مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ألم في المعدة يسبب انتفاخ المعي الغليظ

بواسطة:
ألم في المعدة يسبب انتفاخ المعي الغليظ

يعتبر القولون جزء من الجهاز الهضمي، ويطلق عليه المعي الغليظ أو الأمعاء الغليظة، ويتعرض القولون للعديد من الأمراض المختلفة، ومن أكثرها تداول هو مرض متلازمة القولون المضطرب، أو ما يطلق عليه متلازمة القولون العصبي، أو يتعرض للالتهاب القولون التشنجي، وقد يكون عبارة عن حالة مرضية تصيب الجهاز الهضمي، وقد ينتج عنه تقلصات غير طبيعية لحركة الأمعاء، ومن أهم أعراضه آلام في المعدة وانتفاخ البطن، إلى جانب أن يكون البراز على هيئة مخاط، وقد يتعرض المريض بحركة غير طبيعية للأمعاء منها الإصابة بالسهال والإمساك، وبالرغم من أن تلك الاضطراب يكون مزمن، ولكنه لا يسبب أي مشاكل خطيرة للجهاز الهضمي.

ألم في المعدة يسبب انتفاخ المعي الغليظ :

قد يكون من أهم الأسباب التي ينتج عنها تهيج القولون ومن شأنها أن تقوم بزيادة انتفاخ البطن، بسبب احتباس الغازات في البطن، لذا لكي تتفادى حدوثها يجب أن تتبع نظام غذائي صحي، لكي يساعد على تقليل من أعراض تهيج القولون المتهيج، كما أن يوجد الكثير من الخطوات التي يجب اتباعها لتجنب ألم القولون المتهيج وأعراضه المزعجة.

الوقاية من أعراض القولون العصبي:

قد تعتمد الوقاية من الإصابة بأعراض القولون اعصبي لعاملين هامين وهما، أن تتجنب المأكولات التي ينتج عنها تهيج المعدة والقولون، وتجنب أي نوع من التوتر العصبي والنفسي، وفي السطور القادمة سوف نشرح لكم الخطوات الواجب اتباعها لتجنب أعراض القولون العصبي:

  • الابتعاد عن تناول الأطعمة التي ينتج تراكم الغازات التي تسبب انتفاخ البطن، منها الملفوف “أوراق الكرنب”، والزهرة، البروكلي.
  • الابتعاد عن الأطعمة والمشروبات التي ينتج عنها الإصابة للإمساك مثل الشكولاتة، وكافة منتجات الألبان، واللحوم الحمراء، والمشروبات الغازية، والشكولاته، والقهوة، والحرص على تناول الأطعمة التي تساعد على ارتياح المعدة وعلى أن تحد من الإصابة بالإمساك منها الخوخ، وخبز الحبوب الكاملة والخضروات، التي تملك نسبة كبيرة من الألياف.
  • الابتعاد عن الأطعمة الدهنية التي من الممكن أن تسبب الإصابة بالإسهال من الأطعمة المقلية.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن كل ما يسبب القلق والتوتر والخوف، فمن الممكن لتلك الحالات أن تسبب لهم خطر الإصابة باضطراب أو التهيج العصبي، منذ سن الثامن عشر، ويجب عدم تناول الطعام تحت أي ضغط نفسي، كما أن ينصح للمريض بممارسة الرياضة بطريقة منتظمة من أجل التخلص من القلق التوتر بطريقة طبيعية، منها رياضة الاسترخاء، ورياضة المشي، أو الركض.
  • تجنب تناول الأدوية التي ينتج عنها تهيج القولون، منها المضادات الحيوية، ومضادات الاكتئاب، او الأدوية التي يوجد بها مادة السوربيتول.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة جداً، الأطعمة المضافة الحارة يوجد بها الكثير من البهارات والتوابل.
  • الحرص على تناول المشروبات الساخنه المهدئة للجسم، منها أوراق النعناع، واليانسون، وبالأخص أيام الدورة الشهرية، لأن ألم الحيض تسبب للسيدات تهيج في القولون.
  • من الضروري أن تتبعي حمية صحية لا تملك أي أغذية تهيج القولون منها الأطعمة المقلية، والبهارات الحارة والمشروبات التي ينتج عنها الإسهال واللحوم الدهنية، وكل منتجات الألبان الدهنية.

هل من الممكن أن يسبب المعي الغليظ ألم في المعدة وأسفل البطن؟

بالفعل يسبب القولون آلام في المعدة وأسفل البطن، كما أن يشعر المريض عند تعرض القولون للالتهاب، أو عند الإصابة بما يطلق عليه بالقولون العصبي، وقد يكون الآلم بسيطة، أو آلام الحادة والصعب تحملها، وقد يكون طبقاً لتغيير لحالة المريض، ولكن طالما كان هذا الشخص يعاني من الإصابة بالقولون، وفقد يتعرض للألم من حين لآخر، نتيجة لما يعانوا منه من التهاب.

