الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أضرار الزنك زيادته ونقصه

بواسطة:
أضرار الزنك

يعد الزنك أحد المعادن الهامة الموجودة بجسم الإنسان، والتي لا يمكن للجسم الإستغناء عنها، فهو يعمل على تجديد خلايا الجسم بشكل مستمر، ويعمل على تحقيق الإتزان في عملية إفراز الهرمونات بالجسم، كما أن الزنك يعتبر أهم المعادن التي تساعد على امتصاص الفيتامينات بكفاءة عالية، ووجود الزنك بنسبة معتدلة يعمل على وقاية الجسم من العديد من العديد من المشاكل الصحية، ويكسب الجسم الطاقة، والحيوية، والنشاط، والنمو بشكل طبيعي، لهذا نعرض لكم في هذا المقال الأضرار الناتجة من ارتفاع الزنك بالجسم، كما سيتم عرض أضرار نقص الزنك بالجسم.

أضرار الزنك:

عند التحدث عن أضرار الزنك بالجسم، يجب تناول أضرار زيادة الزنك عن المعدل الطبيعي، وأضرار نقص الزنك عن المعدل الطبيعي، لأن سواء زاد الزنك أو قل عن المعدل الطبيعي، يتسبب ذلك في العديد من المشاكل الصحية، لهذا يتم تناول الأضرار الناتجة من ارتفاع وانخفاض الزنك بالجسم.

أولاً: أضرار زيادة الزنك:

زيادة الزنك عن المعدل المسموح به، يتسبب في العديد من المشاكل الصحية، لهذا يجب الحفاظ على النسبة المسموح بها، ومن أهم أضرار ارتفاع مستوى الزنك، ما يلي:

  • تساقط الشعر:

يتسبب زيادة الزنك في الجسم عن المعدل الطبيعي إلى حدوث مشاكل بالشعر، ومن أهم تلك المشاكل، تساقط الشعر، وجفاف الشعر، وتقصف الشعر، حيث أن وجود الزنك بالمعدل الطبيعي بالجسم، يكون السبب في الحصول على شعر قوي، وجذاب، وبالتالي تجنب مشكلة تساقط الشعر، لهذا ينصح بتناول 60 مللي فقط من الزنك، حيث أن هذا المعدل يكون كافي للحصول على شعر قوي خالي من جميع مشاكله المزعجة.

  • مشاكل بهرمون الأنسولين:

زيادة الزنك عن المعدل الطبيعي بالجسم، يتسبب في حدوث خلل أو تعطل بهرمون الانسولين، وبالتالي عدم القدرة على حرق السكريات الموجودة بالدم بفاعلية، أو بشكل طبيعي، لهذا يجب توخي الحذر من تجنب ارتفاع معدل الزنك عن المعدل المسموح به بالجسم.

  • القئ والغثيان:

ارتفاع نسبة الزنك عن الحد المسموح به في جسم الإنسان، يتسبب في الشعور بالرغبة في القئ بصفة مستمرة، والشعور بالدوخة، والغثيان، لهذا ينصح بمتابعة مستوى أو معدل الزنك، حتى لا يتسبب في حدوث مثل هذه المشاكل.

  • الفشل الكلوي:

يتسبب ارتفاع مستوى الزنك بالجسم إلى زيادة احتمالية الإصابة بمشاكل الكلى المختلفة، وقد يصل الأمر إلى الإصابة بالفشل الكلوي، لهذا يجب توخي الحذر من ارتفاع الزنك بالجسم.

  • تكوين حصاوي:

يتسبب ارتفاع معدل الزنك بالجسم إلى إمكانية تكوين حصاوي بأماكن مختلفة من الجسم، مثل: الحصاوي المرارية، حصاوي بالمجاري البولية، … إلخ.

ثانياً: أضرار نقص الزنك:

نقص الزنك بالجسم يتسبب في العديد من المشاكل الصحية، لهذا يجب مراعاة وصول الزنك إلى المعدل الطبيعي، لتجنب أي مشاكل صحية تحدث من نقصانه بالجسم، لهذا يجب علاج هذه المشكلة تجنباً لأي أضرار، نذكر أهم تلك الأضرار، فيما يلي:

  • ضعف النمو للأطفال:

يتسبب نقص مستوى الزنك بجسم الطفل، إلى صعوبة نموه بدنياً وذهنياً، مما يتسبب في الضعف العام للطفل، كما أن نقص الزنك في جسم الطفل يضعف من مناعته، وبالتالي إصابته بالعديد من الأمراض.

  • الإكتئاب:

يؤدي نقص الزنك بالجسم إلى الشعور بالإحباط، والاكتئاب، كما أنه يتسبب في قلة النشاط، والحيوية.

  • قلة الشهية:

يؤدي نقص الزنك في الجسم أيضاً إلى عدم الرغبة في تناول الطعام، حيث يتسبب في ضعف الشهية، وبالتالي إنقاص الوزن، كما يتسبب أيضاً في الشعور بمرارة بالفم.

  • اختلال حاسة الشم والتذوق:

يؤدي نقص الزنك في الجسم إلى حدوث اختلال بحاستي الشم، والتذوق.