بالقلق والتوتر وكثرة التفكير وعدم الاتزان النفسي
  • الشعور بطنين في الأذن طوال الوقت أو بشكل متقطع من الأعراض التي تصاحب الإصابة بارتفاع في ضغط الدم
  • تكرار حدوث نزيف في الأنف
  • رعشة عضلات الجسم مما يؤثر على الحركة والقدرة على السيطرة على العضلات
  • زيادة سرعة نبضات القلب عن المعدل الطبيعي مما يدل على وجود خلل ما في قدرة العضلات على الانقباض والانبساط
  • تشوش الرؤية أو عدم القدرة على الرؤية بشكل طبيعي فمرض ضغط الدم المرتفع يؤثر على شبكية العين بصورة مباشرة حيث يحدث الكثير من الضغط على العصب البصري
  • الشعور بتكاسل كبير وعدم القدرة على حمل الجسم أو التحكم في حركة الجسم
  • الإصابة بأمراض في الجهاز التنفسي وعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي
  • حدوث التهابات شديدة في المسالك البولية ويحدث ذلك بسبب زيادة نسبة الأملاح في البول وهو ما يسبب تغير لون البول واحمراره أو الشعور بألم شديد خلال عملية التبول
  • قد يسبب ضغط الدم المرتفع فشل كلوي لأن زيادة نسبة الأملاح في البول تؤثر بالسلب على صحة الكلى وعملها

مضاعفات ضغط الدم المرتفع

  • هناك الكثير من المشاكل التي يصيب جسم الشخص المصاب بضغط الدم المرتفع كما أن عدم تلقي العلاج المناسب والبدء في خسارة الوزن يعرض الشخص للكثير من الأمراض والمشاكل التي يصعب السيطرة عليها ومنها:
  • الإصابة بأمراض قلبية في حالة حدوث تضخم في القلب مما يقلل من قدرته على ضخ الدم وذلك بسبب زيادة الضغط الواقع على جدران القلب مما يؤدي للإصابة بضعف عام في عضلات القلب
  • الإصابة بأمراض تصلب الشرايين في حالة كان الشخص مصاباً بضغط الدم المرتفع المزمن، مما يعرضه لحدوث تلف في الشرايين أو تشققات أو حدوث ترسب للدهون بسهولة في الشرايين مما يعرضه لحدوث جلطة أو انسداد للشرايين الرئيسية في الجسم مما يعيق من وصول الدم والأكسجين إلى العضلات ويعيق عملها
  • يزيد من احتمال الإصابة بأمراض الكليتين بسبب ضيق الشرايين التي تعمل على تغذية الكلية مما يعيق الدم من الوصول للكليتين ويقلل من قدرتها على تطهير الدم وهو ما يؤدي في النهاية لحدوث تلف أو فشل كلوي
  • قد يؤدي لحدوث تصلب في الشرايين أو حدوث سكتة دماغية في حالة الإصابة بضيق في الشرايين التي تحمل الأكسجين للجسم مما يعيق الدم من التدفق ويؤثر على نسبة الأكسجين التي تصل لأعضاء الجسم المختلفة مما يؤدي في النهاية لحدوث ضعف في جدران الشرايين التي تغذي المخ
  • يزيد من حدوث أضرار للجهاز العصبي المركزي والأعصاب البصرية .

فيديو علاج ارتفاع ضغط الدم بالأعشاب والطب البديل :