وعند إصابة الشخص بالقولون أو الأمعاء الغليظة بالاتهاب أو التهيج، فقد يشعر الشخص المصاب بالألم أسفل البطن وألم في المعدة، وهذه الآلم ناتجة عندما يتعرض لتشنجات نتيجة لحركة الأمعاء القوية، والذي تصاحب آلام القولون، ولكن لا يمكننا أن نعتبر أي ألم يشعر به الشخص في البطن، من الآلم الناتجة عن القولون، ويوجد بعض الأعراض المصاحبة لألم أسفل البطن وألم المعدة من الممكن أن تدل نتيجة الألم عن المعي الغليظ أو لا.

متى يدل ألم المعدة وألم أسفل البطن على إصابة المعي الغليظ؟

  • عندما يشعر الشخص ألم أسفل البطن والمعدة، الذي ينتج عن الإصابة للقولون الذي يصاحبه انتفاخ للبطن لأسفل البطن، وقد يزداد الانتفاخ مع زيادة ألم البطن.
  • عندما يشعر المريض بألم في أسفل البطن الذي يخص المعي الغليظ، دون أن يتركز الألم في جهة معينة، فعند تركز الألم فقد يدل على وجود أي مشكلة أخرى من اللممكن زائدة دودية أو غيرها، ولكن ألم القولون فقد يكون عبارة عن ألم أسفل البطن والمعدة.
  • ويقد يأتي ألم القولون على شكل تقلصات شديدة أو شبه متقطعة، وإن يتم العمل على علاجها تتزايد مع مرور الوقت بدرجة، بحيث يصبح المريض غير قادر على تحمل الآلم.
  • قد يصاحبها ألم أسفل البطن وبالأخص ألم القولون والشعور الغثيان أو القئ، كما أن المريض يشعر الإسهال الحاد، أو يتعرض للإصابة بالإمساك قبل أن تزداد الألم، وعند بداية ظهوره كما أنه يصاحبه أعراض شعور احتباس الغازات مع شعوره بالراحة عند إخراجه.
  • لا يسبب تفريغ المعدة تحسن كبير في حالة المريض المصاب بالقولون، فقد يسبب عدم ارتياح، ولكنه يزوال سريعاً، بحيث يظل الشعور بالألم مستمر، يجب استشارة الطبيب لكي يعطي لهم العلاج المناسب.
  • قد يشعر المريض بفقدان في الشهية، كما أنه يزيد ألم اسفل البطن، مع تناول أي طعام، أو حتى تناول الماء.

علاج المعي الغليظ بالأعشاب:

يوجد عدد كثير من العلاجات والأدوية المتخصصة في علاج ألم أسفل البطن التي لها علاقة بالقولون، ويوجد لكل حالة مما يناسبها من علاج وما يصفه الطبيب، إلى جانب أن هناك الكثير من الطرق الطبيعية والأعشاب الطبيعية التي تساعد في علاج أو الحد من الم أسفل البطن وألم المعدة التي لها علاقة بالقولون ومن أهمها:

  • بذور اليانسون:

حيث تعتبر بذور اليانسون من أكثر الأعشاتب أهمية التي تقوم بتهدئة التهاب القولون وتهيجه، وجب أن يحرص الشخص المصاب بشكل دافئ، ويتم تناوله بكميات بسيطة بشكل تدريجي، حتى يتحسن الألم بيدأ بالزوال.

  • بذور الحلبة:

تعد بذور الحلبة من أهم الوصفات الفعالة التي تستخدم في علاج ألم المعدة وألم أسفل البطن، لمرضى القولون بطريقة سريعة فعالة.

  • أوراق النعناع:

النعناع هو الوصفة أكثر شيوعاً، وحققت نجاح لعلاج آلام أسفل البطن، لدى كل من يعاني من القولون، من خلال غلي أوراق النعناع ويتم تناوله بشكل دافئ.

  • الكراويا:

تعمل الكروايا في علاج انتفاخ البطن وعلاج انتفاخ البطن الذي يشارك بشكل كبير من آلام أسفل البطن وألم المعدة الناتج عن القولون.

  • بذور الكتان:

تملك بذور الكتان على مواد فعالة ومهدئة، لكي تعمل تقلصات القولون والمعي الغليظ، والأمعاء الغليظة، كما أنه يحمي القولون من أمراض السرطان وتمنع على التهابه.

  • بذور الشمر:

تعمل على تسكين آلام القولون، وبالأخص من تلك الآلم التي قد تحدث نتيجة لحركة جدران القولون، وقد آلام حادة للغاية، فمن الممكن أن يتم تناول بذور الشمر بعد القيام بغليها، والحرص على تناول الماء المغلي بشكل دافئ أيضاً.

كما أن الأطباء ينصحون كل شخص يعاني من مرض القولون لكي يتنجب ألم المعدة وألم أسفل البطن، الابتعاد عن كل ما ذكرناه لكم في السابق من أجل الوقاية من ألم المعدة والمعي الغليظ.